رجاء الجداوي أحدث المصابين بفيروس كورونا رجاء الجداوي أحدث المصابين بفيروس كورونا

المشاهير وفيروس كورونا وجها لوجه في معركة العدوى والشفاء من ينتصر؟

محمد كمال الإثنين، 25 مايو 2020 - 06:52 ص

ظن البعض في بداية الأزمة أنه بعيد كل البعد عن هذا العدو الفيروسي، والكثير تعامل مع الأمر باستهتار واستهانة على اعتبار أن هذا النوع من الفيروسات وهذه العدوى لا تصيب سوى الأشخاص الذين لا يهتمون بنظافتهم الشخصية، لذا كانت الحياة تسير في جميع الأوساط بوتيرة طبيعية إلى أن بدأ الجميع يدرك حجم الخطر القادم الذي تحول بمرور الوقت إلى وباء تفشى في جميع أنحاء العالم، الغريب في الأمر أن «فيروس كورونا» عدو لا عزيز له، لم يرحم كبير أو صغير لم يفرق بين غني وفقير، تساوى الجميع أمامه الوزير مثل الغفير.

عزل الكثير من الأثرياء والمشاهير أنفسهم داخل منتجعاتهم ومنازلهم عندما شعروا أن الخطر بات قريبًا ووشيكًا منهم، لكن بمرور توالت الأخبار عن مشاهير المجتمع على مختلف ميولهم واتجاهاتهم الفنية أو السياسية أو الرياضة، تسابق الجميع في الإعلان عن إصابته «بفيروس كورونا المستجد» عبر الصفحات الشخصية على منصات التواصل الاجتماعي، مطالبين متابعيهم بالالتزام بإجراءات الوقاية والحرص على الآخرين.

لم يرحم فيروس كورونا أي بلد من بلدان العالم، أصاب الجميع في مقتل، توقفت الحياة تمامًا في بعض البلدان بفعل الإجراءات الوقائية التي تتخذها كل دولة تبعا لتطور الموقف ساعة بساعة ويوم بيوم، كانت أكبر التعليمات وأهمها على الإطلاق التي اتفق عليها الجميع عالميًا هي المحافظة على عدم الاختلاط مع الاهتمام بالنظافة الشخصية بشكل كبير، ورغم كل الإجراءات الاحترازية لم يسلم الكثير من المواطنين ورجال الفن والسياسة والمسؤولين والمشاهير.

أشهر ضحايا فيروس كورونا

-تعرضت الفنانة رجاء الجداوي للإصابة بعدوى فيروس كورونا المستجد، «كوفيد 19» وتم نقلها إلى مستشفى العزل بمنطقة أبوخليفة بالإسماعيلية، وأكدت أميرة كريمة الفنانة رجاء الجداوي في تصريحاتها، أنها فوجئت بارتفاع شديد في درجة حرارة والدتها تخطت الـ39 مئوية، وقامت على الفور بإجراء تحاليل لوالدتها وجاءت النتيجة إيجابية.

- توفى الرئيس السابق لجمهورية الكونغو برازافيل جاك يواكيم يومبى أوبانجو في فرنسا، بسبب فيروس كورونا المستجد، وذلك إثر تدهور حالته الصحية.

- النجمة هند البحرينية أول فنانة عربية تصاب بفيروس كورونا.

- الممثل الأمريكي توم هانكس وزوجته ريتا ويلسون أول من أعلنا عن إصابتهما بفيروس كورونا في هوليوود، كان الزوجان في أستراليا عندما شعرا بأعراض المرض وأكدت التحاليل إصابتهما بفيروس كورونا. 

- ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز، حيث أعلن مكتبه إصابته بفيروس كورونا المستجد وتواجده حالياً في الحجر المنزلي. 

- رئيس نادي ريال مدريد الأسبق لورنزو سانز الذي توفى إثر إصابته بفيروس كورونا عن عمر ناهز الـ 76 عاماً، ونعاه نجله على إنستجرام قائلاً، لم يكن والدي يستحق هذه النهاية.

- وزيرة الصحة البريطانية السابقة نادين دوريس أعلنت أيضًا إصابتها المؤكدة بفيروس كورونا، وكانت نادين قابلت المئات من المواطنين في البرلمان وحضرت حفل استقبال مع رئيس الوزراء بوريس جونسون.

-أصيب برويس جونسون، رئيس الوزراء البريطاني بفيروس كورونا المستجد ودخل إلى المستشفى حيث أمضى 3 أيام في العناية المركزة، وقال في وقت سابق إن الأطباء الذين أشرفوا على علاجه خلال إصابته بفيروس كورونا المستجد كانوا يستعدون لإعلان وفاته بعدما نُقل إلى العناية الفائقة.

- أعلن نادي يوفنتوس الإيطالي إصابة لاعب الهجوم في الفريق دانيال روغاني بفيروس كورونا «كوفيد-19»، مشيرًا أنه تم فرض الحجر الصحي على روغاني وكل من خالط اللاعب.

- أعلن مدرب فريق «جلاطا سراي» التركي فاتح تريم، عن إصابته بفيروس كورونا المستجد عبر حسابه على موقع تويتر، وكان المدرب أول من طالب بتعليق مباريات دوري كرة القدم التركي خوفاً من انتشار العدوى.

- أعلنت نجمة مسلسل «صراع العروش» إنديرا فارما عبر صفحتها الشخصية على إنستجرام عن إصابتها بفيروس كورونا، وطالبت متابعيها بالحفاظ على صحتهم.

-كشف رجل الأعمال نجيب ساويرس، إصابة شقيقه بفيروس «كورونا» قائلًا في تصريحات له، «شقيقي كان متواجدًا في سويسرا لإجراء عملية جراحية، وتم إجراء تحليل كورونا له، وظهرت النتائج إيجابية، ولكنه تماثل للشفاء».

كورونا يهاجم الجميع «أغنياء وفقراء»

كانت هذه الأمثلة قليل من كثير، ولو دققنا النظر في هذه الأسماء لوجدنا أن معظمهم أو حتى جميعهم، يعيشون في ترف ورغد من الحياة ورغم ذلك لم الرفاهية التي يعيشون فيها، ما يؤكد بما لا يدع مجالًا للشك أن فيروس كورونا «مالوش عزيز» أثبتت الإصابات التي تعرض لها مشاهير الفن والسياسة والرياضة أن الحذر لا يمنع القدر ضرب، فيروس كورونا أثبت أمرين غاية في الأهمية أولهما أن الاستهتار واللامبالاة دفعت شعوب بالكامل للمعانة، أما الأمر الثاني أنه لا أحد في مأمن من العدوى إلا إذا التزم بيته.

المتاجرين بالأزمة

أما أسوء ما في الأمر هو محاولات البعض استغلال هذه الأزمة واللعب على المشاعر ومحاولة استعطاف الجميع وكسب ودهم، في مصر كانت أول من أعلنت عن إصابتها بفيروس كورونا وأشعلت الدنيا صراخًا وضجيجًا هي المطربة المغمورة إيناس عز الدين، التي كشفت أنها أصيبت بفيروس كورونا وتتواجد داخل مستشفى حميات إمبابة عقب عودتها من رحلتها الأخيرة بالمغرب، ثم تبين وفقًا لما أعلنته وزارة الصحة كذب ادعائها وأظهرت التحاليل أن نتائجها سلبية، وتبين أن كل ما روجت له كان هدفه ركوب «الترند» وتحقيق شهرة على حساب مرضها الوهمي، الأمر الذي يستوجب وقفة جادة وحازمة معها ومع من على شاكلتها لأن الظروف الراهنة الآن لا تسمح بمثل هذه الأفعال الصُبيانية التي تخلوا من أدنى درجات المسؤولية الاجتماعية.

قال عبد الله بن عمرو بن العاص، بينما نحن حول رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ ذكر الفتنة فقال، «إذا رأيت الناس قد مرجت عهودهم، وخفَّت أماناتهم، وكانوا هكذا وشبك بين أصابعه.. قال، فقمت إليه فقلت كيف أفعل عند ذلك جعلني الله فداك؟ قال، إلزم بيتك واملك عليك لسانك وخذ بما تعرف، ودَع ما تنكر وعليك بأمر خاصة نفسك، ودَع عنك أمر العامة» وفي الحديث إشارة واضحة للإعراض عن كل ما من شأنه إثارة العامة وترويج الشائعات بالباطل بالإضافة إلى التزام البيت لحضر الوباء وعدم استفحاله.
 



الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة