صورة موضوعية صورة موضوعية

لتجنب مشاكل المعدة.. الطريقة الصحيحة لتناول الوجبات أول أيام العيد

إيمان طعيمه الأربعاء، 20 مايو 2020 - 11:12 ص

أكدت د. ضحى عبده محمد، أستاذ كيمياء حيوية التغذية، ورئيس قسم التغذية بالمركز القومى للبحوث، أنه يجب الحرص في يوم العيد على توزيع الوجبات وأن تكون وجبات صغيرة حتى لا نرهق الجهاز الهضمي. 

وشددت على ضرورة تناول الخضروات والفواكه الطازجة لما تحتويه من ألياف غذائية مهمة وكذلك محتواها من الفيتامينات والأملاح المعدنية، وكذلك تناول كمية كافية من المياه من 2 إلى 3 لتر خلال اليوم. 

ونصحت دكتورة ضحى بضرورة وجود وجبتين خفيفتين تكون عبارة عن فواكه أو خضروات طازجة أو بعض البقوليات مثل الحمص أو الترمس وكذلك لب عباد الشمس (الب السوري) أو لب القرع (اللب الأبيض) وهى من الأغذية التي من المعتاد تناولها في العيد، ولكن يجب ألا تحتوي على كمية عالية من الأملاح حتى لا تؤذي مرضى إرتفاع الضغط. 

كذلك يجب الحرص على تناول المشروبات العشبية مثل الشاي الأخضر والينسون والنعناع خلال اليوم لما لها من فوائد صحية بما تحتويه من مواد فعاله نباتية تعمل كمضادات للأكسدة مما يحفظ الجسم ويحميه من الشقوق الحره.  

ويجب أن تكون وجبة الغذاء في ميعاد يتوسط ميعاد الإفطار أثناء الصيام وموعد الغذاء المعتاد قبل صيام شهر رمضان، ثم العودة تدريجياً إلى الميعاد المعتاد. 

ويجب أن تكون وجبة غذائية متكاملة بها كل العناصر الغذائية (بروتينات "نباتى أو حيوانى"- كربوهيدرات- دهون- فيتامينات وأملاح معدنية وماء)، كما يجب الحرص على تناول الماء من (1-2 كوب) قبل تناول الوجبات بصفة عامة حتى نقلل من كمية الغذاء المتناول، مع تناول ثمرة فاكهة قبل تناول الوجبات الغذائية وخاصة التفاح أو البرتقال وذلك لمحتواها من الألياف الغذائية والفيتامينات والمواد الفعاله النباتية والتي لها دور فى الحفاظ على صحة الجسم من خلال عملها كمضادات للأكسدة. 

ويجب أيضا تناول طبق من السلطة في بداية وجبة الغذاء ويفضل أن يحتوى على أنواع مختلفة من الخضروات بألوان قوس قزح وكذلك الخضروات الورقية. 

ثم يتم تناول الطبق الرئيسى والذى يفضل أن يحتوى على مصدر بروتين حيوانى أو نباتى وأن يكون محتواه من الدهون قليل، ويجب الحرص على تناول الطعام ببطء والحرص على المضغ الجيد للطعام.



الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة