غادة زين العابدين غادة زين العابدين

عاجل جدا

«ويبينار» العلم والوعى والأمل

غادة زين العابدين الخميس، 25 يونيو 2020 - 06:33 م

«ماحدث فى العالم خلال الثلاثة شهور الأخيرة، لم يحدث من قبل، فالعالم يواجه وباء جديدا، ويحتاج لتبادل الخبرات والمعلومات، وأى معلومة جديدة ستساعدنا فى وضع البروتوكولات العلاجية»
 هكذا كانت بداية أول ويبينار (حلقة نقاش عبر الانترنت) ينظمه مستشفى ٥٧٣٥٧، فى إطار جهوده المختلفة لمواجهة فيروس كورونا،فرغم أن المستشفى متخصص فى سرطان الأطفال، إلا أن كل الجهود تتوحد الآن فى مواجهة هذا الوباء.
الويبينار الأسبوعى الذى يعقده المستشفى يجمع بين أطباء المستشفى فى مصر، وأطبائنا المصريين والعرب من أعضاء الشبكة المصرية للسرطان بأمريكا. ويمكن للجميع متابعته على الفيسبوك.
الويبينار قدمه مدير المستشفى مؤكدا أن الهدف هو تبادل المعلومات والاستفادة بخبرة من سبقونا فى مواجهة هذا الوباء،وأن الهدف أيضا نشر الوعى بين المواطنين، لذلك نحرص على عقد الويبينار باللغة العربية لسهولة متابعته من غير الأطباء.
من أهم مناقشات الويبينار، تحذير الأطباء للمواطنين من اتباع البروتوكولات العلاجية التى يتم تناقلها وتبادلها على الواتس آب ومواقع التواصل الاجتماعى، فتناول أدوية هذه البروتوكولات دون إشراف طبى له مخاطر شديدة، لأن كل دواء له جرعة محددة تتناسب مع طبيعة ووزن وحالة الجسم،حتى أقراص الزنك وفيتامين د، لها أيضا مخاطرها،والجرعات الزائدة من فيتامين سى،يمكن أن تشكل خطرا على وظائف الكلى. وهناك أيضا دواء هيدروكسى كلوروكين الخاص بعلاج الملاريا الذى يستخدمه بعض المرضى عشوائيا، رغم توصية منظمة الصحة العالمية بتحجيم استخدامه. تناولت مناقشات الويبينار أيضا، أهمية استخدام البيانات فى التنبؤ بانتشار الفيروس،حتى نستعد لسيناريوهات المستقبل،فالأرقام تؤكد ان الفيروس لم يتراجع مع ارتفاع الحرارة كما كنا نتوقع، وأن انتشاره قد يستمر فترة أخرى،وعلينا أن نتعايش معه حتى لا تتوقف الحياه، وأهم شىء فى مرحلة التعايش دعم جهود الوقاية والاستثمار فى اختبارات التشخيص، إلى أن ينجح العالم فى التوصل إلى علاج أو لقاح.
أشار الأطباء خلال الويبينار أيضا إلى أن السمنة ومرض السكر من العوامل التى تقلل سرعة التعافى من فيروس كورونا. ومن المعلومات المبشرة التى استعرضها الأطباء أن التجارب والدراسات فى أمريكا كشفت أن الإصابة بالمرض والشفاء منه يعطى الجسم مناعة ضد عودة المرض. أنا شخصيا استمتعت واستفدت كثيرا بهذه الحلقات النقاشية، التى ينظمها مستشفى ٥٧٣٥٧ التاسعة مساء كل أحد على صفحته على الفسيبوك، وادعوكم جميعا لمتابعتها، فالهدف من هذه الحلقات النقاشية ليس فقط نشر المعلومة ودعم الوعى، بل ايضا تقريب المسافات ومنح الأمل،فالعالم كله يواجه نفس العدو ويعانى نفس المعاناة، وأمام هذا العدو لابد أن يتحدث العالم لغة واحدة،هى لغة العلم،والأمل، واقتسام المعلومة والخبرة، ندعو الله أن تنتهى الأزمة، وندعوه أيضا أن تبقى حالة التوحد الوجدانى التى صنعتها الأزمة.

الاخبار المرتبطة

كورونا ولا اشتباه؟ كورونا ولا اشتباه؟ الجمعة، 26 فبراير 2021 10:50 م
حكاية بنك تنمية الصادرات حكاية بنك تنمية الصادرات الجمعة، 26 فبراير 2021 10:47 م
«وكذلك اليوم تُنسى» «وكذلك اليوم تُنسى» الجمعة، 26 فبراير 2021 10:50 م
دبلوماسية اللقاحات دبلوماسية اللقاحات الجمعة، 26 فبراير 2021 10:53 م

 

فيسبوك والصحافة فيسبوك والصحافة الجمعة، 26 فبراير 2021 10:47 م
شهادات واعتراف شهادات واعتراف الجمعة، 26 فبراير 2021 10:52 م
هشام نصر والحقيقة التائهة هشام نصر والحقيقة التائهة الجمعة، 26 فبراير 2021 10:47 م
الجيش المصرى عبر العصور الجيش المصرى عبر العصور الجمعة، 26 فبراير 2021 10:52 م

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة