الأمانة العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان الأمانة العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان

كورونا مش عار| الصحة تكشف تفاصيل الحالة النفسية للمرضى في مستشفيات العزل

حاتم حسني الإثنين، 04 مايو 2020 - 09:03 ص

أعلنت الأمانة العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان، التابعة لوزارة الصحة والسكان، بعض الأرقام حول أنشطتها خلال أزمة انتشار فيروسكورونا المستجد.

وأشارت الأمانة العامة للصحة النفسية إلى تلقي خدمة الخط الساخن للدعم النفسي خلال شهر أبريل الماضي 1047 مكالمة هاتفية منذ بداية الشهر حتى نهايته، وذلك على مدار 24 ساعة  يوميا طوال أيام الأسبوع، كما تم تقديم خدمات الصحة النفسية من يوم  19 حتى 29 أبريل، وذلك ب 12 مستشفى عزل في الجمهورية لعدد 149 مريض مصاب بمستشفيات العزل .

تراوحت الأعراض التي ظهرت على المصابين داخل مستشفيات العزل ما بين القلق، والخوف، وصعوبة في النوم، وأعراض ذهانية، وفقدان شهية، وأعراض هوس، وأعراض اكتئاب، وأفكار ومحاولات انتحار،

 وتم وصف الدواء ل68 حالة استدعت التدخل الدوائي، إلى جانب تقديم جلسات العلاجية حسب كل حالة على حدة، حيث تراوحت الحالات من حيث الحدة ما بين بسيطة إلى شديدة، ومن بينها حالات الهلع والذهان والانتحار التي تستدعي التدخل الطبي  الفوري.

وتقدمت الأمانة العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان بخالص الشكر والتقدير للزملاء الأطباء أعضاء الأمانة ومستشفياتها على الجهود المبذولة أثناء تواجدهم بمستشفيات الحجر الصحي وما  يقدمونه من دعم نفسي للفرق الطبية وغيرها من مهام الطب النفسي المكلفين بهاتجاه المرضى، مشيدة بدورهم الهام والبارز والذي شهدته المستشفيات وفرقها وذكرته في أكثر من مناسبة.

وأكدت الأمانة العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان إلى أن سلامة أطبائها هي أولوية لا تراجع عنها ويصل ذلك إلى التوصية برفض التدخل أو الانسحاب من العمل إذا ما وجد تقصير في إجراءات مكافحة العدوى.

وأشارت الأمانة إلى أن أول من توجه إلى مستشفيات الحجر الصحى كانت د.نعمات علي، والدكتور أميرة ذكي، من الأمانة العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان، والدكتورة شيماء مسلم  مدير عيادات واحة بمستشفى العباسية، وكان في طليعة الأطباء الذين بادروا بتقديم الخدمة داخل المستشفيات د.بيشوي عوض مدير مركز شبراقاص لعلاج الإدمان بالغربية، والدكتور حسن عبد الرازق مدير مركز علوان لعلاجالإدمان  بأسيوط،

ونوهت الأمانة إلى أنه سبق أن قامت بتقديم خدمات الدعم النفسي بمستشفيات العزل عن طريق التواصل المباشر مع المديرين والأطباء، وكذلك فتح باب الخدمة بالخط الساخن على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع إلا أنه تعذر التواصل مع الحالات، كما أدى وجود بعضالحالات شديدة الحدة او غير المستبصرة إلى صعوبة التواصل معها تليفونياً أو عن طريق  الانترنت، ومع استشارة الخبراء وتقييم الوضعالطبي  داخل مستشفيات العزل مع إجراء الزيارات الاستطلاعية من متخصصين ذوي خبرة في الدعم النفسي من الأمانة العامة للصحةالنفسية وعلاج الإدمان، تم رصد الموقف من أرض الواقع وتقييم الاحتياجات، ووجد أنه من الضروري التواجد داخل المستشفيات وهو  الأمرالذي تبينت أهميته في الإحصائيات اليومية المقدمة من الفرق العلاجية.

 



الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة