المستشار الدكتور جابر يوسف المراغي رئيس المحكمة المستشار الدكتور جابر يوسف المراغي رئيس المحكمة

تعرف على قائمة الاتهامات الموجهة لمرتكبي حادث محطة مصر

إسلام دياب الخميس، 02 أبريل 2020 - 02:57 م

كشفت الدائرة الدائرة 7 شمال برئاسة المستشار الدكتور جابر يوسف المراغي رئيس المحكمة، حيثيات الحكم على 14 متهمًا في حادث قطار محطة مصر، المتهمين بالعبث بالمعدات والأجهزة الخاصة بالقطارات وبتسيير حركتها على الخطوط.

وصدر الحكم بعضوية السيدين المستشارين، محمد عزت مناع ومحمد أحمد عبد المالك الرئيسين بمحكمة استئناف القاهرة، وبحضور عمر طارق وكيل النيابة في قضية النيابة العامة رقم 5264 لسنة 2019 جنايات الأزبكية قيام المتهم علاء فتحي محمد أبو الغار وذلك بأن عطل أحد وسائل الأمان (جهاز رجل الميت) المزود به الجرار قيادته رقم (2302) فأفقده منفعته وهي إيقاف الجرار إثر إنفلاته من المحاشرة بدون قائده، كما تلاعب بمجموعة حركة ذراع العاكس مما مكنه من استخلاص ذلك الذراع من موضعه حال كونه بوضع الحركة، وقد نتج عن ذلك وفاة واحد وثلاثين شخص وإصابة سبعة عشر آخرين المبين أسماؤهم بالتحقيقات.

وأوضحت الحيثيات قيام المتهم الثاني أيمن الشحات وهو ليس من أرباب الوظائف العمومية ارتكب تزويرًا في محرر رسمي وهو صفحة دفتر توزيع السائقين والمساعدين على القاطرات عن يوم 2722019، كان ذلك بوضع وإمضاءات مزورة، بأن وضع على المحرر توقيعًا نسب زورًا للمتهم الرابع بما يفيد استلام الأخير لمهام عمله على خلاف الحقيقة كمساعد لسائق الجرار 2305 لاستكمال طاقم العمل به لإضفاء المشروعية على حركة تسيير الجرار والإذن بتحركه، وذلك على النحو المبين بالأوراق.

المتهم الثالث:
- وهو ليس من أرباب الوظائف العمومية ارتكب تزويرًا في محررين رسميين وهما صفحتي دفتر حضور وإنصراف عمال وملاحظي المناورة عن يومي 2122019، 2722019، وكان ذلك بوضع إمضاءات مزورة، بأن وضع على المحررين توقيعين نسبهما زورًا للمتهم الثامن بأن أثبت بتوقيعه وعلى خلاف الحقيقة حضور الأخير في المواعيد المقررة لمباشرة مهام عمله لإضفاء المشروعية على أعمال الملاحظة داخل الورش، وذلك على النحو المبين بالأوراق.

المتهمان الرابع والخامس:
- اشتركا بطريقي الاتفاق والمساعدة مع المتهم الثاني في ارتكاب تزوير في محرر رسمي وهو صفحة دفتر توزيع السائقين والمساعدين على القاطرات عن يوم 2722019 موضوع الاتهام المسند إليه، بأن اتفقا معه على ارتكابه وساعده المتهم الخامس بأن أمده بالدفتر عهدته لوضع الإمضاء المزور به، فتمت الجريمة بناء على ذلك الاتفاق وتلك المساعدة، وذلك على النحو المبين بالأوراق.

المتهمان السادس والسابع:
- اشتركا بطرق الاتفاق والتحريض والمساعدة مع المتهم الثالث في ارتكاب تزوير في محررين رسميين وهما صفحتي دفتر حضور وإنصراف عمال وملاحظي المناورة عن يومي 2122019، 2722019، موضوع الاتهام المسند إليه، بأن اتفقا معه وحرضاه على ارتكابه، وساعداه بأن امداه بالبيان المراد اثباته (وهو اسم المتهم الثامن) وقدما له الدفتر عهدتهما لوضع الإمضاء المزور به، فتمت الجريمة بناء على ذلك الاتفاق والتحريض وتلك المساعدة، وذلك على النحو المبين بالأوراق.

المتهم الثامن:
- اشترك بطريق الاتفاق مع المتهمين السادس والسابع في ارتكاب تزوير في محررين رسميين وهما صفحتي دفتر حضور وإنصراف عمال وملاحظي المناورة عن يومي 2122019، 2722019 موضوع الاتهام المسند للمتهم الثالث، بأن اتفقوا فيما بينهم على إثبات حضوره خلافًا للحقيقة بأن يضع غيره توقيعًا يُنسب إليه زورًا، فتمت الجريمة بناء على ذلك الاتفاق، وذلك على النحو المبين بالأوراق.

المتهم التاسع:
- أحرز بقصد التعاطي جوهرًا مخدرًا (الحشيش) في غير الأحوال المصرح بها قانونًا.
- أحرز بقصد التعاطي جوهرًا مخدرًا الاستروكس (FUB-ADB) في غير الأحوال المصرح بها قانونًا.

المتهمون الأول والثاني والخامس ومن التاسع حتى الرابع عشر:
1- تسببوا خطأ في موت محمد عبد الدايم احمد وثلاثين آخرين من بينهم طفل المبينة أسماؤهم بالتحقيقات وكان ذلك ناشئًا عن إهمالهم وعدم مراعاتهم القوانين واللوائح وإخلالهم الجسيم بما تفرضه عليهم أصول وظيفتهم، بأن خالفوا دليل أعمال المناورة ولائحة سلامة التشغيل الصادرة عن جهة عملهم، مما نتج عنه تحاشر الجرارين 2305، 2302 وما تبعه من ترجل المتهم الأول من الجرار 2302 دون اتباع التعليمات المقررة لإيقاف الجرار ودون تأمينه حال وقوع المحاشرة.

مما ترتب عليه انفلاته حال كونه فاقدًا منفعة أحد وسائل الأمان به (رجل الميت) نتيجة جريمة العبث موضوع الاتهام المسند للمتهم الأول، وحال كون إبرة السقوط ليست على الوضع المقرر لها، فاصطدم الجرار المنفلت برصيف رقم (6) وانفجر داخل محطة القاهرة فحدثت وفاة المجني عليهم سالفي الذكر، وذلك على النحو المبين بالأوراق.

2- تسببوا خطأ في إصابة حنان سعيد حسن وستة عشر آخرين المبينة أسماءهم بالتحقيقات وكان ذلك ناشئًا عن إهمالهم وعدم مراعاتهم القوانين واللوائح وإخلالهم الجسيم بما تفرضه عليهم أصول وظيفتهم، وذلك على النحو الوارد بوصف الاتهام السابق وذلك على النحو المبين بالأوراق.

المتهمان الأول والثاني أيضًا:
- أهملا في استخدام مال من الأموال العامة يدخل استخدامه في اختصاصهما (الجرارين قيادتهما رقمي 2032، 2305 التابعين للهيئة القومية لسكك حديد مصر) على نحو عرض سلامته وسلامة الأشخاص للخطر، إذ أهمل المتهم الأول اتباع التعليمات المقررة لإيقاف الجرار رقم (2302) وتأمينه حال وقوع المحاشرة بين الجرارين، مما ترتب عليه إنفلاته وإنطلاقه صوب محطة القاهرة.

وأهمل المتهم الثاني الالتزام بالسرعات المقررة بمنطقة ورش أبو غاطس حال قيادته الجرار رقم (2305)، وترتب على ذلك الإهمال وقوع حريق والذي نشأ عنه وفاة واحد وثلاثين شخص وإصابة سبعة عشر آخرين، كما ترتب عليه تعطيل المنفعة بالجرار رقم 2302 إثر اصطدامه بالرصيف رقم (6) وانفجاره وتعطيل المنفعة بالمبنى المملوك للهيئة القومية لسكك حديد مصر، وذلك على النحو المبين بالأوراق.


 



الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة