iRead iRead

«iRead» تطلق أنشطة إيجابية وتفاعلية للتشجيع على البقاء في المنزل

محمد طه الأربعاء، 08 أبريل 2020 - 04:58 م

أطلقت مبادرة iRead الهادفة لإحياء القراءة في الوطن العربي، العديد من الأنشطة الإيجابية والتفاعلية على صفحات التواصل الاجتماعي، والاستفادة من أوقات الفراع الطويلة التي يمر بها الجميع، للتشجيع على البقاء في المنزل.
 

يأتي ذلك في ظل الظروف الراهنة التي تستدعي الأخذ بخطوات إيجابية تجاه المجتمع والتكاتف لتخطي هذه الفترة، ولابد من أن يكون للجميع دوراً فعال وإيجابي.

وتضمن "iRead" بهذه الأنشطة أن جميع الأفراد بشتى أعمارهم المختلفة انشغالهم بأوقاتهم بشكل مفيد وممتع، تضمنت تلك الأنشطة العديد من المسابقات والتفاعلات بالإضافة إلى مشاركة العديد من الكتاب والمؤلفين المشهورين في أسلوب تفاعلي مع الجمهور، فعملت iRead على خلق منصة تفاعلية مع المؤلفين والكتاب المشهورين الذين يلقون إعجاب الكثير من الجمهور، وذلك من خلال فيديو بث مباشر كل أسبوع، يتلقى فيه الكاتب ويتجاوب مع أسئلة المشاهدين لمدة ساعة من الزمن، والتي تضمنت العديد من الكتاب البارزين ومنهم أحمد مراد، ويوسف زيدان، ومحمد صادق.

 

وشملت فعاليات iRead كذلك، 3 مسابقات للأطفال تنوعت أنشطتها بين الإلقاء والكتابة والرسم، تهدف تلك المسابقات إلى إكتشاف مواهب هذا الجيل الناشئ وإستغلال أوقات فراغهم مع الحرص على مشاركة متسابقين من أعمار مختلفة. تم نشر أعمال المتسابقين عبرصفحة iRead، وأتاحت للجمهور إمكانية التصويت على أفضل عمل وحصل الفائز من كل مسابقة على قسيمة شراء من سيف ستورزبقيمة 5000 جنيه مصري.

ومن جانبها، أشارت إنجي الصبان، عضو مجلس إدراة iRead والرئيس التنفيذي لفيكتوري لينك: "نسعى دائمًا في iRead إلى تنفيذ مساهمات إيجابية خاصةً في أوقات التحدي الحالية والتي أرغمت الكثير على البقاء في المنزل، ما أتاح لنا الفرصة لتشجيع القراءة والاطلاع بين الفئات والشرائح المختلفة، وتعزيز نشر المعرفة في المجتمع بشكل عام".

وعلقت شيرين راشد، الرئيس التنفيذي لـ"iRead": "نبذل قصارى جهدنا في التشجيع على استغلال الأوقات التي تُقضى في المنزل في شيء مفيد وتفاعلي، خاصةً وأن القراءة هي الطريقة الأسرع للتنمية والارتقاء بالعقل في جميع الأعمار، كما حرصنا على فتح المجال لتبادل الآراء ووجهات النظر في منصة مفتوحة بين الكتاب والقراء."

وقررت iRead، نتيجة أيام الحظر الذي يمر بها العالم وتضاعف أوقات الفراغ التي يقضيها الجميع في منازلهم خلال تلك الأشهر، التوجه بالاستفادة من تلك الأوقات والطاقات التي لا يتم إستغلالها. وذلك سيكون عن طريق سرد قصة تدور أحداثها حول ما يواجهه كل منا في هذه الأيام من مواقف وتحديات.

وبناءً على ذلك أطلقت iRead مسابقة جديدة تحت عنوان "ليالي الكورونا" تهدف إلى اكتشاف مواهب جديدة في ظل الظروف التي تجتاح العالم. تتمحور المسابقة حول كتابة قصة تتكون من 2000 كلمة تدور أحداثها حول الليالي التي نواجه فيها الكورونا وأوقات الحظر. يمكن للمتسابق كتابة قصة فكاهية، رعب، رومانسية، خيال علمي أو حتى بوليسية. وسيتم إختيار أفضل 20 قصة وستقوم iRead  بجمع تلك القصص وطبعها في كتاب تحت اسم  "ليالي الكورونا"، وبذلك تكون تلك المسابقة إكتشفت مواهب جديدة تعكس نبض الكتاب وما كان يمر به العالم في تلك الأوقات.


 

 

الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة