ترامب يفتح النار على منظمة الصحة.. والأخيرة ترد: لا تسيس فيروس كورونا ترامب يفتح النار على منظمة الصحة.. والأخيرة ترد: لا تسيس فيروس كورونا

ترامب يفتح النار على منظمة الصحة.. والأخيرة ترد: لا تسيس فيروس كورونا

آية سمير الخميس، 09 أبريل 2020 - 12:11 ص

حالة من التوتر سادت بين كل من الولايات المتحدة الأمريكية ومنظمة الصحة العالمية والصين خلال اليومين الماضيين خاصة بعد اتهام الرئيس الأمريكي للمنظمة بحجز المعلومات وتأخير مشاركتها مع العالم وسط انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مؤتمر صحفي مساء الثلاثاء 7 ابريل: "أن الطريق الوحيد للمعلومات هو أن تنتشر ويتم مشاركتها، إلا إن منظمة الصحة قررت ألا تفعل ذلك، وأجلت إعلانها فيروس كورونا كوباء عالمي لفترة طويلة، مما أدى لتدهور الأوضاع في كثير من الدول".

كما قال إن الصين في حد ذاتها -البؤرة الأولى للفيروس- لم تتحدث عن كورونا أو تعلن عن إمكانية انتقاله بين البشر إلا في منتصف يناير الماضي، في حين أن الوباء منتشر في البلد قبل ذلك بفترة طويلة.

لم يقف ترامب عند هذا الحد، بل هدد بوقف التمويلات التي تمنحها بلاده للمنظمة، موضحا إنه على الرغم من منح أمريكا للكثير من المال للمنظمة العالمية إلا إنها لم تشارك المعلومات اللازمة في الوقت المناسب.

ردًا على هجمات ترامب، خرج مدير منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس في مؤتمر صحفي، الأربعاء 8 ابريل، محذرًا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من "تسييس" فيروس كورونا المستجد لمصلحته وإلا سيشهد العالم المزيد من الجثث بسبب المرض.

وقال جيبريسوس: "في النهاية، ينتمي الجميع لأحزاب سياسية هدفها انقاذ الأرواح، من فضلك، لا تقم بتسييس الفيروس، إذا أردت أن يتم استغلالك وإذا اردت رؤية المزيد من الموتى في العالم فأنك بالتأكيد ستسعى لتسيس هذا الموقف، أما إذا رفضت أن ترى ذلك فاتخذ موقف معاكس."

وشدد مدير منظمة الصحة على أن "وحدتنا هي الشيء الوحيد الذي يمكنها هزيمة هذا المرض. في حال تفرقنا في مواجهة هذه الأزمة، أستطيع أن أؤكد أن حتى أكثر الدول تقدما في المجال الطبي ستواجه أزمة وستسقط أنظمتها الصحية. على الولايات المتحدة والصين الاتفاق لمواجهة الموقف واحتوائه وعلى بقية الدول الوقوف معهم كذلك والا سيسوء الوضع كثيرا."

كما ردت الصين على الرئيس الأمريكي من خلال بيان رسمي لوزارة الخارجية أكدت فيه أن أي تعليق محتمل للمساهمات الأمريكية في ميزانية منظمة الصحة العالمية سيؤثر سلبا على مكافحة جائحة فيروس كورونا المستجد.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية في مؤتمر صحفي: "في السياق الحالي لانتشار الوباء في جميع أنحاء العالم، فإن الإعلان الأمريكي بأنهم سيعلقون تمويل منظمة الصحة العالمية سيكون له تأثير سلبي على الكفاح الدولي ضد الوباء".

وأشار إلى أن "منظمة الصحة العالمية، منذ تفشي عدوى فيروس كورونا، لعبت دوراً هاماً في تعزيز التعاون الدولي لمكافحة انتشار الوباء، وحصلت على احترام وتقدير المجتمع الدولي بأسره".

وأكد الدبلوماسي الصيني أن "الجانب الصيني سيواصل دعمه القوي لعمل منظمة الصحة العالمية ودعم الدور القيادي لمنظمة الصحة العالمية في تنسيق التعاون الدولي لمكافحة انتشار الوباء".



الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة