صورة أرشيفية صورة أرشيفية

جراح تجميل يوضح آلية عمل حقن الميزوثيرابي

منى إمام الأحد، 17 مايو 2020 - 03:02 م

 

قال الدكتور أحمد الشريف أستاذ جراحات التجميل والإصلاح بطب عين شمس، إن التجميل بحقن الميزوثيرابي من الطرق الغير جراحية المتبعة على نطاق واسع في العيادات التجميلية، وذلك بفضل أدواره المتعددة، حيث يقوم بإزالة دهون الجسم، ويساعد على تخفيف الوزن ويقلل من السيلوليت عن طريق حقن مواد معينة في المناطق المراد علاجها بالجسم، مؤكدا أن حقن الميزوثيرابي تستخدم كذلك في علاج حالات فقدان الشعر، وشيخوخة الجلد، حيث بإمكانه إزالة التجاعيد وتجديد شباب الوجه وتعويض حالات تساقط الشعر. 

وأضاف الدكتور أحمد الشريف، أن العلاج التجميلي بحقن الميزوثيرابي يعتمد على حقن مواد معينة عن طريق إبرة دقيقة للغاية تحت الطبقة الجلدية من الجلد في الأنسجة الدهنية تحت الجلد في المنطقة المراد علاجها، حيث يتم حقن كميات دقيقة من المستخلصات النباتية والفيتامينات والإنزيمات والعناصر الغذائية والهرمونات والأدوية مثل: موسعات الاوعية الدموية، والعوامل المضادة للالتهابات غير الستيرويدية ومنبهات مستقبلات بيتا والمضادات الحيوية.

وعن إزالة الدهون وعلاج السيلوليت، أوضح الشريف، أن الليثيسين، والأيزوبروترين هما من أكثر المواد المستخدمة في إزالة الدهون وعلاج السيلوليت، حيث يوجد الليثيسين في الصفراء البشرية وهو ضروري لهضم الدهون الغذائية، بينما الأيزوبروترينول هو عامل تحلل دهني يقوم بالتفاعل الكيميائي في الجسم لتفتيت خلايا الدهون، مؤكدا أن استخدام حقن الميزوثيرابي يتم على مدار عدة جلسات تتحدد وفقا لحالة المريض والمنطقة المراد علاجها.

وشدد الدكتور أحمد الشريف، على ضرورة ابتعاد بعض الأشخاص أن العلاج التجميلي بحقن الميزوثيرابي مثل: النساء الحوامل والمرضعات، ومرضى السكري الذين يعتمدون على الأنسولين، والمرضى الذين لديهم تاريخ مرضي مع أمراض مزمنة كالقلب، والسكتة الدماغية، والجلطات الدموية، ومرضى السرطان، وهو ما سيعمل عليه الطبيب للتأكد منه قبل البدء بالعلاج.



الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة