الدكتور أسامة فخري الجندي الدكتور أسامة فخري الجندي

كيف تحقق أهليتك للعطاء الإلهي؟.. داعية يجيب

إسراء كارم الخميس، 21 مايو 2020 - 02:35 م

واصل الدكتور أسامة فخري الجندي الداعية بوزارة الأوقاف، خواطره الرمضانية في اليوم الثامن والعشرين من شهر رمضان تحت عنوان "حَقّق أهليّتَك للعطاء الإلهي، واحفظ نفسك من الجزاء، بعمل الحسنات وصناعة الخير والجمال في الكون".

وقال إن القرآن الكريم حين تحدث عن العصاة قال: (جَزاءً وِفَاقًا)، وحين تحدث عن المؤمنين قال: (جزاءً من ربِّكَ عَطَاءً)، ففي الشر: (جَزاءً وِفَاقًا)، وفي الخير: (جزاءً وعَطَاءً).

وتابع: قد تعلمنا من مشايخنا أن الجزاء قد جُعِل على عمل، والعطاء جُعِل على غير عمل.. لماذا؟، لأن الحق سبحانه وتعالى مَنْ يعملُ سيئةً يعطي له سيئةً مثلها، لكن في باب الخير ماذا يصنع؟، مَنْ يعملُ حسنةً يعطي له عشرة، فحسنة تقوم أمام حسنة تبقى جزاء، والتسعة تبقى هي العطاء.



الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة