صفاء أبو السعود صفاء أبو السعود

صفاء أبو السعود والأطفال.. صنعوا نجوميتها وأعادوها للأضواء في رمضان 2020

محمود مصطفى الأربعاء، 29 أبريل 2020 - 10:01 م

بطلتها المميزة ووجه بشوش تعلوه ابتسامتها المعتادة، وشبابها الدائم الذي يخفي عن ملامحها علامات التقدم بالعمر، عادت الفنانة صفاء أبو السعود للظهور من جديد، بعد غياب دام لفترة طويلة، عبر إعلان أحد المستشفيات الخيرية لعلاج الأطفال.

وكأن الأطفال هم كلمة السر دائمًا في ظهورها وكسر حاجز الصمت مع الجمهور بين الفترة والأخرى، فمن أعمالها الغنائية لهم والتي لا تخطئها أذن صنعت نجوميتها وصارت صديقة الطفولة لأجيال، ولأجلهم وحدهم عادت للظهور من جديد ولكن هذه المرة عبر بوابة الإعلانات لحث المواطنين على التبرع للمستشفى التي تعالج الأطفال بالمجان.

خلال الإعلان، أكدت "أبو السعود"، أن الأطفال هم الشيء الوحيد الذي من الممكن أن تظهر لأجلهم، ولإسعادهم وحدهم تخرج عن صمتها وتظهر في الإعلام.



وأعربت الإعلامية بوسي شلبي، عن سعادتها بعودة ظهور "أبو السعود"، عبر حسابها الشخصي على موقع "إنستجرام"، حيث نشرت صورة لها من الإعلان، وعلقت قائلة: "ظهور صفاء أبو السعود في إعلان مستشفى الناس أسعدني كنتي وحشاني"، وردت الفناة رجاء الجداوي، قائلة: "الله وحشاني أوي يا صفاء.. رمضان كريم".



وارتبط اسم صفاء أبو السعود بأعياد الطفولة، بأغانيها التي تحمل إرشادات ونصائح توعوية والتي قدمتها خلال استعراضات شهيرة بمعانٍ بسيطة تربى عليها أجيال، فمن ينسى "يا صحابي وصحباتي"، و"إجازة سعيدة"، فضلا عن نبرة صوتها التي تلازم احتفالات المصريين والعرب بالعيد في أغنيتها الأشهر "أهلا بالعيد" والتي صارت الأغنية الرسمية للاحتفال بالأعياد.

وفي تصريح سابق خلال آخر ظهور إعلامي لها العام الماضي، تحدثت "أبو السعود" عن سر نجاح أعمالها الغنائية المقدمة للأطفال على مر الأجيال، مؤكدة أن الصدق في تقديم تلك الأغاني وخروجها من القلب هي التي جعلتها تصل للجمهور من الأطفال بسرعة.

 


 

 

الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة