الشيخ محمود تهامي الشيخ محمود تهامي

«الصوفية مقابل الحداثة»| غدا.. حفل لمحمود التهامي وفتحي سلامة

إسراء كارم الثلاثاء، 19 مايو 2020 - 10:08 م

يقدم الشيخ محمود تهامي نقيب المنشدين، والفنان فتحي سلامة، في التاسعة والنصف مساء غدا الأربعاء ٢٠ مايو ٢٠٢٠، حفل أونلاين تندمج فيه أصوات وإيقاعات الهتافات الصوفية التقليدية والجاز العربي المعاصر بتناغم فريد للأصوات العربية.

استضاف الحفل مركز الفنون جامعة نيويورك بالتعاون مع وزارة الثقافة وتنمية المعرفة والبردة منصة للفنون والثقافة الإسلامية.

والشيخ محمود التهامي ولد بصعيد مصر والتحق بالأزهر الشريف وتخرج من كلية اللغة العربية عام٢٠٠٠م وحصل على دبلومة عامة دراسات عليا ثم التمهيدي ماجستير٢٠٠٣م درس الموسيقية دراسات حرة في الكونسير فيتوار واحترف فن الإنشاد وهو في سن الثالث عشر من عمره عام ١٩٩٢.

أحيا العديد من الحفلات في الدول العربية والأوربية والأسيوية والإفريقية ومنها على سبيل المثال لا الحصر: إندونيسيا، ماليزيا، تايلاند، اسبانيا، لندن، فرنسا، تركيا،جنوب أفريقيا، اليمن، ليبيا، إيطاليا، الهند، السودان، أبو ظبي،السعودية ، الجزائر، المغرب وتونس ، جنوب أفريقيا .

أسس أول نقابة للإنشاد في مصر والوطن العربي وأختير نقيباً للمنشدين والمبتعثين والباحثين في ثقافة الإنشاد علم ٢٠١٤م وقام بتأسيس مدرسة الإنشاد الديني عام 2015 وتعتبر أول مدرسة متخصصة لتعليم فن الإنشاد الديني والابتهالات والتي يقوم الشيخ محمود التهامي بالإشراف عليها وبالتدريس فيها بنفسه مع باقة من أساتذة الإنشاد الديني في مصر. والذي تخرج منها أكثر من ٥٠٠٠ منشد حتى الأن.

أصدر ١٨ ألبوم غنائي وله فوق ٣٠٠ أنشودة من غنائة وألحانه، وشارك بثلاث أغاني في ألبوم أوريجين (الأصل) والذي حصل على جائزة الجلوبال ميوزك أوورد واختير كأفضل البوم لعام 2017 كما رشح لجائزة الجرامي 2018.

حصل على لقب سفير الثقافة في الوطن العربي من الرابطة الدولية للإبداع الفكري والثقافي بفرنسا.

اختير كأفضل شخصية عربية مؤثرة لعام 2016 ضمن تكريم أفضل 100 شخصية إنسانية وبتوقيع من هيئة كبار التنمية البشرية واعتماد كلا من مركز دريم للتدريب جامعة بحر العلوم، مؤسسة البشرية من أجل السلام والمجلس العالمي للتمكين والتطوير المؤسسي أكاديمية شمس الدولية.

حصل علي الدكتوراه الفخرية من المركز الثقافي الألماني الدولي بصيدا لبنان كتقدير رفيع المستوى لما بذلة من نشر روح التسامح والعدالة والقيم الإنسانية والثقافية والعلمية.

اختير كأفضل شخصية عربية إبداعية مطورة في مجال الإنشاد من المجلس العالمي للتمكين والتطوير المؤسسي ضمن برنامج تكريم أفضل 50 شخصية عربية عام 2016

وأسس مشروع فني عالمي بالتعاون مع الموسيقار العالمي فتحي سلامة وهو مشروع الصوفية مقابل الحداثة، وكذلك مشروع فني عالمي وهو الأول من نوعه (الوحدة في الاختلاف - إنشاد واحد وموسيقي متعددة) مزيج بين فن الإنشاد الصوفي القديم وفن التواشيح وفنون الموسيقي العالمية المختلفة الحديثة. وهي ملحمة فنية بين الشرقي والغربي والقديم والحديث وفن الارتجال في الإنشاد وفن الجاز في الموسيقي باللغة العربية الفصحى يجمع بين التواشيح المصرية القديمة والموسيقات العالمية.

أما الفنان فتحي سلامة حصل على جائزة الجرامي الموسيقية العالمية عام 2004، كما حصل على عدة جوائز أخرى منها جائزة البي بي سي عام 2004، ومهرجان القاهرة السينمائي الدولي عن الفيلم الطويل والقصيرة سنة 2000، وتعاون مع المخرج المسرحي سمير العصفوري في تأليف موسيقى مسرحيات للمسرح القومي المصري.

وأسس فتحي سلامة فرقة شرقيات عام 1988 التي قدمت أكثر من 2000 حفل موسيقي على مدى الأعوام السابقة وحتى الآن في أعرق مسارح العالم وفي أكبر مهرجانات الجاز والوورلد ميوزيك.، كما لديه تسعة ألبومات تعاون، وساهم أيضًا في توزيع وتلحين العديد من الاغاني للمشاهير أمثال: محمد منير، عمرو دياب، علي الحجار، انوشكا، مدحت صالح، كما اشترك في ورشه الموسيقيه العديد من فناني الاندرجروند مثل دينا الوديدي، مسار اجباري، شارموفرز.



الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة