الممثل شريف البردويلي وأمير كرارة الممثل شريف البردويلي وأمير كرارة

شريف البردويلي: بعد «الاختيار» تأكدت أن الجيش يُخرج أبطالا

إسلام دياب الثلاثاء، 30 يونيو 2020 - 10:39 ص

ابن محافظة دمياط، من مواليد عام 1984 والذي ترك محل ميلاده وانتقل إلى القاهرة بعد انتهاء دراسته الثانوية لإتمام دراسته الجامعية والبدء فى حياته الفنية، تخرج في كلية إدارة الأعمال من إحدى الأكاديميات الخاصة ولكن شغفه بالفن جعله يلتحق بعدد من الورش الفنية لإشباع رغبته في التمثيل..

وكانت انطلاقته في عدد من الأعمال السينمائية والتليفزيونية والذي لفت انتباه الجمهور في رمضان هذا العام من خلال مسلسل «الاختيار» بتجسيد شخصية الشهيد أحمد علي نجم والذي كانت حياته مليئة بالبطولة والشجاعة وحب الناس والذي عانى من استشهاد قائده واستشهد مع قائده الثاني العميد أحمد منسي وشخصية المحقق في شركة الأمن في مسلسل «النهاية».. إنه الممثل الشاب شريف البردويلي الذي حاورته «بوابة أخبار اليوم» عن بداية رحلته ودخوله عالم الفن والأعمال التي شارك فيها..   

كيف كانت بداية دخولك عالم الفن؟

البداية كانت مسرحية «أغنية على الممر»، وكان من بين الحضور الأستاذ بيتر ميمي والمنتج الفنى عوض ماهر، وكان دورى الكوميدى فى المسرحية لافتا للأنظار ما شد انتباهما، وبالتعرف عليهما دعانى للاشتراك فى فيلم تليفزيونى «برد الشتا» إنتاج 2015 بطولة رامز أمير ويوسف شعبان وإنعام سالوسة وعدد من الفنانين وبالرغم من صغر مساحة الدور الذى كان يتمثل فى موظف استقبال فى مستشفى عن الفيلم الذى يدور عن الفساد فى المستشفيات الحكومية إلا أننى من خلال إضافة عدد من التفاصيل التى تم الاتفاق فيها مع المخرج ما جعل الدور يبدو واقعى بشكل كبير، ما جعل المخرج يثنى على أدائى، ثم توالت بعد ذلك عدد من الأعمال.

شاركت في عدد من الأعمال السينمائية والتليفزيونية ماهي؟ وكيف كان الاختلاف؟

بعد نجاحي في دور الصغير في فيلم «برد الشتا»، رشحني المخرج للعمل معه فى فيلم «الهرم الرابع» ثم المشاركة مسلسل «السلطان والشاه» التاريخي والذي يدور حول الصراع بين السلطان العثماني سليم الأول والشاه الفارسي إسماعيل الصفوي بطولة محمد رياض وسامر المصري ومادلين طبر وأحمد ماهر وعدد كبير من النجوم وشاركت في مسلسل «قضاة عظماء» الديني بدور «رباح» ثم فيلم «القرد بيتكلم» ثم وقعت على 5 أجزاء من ملحمة «الأب الروحي» مع شركة إنتاج «فنون مصر» ودوري في هذه الملحمة كان له رد فعل كبير عند الجمهور وشخصية «حربي» التي قدمتها ولاقت استحسان المشاهدين، ثم المشاركة في مسلسل «كلبش».. أجد متعة كبيرة في الاختلاف بين طبيعة السينما والتليفزيون خاصة في تجسيد الشخصيات من خلال الانفعالات وحركة الجسم.

كيف كان اختيارك في مسلسلي النهاية والاختيار في رمضان هذا العام؟ وما الصعوبات التي واجهتها؟

تم اختياري من قبل المخرج بيتر ميمي ومشاركة النجم أمير كرارة وأقدم في المسلسل شخصية الشهيد أحمد علي نجم، مع مجموعة من النجوم الشباب، وواجهنا عدد من الصعوبات من طبيعة الصحراء القاسية من الحراة والبرودة التي لم أشعر بها من قبل، والرمال وساعات التصوير الطويلة وعدد من الإصابات وأثناء تنفيذ المعارك وثقل المعدات المستخدمة، ولكن الموضوع كان في منتهى الجمال والروعة خاصة وأن هذه الصعوبات تهون عندما تقدم للجمهور شخصية شهيد ضحى بروحه أثناء حمايته للحدود من أجل كل المصريين من تنظيم إرهابي يأتي إليك من كل الجنسيات مستغلين الفقر والجهل، وعلى الرغم من إنه لم يحالفني الحظ بعدم الالتحاق بالجيش إلا أنني في المسلسل تعلمت كيف يكون الجيش والقتال؟، والجيش بحق يُخرج أبطالا وأشخاص نافعين لأنفسهم ومجتمعهم.

وقدمت في مسلسل «النهاية» شخصية «سليم هود» شخصية مختلفة لم أقدمها من قبل كمحقق مع النجم أحمد وفيق في شركة أمن هي المسيطرة على المجتمع كله.

ما هي المقومات التي يجب توافرها في الممثل؟

الممثلين نوعان هناك الممثل وهناك المُبدع، المبدعون قليلون أما الممثلون كثيرون، فالموهبة هبة من عند الله، بالإضافة إلى الجسم والشكل والملامح لهم دور فى مساعدة الموهبة، فالتمثيل ليس كلام يتم ترديده ولكنه لحظات وقدرة على التعبير وإيصال الإحساس للجمهور من خلال الانفعالات فأنا ألغي جمل كثيرة من المفترض قولها وأقدم بدلا منها تعبير من خلال حركة الجسم والتعبير.   

ما هى أعمالك الفنية القادمة؟

أشارك بشخصية جديدة لم أقدمها وهي شخصية رجل عرباوي في فيلم «الحارث» والذي يعرض قريبا بطولة أحمد الفيشاوي وياسمين رئيس وباسم سمرة وعمرو عبد الجليل ومسلسل مع النجم عمرو يوسف بعد شهر رمضان والجزء الثالث من مسلسل الأب الروحي.      



الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة