أحمد داود أحمد داود

بناء عليه

رائحة الموت

أحمد داود الأربعاء، 01 يوليه 2020 - 07:29 م

ما هذه الرائحة التى لاتزول؟.. أهى رائحة الموت؟.. ما اقبحها رائحة.. رائحة تزكم الانوف.. رائحة تحرق العيون.. رائحة تلجم الصدور.. اللهم انى اعوذ بك من هذه الرائحة.. التى باتت تصاحبنى فى كل شئ ومع اعز واغلى البشر.. تلك الرائحة التى انبعثت بسبب فيروس كورونا.. هذا الفيروس الذى اشعرنى انه لم يأت الا لى ولم يقصد الا اعز ما املك.. لماذا؟!.. وأى ذنب اقترفته حتى اصبح أمام هذا الاختبار الصعب؟!.. واشهد الله انى لا اعترض على حكمه.. ولا يضيق صدرى ببلاء نزل بى.. ولكن ما اصعب ان تكشر الدنيا عن انيابها لى فى ابى وامى واخوتى.
يا ايها الفيروس.. رفقا بنا.. والله الذى لا اله إلا هو.. لم اعترض على حكم ربى ودخولك بيتنا.. ولكن استحلفك بالذى خلقك وقادر عليك.. الا تستعرض قوتك اكثر من ذلك.. والا تنال منا اكثر من ذلك.. الا يكفيك؟!.. الا يكفيك صدور ابى وامى واخوتى وربما انا ترتع وتعيش فيها كل هذا الوقت؟! لن اطلب منك الرحمة.. لأنها بيد الرحمن الرحيم القادر عليك.. ولكن كفاك غدرا.. كفاك فتكا بنا.. اعلم اننا قسونا عليك كثيرا بمواد مطهرة تارة وبإجراءات احترازية تارة أخرى.. ولكن ماذا تريد منا ان نفعل ونحن نراك تزهق الارواح وتحصد الضحايا.. ماذا نفعل ونحن نراك تستبيح الجميع.. ما فعلناه ضدك هو حق.. وما تقوم به ضدنا ما هو الا بلاء سيرفع بإذن الله الذى يختبر عباده.
اثق بربى الذى خلقنى وخلقك بأن الغمة ستزول.. والبلاء سيرفع.. وسيعود ابى من مشفاه.. وستخرج امى من عزلها.. وسينهض اخوتى من وعكتهم.. وسيعيننى ربى على ما اتحمله حتى اصل بهم إلى بر الامان.. وستتبدل رائحة الموت الكريهة التى نشرتها بعطر ابى الأخاذ ورائحة امى الزكية وانفاس اخوتى الطيبة. سبك ولعنتك ايها المرض لا تجوز لانك جند من جنود الله الذى يختبر به صبرنا على البلاء واحتسابنا لما يصيبنا،واعلم تمام العلم ان ما اصاب ابى وامى ربما يكون اشتياقا من السماء لسماع صوتيهما يناجيان ربهما بالرحمة والشفاء، فإن الله تعالى يبتلى عبده ليتضرع إليه ويلجأ إليه، ويلح عليه فى الدعاء، فيسمع دعاءه وتضرعه ومناجاته، وهذه عبودية يحبها الله.
اكثر ما يريحنى ويطمئن قلبى ان أهل الإيمان هم من يصابون بالمِحَن، والابتلاءات، كما أن فى المصائب والابتلاءات تربية للنفوس، واختبارا للقلوب، ولذا يجدر بى عدم اليأس أوالقنوط من رحمة الله التى وسعت كل شئ.
>>>
اللهمّ إنّى أسألك من عظيم لطفك وكرمك وسترك الجميل أن تشفى لى احبتى وتمدهم بالصحّة والعافية. اللهم إنا نسألك بأسمائك الحسنى وبصفاتك العلا وبرحمتك التى وسعت كلّ شيء، أن تمنّ علينا بالشفاء العاجل، وألّا تدع فينا جرحاً إلّا داويته، ولا ألماً إلا سكنته، ولا مرضاً إلا شفيته، وألبسنا ثوب الصحة والعافية عاجلاً غير آجل، واشفِنا وعافِنا واعف عنا، واشملنا بعطفك ومغفرتك، وتولّنا برحمتك يا أرحم الراحمين. إلهى أذهب البأس ربّ النّاس، اشف أنت الشّافي، لا شفاء إلا شفاؤك، شفاءً لا يغادر سقماً، أذهب البأس ربّ النّاس، بيدك الشّفاء، لا كاشف له إلّا أنت يارب العالمين، اللهم إنّى أسألك من عظيم لطفك وكرمك وسترك الجميل، أن تشفيه وتمدّه بالصحّة والعافية، لا ملجأ ولا منجى منك إلّا إليك، إنّك على كلّ شيءٍ قدير.

 


الاخبار المرتبطة

ما بعد كورونا ما بعد كورونا الإثنين، 03 أغسطس 2020 06:57 م
إلى أين تبحر سفينة العرب؟!! إلى أين تبحر سفينة العرب؟!! الإثنين، 03 أغسطس 2020 06:56 م
أنا وزمانى أنا وزمانى الأحد، 02 أغسطس 2020 11:12 م
ولا يزال الخطر قائما.. ولا يزال الخطر قائما.. الأحد، 02 أغسطس 2020 07:40 م

اللى ما يشوفش من الغربال اللى ما يشوفش من الغربال الأحد، 02 أغسطس 2020 07:34 م
أمن الجيزة.. ومستقبل وطن أمن الجيزة.. ومستقبل وطن الأحد، 02 أغسطس 2020 07:33 م
رهبان وراهبات زمننا الصعب... رهبان وراهبات زمننا الصعب... الأحد، 02 أغسطس 2020 07:30 م
ليته يفعل ليته يفعل الأحد، 02 أغسطس 2020 07:24 م

الأكثر قراءة



الرجوع الى أعلى الصفحة