منطقة آثار الهرم منطقة آثار الهرم

 تعرف علي خريطة تطوير منطقة آثار الهرم

شيرين الكردي الإثنين، 11 مايو 2020 - 12:39 م

قال الباحث الأثري أحمد عامر إن مشروع تطوير منطقة الهرم الأثرية بدأ في يناير 2009م، وكان من المخطط له أن ينتهي العمل به في يناير 2012م، غير أنه قد توقف لبضع سنوات في الفترة التي تلت قيام ثورة يناير2011م، ويجري استكماله حاليًا.

وقد تم تقسيم المنطقة ومجالها الأثري إلى ثلاثة نطاقات تبعًا للأهمية الأثرية، يتضمن المشروع بمراحله الثلاثة تطوير مداخل المنطقة الأثرية، وبناء سور مراقب بالكاميرات، وغرفة تحكم لأنظمة المراقبة، وإنشاء مبنى جديد للتفتيش، وتأهيل الطرق، وإنشاء مركز للزوار، وإنشاء منطقة للتريض خارج السور الأمني مساحتها 18كم مخصصة لركوب الخيل والجمال ويمكن الدخول إليها من المنطقة الأثرية ويسمح فيها بتواجد الباعة الجائلين، وتطوير منطقة الصوت والضوء، بالإضافة إلى إقامة أبنية خدمية كتلك الخاصة بالإدارة الهندسية والمخازن والورش الملحقة بها، ومبنى للشرطة، ومبنى للدفاع المدني، وأبنية لخدمة الهجانة والخدمات البيطرية الملحقة، كما يتيح المشروع إستخدام سيارات كهربائية لنقل السائحين من مركز الزوار إلى جميع المزارات الأثرية بدلًا من السيارات الخاصة والحافلات السياحية حماية للآثار من مخاطر التلوث.

وأشار "عامر" أنه سوف يتم إغلاق مدخل "مينا هاوس" كما تم الانتهاء من مهبط لطائرات الهليكوبتر يسع أربع طائرات، يسمح بإستقبال طائرات الرؤساء والشخصيات المهمة الراغبة في زيارة المنطقة، كما تم الانتهاء هندسيًا وجارٍ تشغيل مركز استقبال الزوار والسائحين والذي يتكون من مبنى مقام على مساحة ٤ آلاف متر، وسيكون باب الدخول لزيارة المنطقة الأثرية هو من مدخل الفيوم، وسوف تكون المنطقة الأثرية مقتصره على أي أحد إلا الزائرين فقط مع توفير أتوبيسات كهربائية وذلك لتسهيل التنقل علي الزائرين داخل المنطقة الأثرية، بالإضافة إلي أن المنطقة الأثرية سوف تكون مؤمنة بالكامل من شرطة السياحة والآثار، بجانب أن هضبة الهرم ستكون متصلة بالمتحف المصري الكبير، وبالتعاون مع الأجهزة المعنية سيختلف شكل منطقة ميدان الرماية تماماً، غير أن طريق الأسكندرية الصحراوي سيكون عبارة 3 حارات، وسيتم عمل ممر من المتحف الكبير إلى الهرم نزلة السمان، وسيتم فتح بوابة أبوالهول للأفراد، وقد وصلت التكلفة إلى أربعمائة مليون جنيه مصري، وخلال الفترة الماضية تم تشييد مركز زوار، يتضمن مكاناً لقطع التذاكر، وأيضا يتم تجهيز ساحتين تسع أولاهما ثلاثمائة أتوبيس، والثانية ستمائة سيارة خاصة، كما سيكون فيه قاعة سينما لعرض المنطقة الأثرية، بجانب أنه سيتم توفير "فلايرز" يحتوي على المعلومات الخاصة بالمنطقة وماكيت كبير يعرض منطقة الهرم للشرح عليه، وقد تم الإنتهاء من المسار المحدد لها، وهو من مدخل الفيوم حتي الهرم الثاني، أما عن الباعة الجائلين والخيالة والجمالة سيتم نقلهم إلى مكان آخر، ولهواة ركوب الخيل سيكون هناك منطقة تسمى بمنطقة التريض، كما تم تزويد المنطقة بعدد من مناطق التصوير وبها مصورين محترفين، كما تم الإنتهاء من سور أمني يحيط بالمنطقة الأثرية لمنع التعديات على حرمها بطول 18كم، مزود ب 194 كاميرا تعمل بنظام المراقبة الليلية، وكل مداخل المنطقة سيتم تجهيزها ببوابات إلكترونية كاشفة للمعادن للتأمين.


 



الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة