صورة أرشيفية صورة أرشيفية

فيديو| نقاش تفاعلي حول امتحانات الثانوية العامة

رضا خليل الثلاثاء، 02 يونيو 2020 - 11:52 م

ناقش الإعلامي عمرو عبدالحميد، خلال فقرة البث المباشر على صفحة برنامج "رأي عام" على "فيسبوك"، مسألة امتحانات الثانوية العامة، واستعرض إجابات جمهور البرنامج من الطلاب على السؤال الحلقة التفاعلي، حول تأييد أو تأجيل امتحانات الثانوية العامة، والتي أغلبها جاء في رفض انعقاد الامتحانات في ميعادها الحالي.

من جهته قال الدكتور حسن شحاتة، الخبير التربوي، إن قرار انعقاد امتحانات الثانوية العامة، ليس قرارا منفردا لوزير التربية والتعليم، وإنما قرار حكومة، مشيرا إلى أن قرار إلغاء الثانوية العامة يجب أن يعود إلى مجلس الشعب للبت فيه، وهو أمر مخالف ويعود بالسلب على العملية التعليمية وتأهيل الطلاب لمرحلة الجامعة.

وأضاف "شحاتة"، أن الحكومة أجلت ميعاد انعقاد الامتحانات من 6 يونيو إلى 21 يونيو من أجل تعقيم والاستعدادات للاختبارات وهو ما كلف الدولة مليارات الجنيهات، على حد وصفه، ومن المستحيل إلغائها بأي شكل.

وأكد شحاتة أن مسألة انعقاد الاختبارات الثانوية مسألة غير قابلة للرفض لأنها مسألة حيوية وفاصلة في مرحلة دخول الجامعات حيث تؤهل الطلب وتكسبه بعض الخبرات التعليمية والمهارات الخاصة، لافتا إلى أن الامتحانات دائما ما تأتي مكررة من أسئلة من الأعوام الماضية.

وفي مداخلة هاتفية أيضَا، أعربت إحدى أولياء الأمور، عن تخوفها الشديد من انتشار فيروس كورونا على الطلاب وانتقال العدوى للأسر والأهالي، كما عبرت أيضًا عن تخوفها من تأجيل امتحان ابنتها دون غيرها في مستقبلها العام القادم إذا ما استمرت الأزمة.

واختتم الدكتور حسن شحاتة، أن الدولة تعي تماما كل تخوفات أولياء الأمور وعلى استعداد تام بانعقاد الامتحانات بإجراءات حازمة وصارمة، مراعاة التباعد الاجتماعي وإجراءات التعقيم، مشددا على أولياء الأمور عدم الهلع والخوف الزائد.


 

 

الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة