مسلسل البرنس مسلسل البرنس

بنت البلد جذبتنى لـ«البرنس».. و«كورونا» لم يغير أحداث المسلسل

إسراء مختار الإثنين، 04 مايو 2020 - 06:48 ص

أحب التغيير وأتعمد اختيار أدوارى بعناية..عشقى لبيتى وأولادى لم يؤثر على نجاحى فنيا

فنانة صاحبة مشوار فنى فريد.. فقد لمع نجمها منذ مشاركتها الأولى فى السينما المصرية، محققة نجاحا وجماهيرية كبيرة، ولم تثنها أضواء الشهرة عن تحقيق حلم الأسرة السعيدة، فوازنت فى خطواتها بين أسرتها التى تعطيها أولوية حياتها، ونشاطها الفني، وكذلك نشاطها الإنساني، ورغم جمالها الذى يخطف الجماهير فى كل أعمالها، خرجت مبكرا من عباءة الفتاة الجميلة، وقدمت أدوارا متنوعة، فقدمت أدوار الشر والجريمة ببراعة كبيرة، كما قدمت أدوار الأميرات، والمكافحة، وتشارك حاليا فى مسلسل «البرنس» فى السباق الرمضاني، عن كواليس العمل، وتأثير الكورونا على التصوير، وحياتها الأسرية وغيرها من تفاصيل، تتحدث النجمة «نور» لـ»الأخبار»:

< بداية حديثنا عن كواليس تصوير مسلسل البرنس والعمل مع نجومه؟

تجربة جميلة وثرية, فريق العمل كله محترف أمام الكاميرا ومبهج وراءها, وأنا تحمست من الوهلة الأولى للمسلسل سواء بسبب طبيعة الشخصية وازداد حماسى بمرور الوقت والانغماس فى التصوير وجلسات الحديث مع المخرج محمد سامي.

- وما وضع التصوير مع الكورونا والاحتياطات التى اتخذتموها؟

بخصوص أزمة كورونا كان الجميع ملتزماً بالإجراءات الوقائية وكان يتم تعقيم اللوكيشن بعناية, وفريق العمل كان يتم تعقيمه باستمرار, وحرص الجميع على سلامته وسلامة من حوله, ومرت بسلام الحمد لله.

< ما الذى جذبك للمشاركة فى المسلسل؟

أكثر ما جذبنى للمشاركة فى مسلسل البرنس, طبيعة الدور ونوعيته؛ فهى المرة الأولى التى أجسد فيها فتاة من منطقة شعبية, ولأنى دومًا كنت أسعى للتغيير وتحدٍ بهذا الشكل كنت سعيدة جداً, وأجسد شخصية عُلا؛ وهى شخصية جميلة بداخلها مزيج من المشاعر, فهى تغضب وتحب, تخطئ وتصيب, تخاصم وتسامح, تتمتع بردود أفعال قوية وتلقائية؛ فهى صريحة وتعبر عن مشاعرها الحقيقية دون حسابات.

< كيف أثرت أزمة الكورونا على سير التصوير, وهل غيرت فى محتوى الأحداث؟

لحسن الحظ حين بدأت أزمة كورونا والحظر, كنا قد انتهينا من تصوير نسبة كبيرة من أيام التصوير, ولم يتغير أى شيء فى مسار أحداث المسلسل أو محتواه.

< ما الصعوبات التى تعرضت لها خلال العمل؟

كل عمل اشتركت به له صعوباته الخاصة, وصعوبات مسلسل البرنس أساسها فى تحدياتها فالشخصية جديدة عليّ تماماً واحتاجت إلى مذاكرة وتحضيرات كثيرة, بالإضافة للصعوبات الطبيعية مثل طول فترة التصوير وإعادة مشاهد لأكثر من مرة ما يكون مرهقاً فى أحيان كثيرة.

< هل تتعمدين كسر أكلاشيه الفتاة الجميلة المدللة مؤخرا؟

لا أحب تسميته بالتعمد, فكل ممثل حقيقى يرغب دائماً فى التغيير, وأنا التفت لهذه النقطة منذ فترة طويلة وتعمدت اختيار أدوارى بعناية لكى لا تنحصر فى مكان معين, وبالفعل حققت هذا فى ملاكى اسكندرية, واستمريت عليه بعد ذلك.

< ما السبب الذى قد يدفعك لرفض دور معين؟

قد أرفض الدور لعدة أسباب, الأول القصة بشكل عام والتى يجب أن تكون مختلفة وجذابة, وبعد ذلك دورى نفسه, يجب أن أرى أننى مناسبة للدور وأن الدور سيضيف إليّ شيئاً, وبالتأكيد فريق العمل.

<  هل حققت المعادلة الصعبة بالتوفيق بين العمل والمنزل, أم أن نور حبك لأسرتك يؤثر على فنك؟

أنا فعلاً عاشقة لأسرتى وأولادي, ودائماً ما يكون لهم الأولوية فى وقتي, ولكن أيضاً نجحت إلى حد كبير فى تحقيق هذه المعادلة, وخاصة فى السنوات الأخيرة, بعدما وصل أولادى إلى سن معين يمكنهم من الاعتماد على أنفسهم بشكل أكبر.

- كيف تقضين وقتك فى المنزل بشكل عام, وفى فترة الحظر بشكل خاص؟

قبل أزمة كورونا, كان حياتى الطبيعية مثل الغالبية مقسمة بين شغلى وأسرتى ومتابعة أولادى فى المدرسة والنادي, وأقابل أصدقائى وبالطبع السفر الذى أعشقه, ولكن بطبيعة الحال الأمر تغير فأنا ملتزمة بالحظر ولا أخرج من المنزل إلا للضرورة واقضى وقتى مع أسرتى أمام التلفزيون.



الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة