الكحك والبسكويت الكحك والبسكويت

السعرات الحرارية في «الكحك والبسكويت».. وأيا منهم أقل ضررا

إيمان طعيمه الإثنين، 18 مايو 2020 - 11:20 ص

عيد الفطر لا يمكن أن يمر دون تناول الكعك والغريبة والبيتى فور وغيرها من الحلويات اللذيذة، لكن تلك الأطعمة تحتوى على الدهون المشبعة سواء السمن أو الزبد، والكربوهيدرات كالدقيق والسكر، كمكونات أساسية والإفراط في تناولها قد يؤدى إلى زيادة السعرات الحرارية المتناولة وبالتالي زيادة الوزن الذي يصعب فقدانه فيما بعد.

وأوضحت د. ضحى عبده محمد، أستاذ كيمياء حيوية التغذية ورئيس قسم التغذية بالمركز القومى للبحوث، أن الكعكة الواحدة تحتوى على 200 سعر حرارى، ويكون ذلك مصاحب بإرتفاع السكر والدهون بالدم وأيضاً يؤدى لزيادة الوزن.

 

ويعتبر البسكويت بأنواعه هو الأقل فى المحتوى من السعرات الحرارية، ولذا يجب على الجميع عدم الإفراط فى تناول هذه الحلويات والإكتفاء بقطعة أو إثنين كحد أقصى خلال اليوم.

 

وأشارت إلى أن الإفراط فى تناول الحلويات والوجبات الدسمة أيام العيد يؤدى إلى إرباك الجهاز الهضمى وحدوث تلبكات معوية.

 

ونصحت رئيس قسم التغذية، باختيار الأنواع المناسبة من الحلوى ودائماً يتم إختيار الأكثر فائدة صحياً والأقل ضرراً، فالكعك المحتوى على المكسرات والعجوة أفضل من المحتوى على الملبن أو السادة وذلك لأن المكسرات تحتوى على الأحماض الدهنية من نوع أوميجا-3 وهى هامة ومفيدة جدا لصحة الجسم والقلب وكذلك تحتوى على عنصر الزنك والهام جداً للجهاز المناعى وعمله بكفاءة.

 وكذلك العجوة التي تحتوى على سكريات طبيعية وأملاح معدنية وفيتامينات مفيدة للجسم بإلإضافة إلى أن كمية الدهون والكربوهيدرات الموجودة فى هذه الأنواع من الكعك تكون أقل نظراً لوجود الحشو بها.

 

أما البسكويت يكون أقل فى محتواه من السعرات الحرارية وبالتالى فهو أفضل من الغريبة والبتى فور، كما يمكن زيادة الفائدة به بإضافة الكاكاو لما يحتويه من مضادات أكسدة مهمه ومفيدة للقضاء على الشقوق أو الشوادر الحرة.

 

ويمكن لست البيت إستخدام بعض البدائل للدقيق كلياً أو جزئياً في إعداد الحلوى مثل دقيق الشوفان لما يحتويه ألياف غذائية مفيدة وعدد لا بأس به من الفيتامينات. 

 


 



الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة