مبادرة «مع بعض احنا قدها» مبادرة «مع بعض احنا قدها»

«مع بعض احنا قدها» مبادرة لدعم الجيش الأبيض في المستشفيات

حاتم حسني الخميس، 14 مايو 2020 - 08:20 ص

تعاونت مؤسسة أهل مصر للتنمية مع إحدى الشركات العالمية العاملة في مصر، بتنفيذ احد أنشطة مبادرة  "مع بعض احنا قدها" عن طريق تقديم الدعم للفرق الطبية بمستشفيات العزل الصحي لمواجهة فيروس كورونا.

تقوم المبادرة بتوزيع عبوات على الأطقم الطبية في مستشفيات العزل تحتوى على منتجات الشركة للتعبير عن الامتنان والشكر للجيش الأبيض ودعم جهودهم بشكل رمزي في هذه الظروف الراهنة، وفي ظل التضحيات التي يقدمونها بجهودهم كخط الدفاع الأول لرعاية المصابين وحماية الجميع من خطر انتشار الفيروس وقيامهم بمواصلة الليل بالنهار، تاركين ذويهم ومنازلهم خلال أيام شهر رمضان المبارك للقيام بواجبهم.

استهدفت الفعالية الأطقم الطبية في مستشفيات العزل الصحي بالقاهرة والجيزة، بواقع 5 مستشفيات يوميا حتى نهاية رمضان، لتشمل مستشفيات حميات العباسية، وحميات إمبابة، وقصر العيني التخصصي، والدمرداش، و15 مايو بحلوان، والحسين الجامعي، وباب الشعرية، والزهراء، وأحمد ماهر، والمطرية، والساحل، والجلاء، ومستشفيات الحجر الصحي لمؤسسة أهل مصر.

شارك في توزيع منتجات الشركة في اليوم الأول لتنفيذ الفعالية رئيس مجلس أمناء مؤسسة أهل مصر للتنمية د. هبة السويدي، وعضو مجلس الإدارة التنفيذي ومدير عام قطاع العلاقات المؤسسية والتسويقية بالشركة «نهلة كمال».

وقالت د. هبه السويدي، إن تضافر جهود المؤسسات والشركات الخاصة يساهم في دعم الجهود المقدمة للأطباء في عملهم لرعاية وعلاج المصابين، مؤكدة أن الأمر ليس تفاخرا بانفراد جهة بعينها بتقديم العون والمساعدة، ولكن العبرة في تكاتف الجميع من أجل تخفيف حدة الأزمة وتبعاتها السلبية، مؤكدة أن مؤسسة أهل مصر تدعو جميع المؤسسات والجهات التابعة للقطاع الخاص من أجل توحيد الجهود والمساعي لخدمة الوطن ومساعدة الجيش الأبيض في حربه ضد كورونا.

وقالت  نهلة كمال، إن الشركة في مصر حريصة على القيام بدورها المجتمعي في ظل الظروف الراهنة من خلال العديد من الأنشطة ومنها مبادرة "مع بعض احنا قدها" للمساهمة في التخفيف من آثار الأزمة، سواء عن طريق دعم العمالة اليومية من خلال تقديم منتجات الشركة من الألبان وغذاء أطفال للأسر الأشد احتياجا، أو توفير الأجهزة الطبية ومستلزمات الوقاية للأطقم الطبية، كل ذلك يتم بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني وغيرها من المؤسسات التي تعمل على مواجهة هذا الوباء، كما تم إشراك الموظفين فى المبادرة عن طريق قيامهم بالتبرع إلى أي من الجهات الخيرية التي تتعامل معها الشركة وستتبرع بنفس قيمة المبلغ  الذي دفعه الموظف. 

ويأتي على رأس فعاليات المبادرة تقديم التقدير والعرفان للأطقم الطبية لدورهم النبيل في علاج المصابين ورعايتهم وتفعيلا لدور القطاع الخاص المحوري خلال الأزمة.
 



الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة