بوتن ومدفيديف بوتن ومدفيديف

مدفيديف حول عواقب «كورونا»: العالم سيصبح مختلفًا دون شك

أ ش أ الخميس، 21 مايو 2020 - 03:04 م

أعلن نائب رئيس مجلس الأمن الروسي، دميتري مدفيديف، اليوم الخميس، متحدثًا عن عواقب وباء فيروس "كورونا" المستجد، أن العولمة ستظل قائمة، ولكن العالم سيصبح "مختلفًا بلا شك".


وقال مدفيديف - خلال مؤتمر عبر الفيديو تحت عنوان "ستارتاب فايلج" ، وفقًا لوكالة سبوتنيك الروسية - : "من المرجح أن تُغلق الأسواق وتضيق لفترة طويلة قادمة، ولكن هذا لا يعني أن العولمة كحركة معينة في السنوات الأخيرة قد انتهت، فالعالم المرتبط ببعضه سيبقى، بيد أنه سيكون مختلفًا بالتأكيد".


وأشار إلى أنه لا شك في أن التكنولوجيات الرقمية ستظل قائمة بعد الجائحة، وفي الوقت نفسه، فإن الشفافية في أوقات الأزمات شرط للبقاء على قيد الحياة، قائلاً : "نحن بحاجة إلى تبادل المعلومات العلمية والعملية والمهارات وأنواع مختلفة من الحلول التكنولوجية".


ويرجح الكثيرون من الساسة والخبراء في مختلف العالم أن تأثير جائحة "كورونا" المستجد سيستمر لمدة طويلة وأنه حتمًا سيغير العالم وينقله إلى مرحلة جديدة.


وصرح الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، التي تعتبر بلاده بمثابة الأب الروحي للعولمة الحديثة، لأنها كانت وعلى مدى عقود من الزمن من أكبر المنظرين والداعمين لهذه العولمة، بأن تفشي فيروس كورونا المستجد أظهر أن عصر العولمة قد انتهى.



الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة