الدكتور عباس شومان الدكتور عباس شومان

بعد الإجرام مع مصابي كورونا| شومان: جريمة أخلاقية.. فماذا لو أصابكم ما أصابهم؟

إسراء كارم الخميس، 21 مايو 2020 - 01:17 ص

قال الدكتور عباس شومان، إن بعض الناس يقومون بجريمة ضد المصابين ممن ينتظرون الإصابة، وهي جريمة أخلاقية لا تناسب الشعب المصري الأصيل الذي عرف بوقفته مع الضعفاء والمحتاجين وأصحاب الابتلاء.

وأضاف أن ما يظهر الآن وينتشر من مقاطع فيديو يشتكي فيها بعض من أصيبوا بالفيروس من معاملة الجيران لهم وكأنهم ليسوا من البشر، وكأنهم ارتكبوا خطيئة لا تغتفر لإصابتهم بفيروس لا يوجد بيننا من حصن ضده ويأمن شر الإصابة به، الناس يقاطعونهم: الباعة وأصحاب الصيدليات، وجيرانهم في السكن ومن يراهم عن قرب أو بعد، ليزيد همهم وكربهم فوق مايعانون من آلامهم.

وتساءل: «يا هؤلاء ماذا لو أصابكم ما أصابهم هل سترغبون في أن يعاملكم الناس وقد يكون هؤلاء بعد أن شفاهم الله بمثل ماتعملونهم به؟!».

واستكمل «شومان»: «أيها العقلاء يامن كرمكم ربكم بنعمة العقل وزرع في قلوبكم الرحمة ووصفكم بها {رحماء بينهم} رفقا ثم رفقا بإخوانكم، خذوا حذركم وأنتم تتعاملون معهم، ولكن كونوا وسيلة تلطيف وعون لهم فيما يعجزون عنه، فاجعلوهم يستريحون وتناوبوا على خدمتهم وشراء احتياجاتهم، من باب الامثال إلى توجيهات شرعكم في إكرام الجار وعيادة المرضى ومساعدة المحتاجين، ومن باب شكر الله الذي جعلكم من الأصحاء حتى وقتكم هذا،ولعل هذا يدفع عنكم المرض ويديم عليكم نعمة،{لئن  شكرتكم لأزيدنكم}».



الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة