مجلة مرصد مجلة مرصد

في عدد خاص.. جهود «مرصد الأزهر» بمناسبة مرور 5 أعوام على افتتاحه

إسراء كارم الخميس، 02 يوليه 2020 - 01:54 م

أصدر مرصد الأزهر لمكافحة التطرف عددًا خاصًّا لمجلته الشهرية التي تحمل اسم «مرصد»؛ لإبراز جهوده وأنشطته المتعددة في مجال مكافحة التطرف، وذلك بمناسبة مرور 5 أعوام على افتتاح فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، للمرصد في 3 يونيو 2015 ليكون أحد الأذرع الحديثة للمؤسسة وعينها الناظرة على العالم.

وضمَّ هذا العدد بين دفتيه افتتاحية لفضيلة الدكتور نظير عياد، المشرف العام على مركز الأزهر العالمي للرصد والفتوى الإلكترونية، حول دور المرصد في مكافحة التطرف الفكري، إضافة إلى أربعة أبواب تناول الأول منها إطلالة للتعريف بالمرصد من حيث: نشأته، وآلية عمله، وأهم القضايا التي يتناولها بالرصد والمتابعة والتحليل، إلى جانب تسليط الضوء على حملات المرصد الإلكترونية والميدانية.

كما تناول الباب الثاني من عدد المجلة أبرز إصدارات المرصد المطبوعة خلال سنوات عمله، مع نشر ملخص لكل منها، في حين تناول الباب الثالث أبرز أنشطة ومشاركات المرصد في المحافل والمؤتمرات المحلية والعالمية، إضافة إلى أهم الزيارات التي استقبلها المرصد منذ افتتاحه والتي تزيد على 200 زيارة لكبار المسؤولين ورؤساء ووزراء دول، ووفود محلية وأجنبية وباحثين معنيين بمجال التطرف والإرهاب من مختلف دول العالم.

ونشرت المجلة، في بابها الرابع عددًا من المقالات التي تتناول دور المرصد في مكافحة التطرف لعدد من الأساتذة والمثقفين، أبرزهم: الدكتور محمد المحرصاوي، رئيس جامعة الأزهر، والقس كاراس لمعي سلامة، كاهن بالكنيسة القبطية المصرية، والدكتور أيمن السيد عبد الوهاب، نائب مدير مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، والدكتور حامد أبو أحمد، الأستاذ بكلية اللغات والترجمة، إلى جانب عدة مقالات أخرى.

جدير بالذكر، أن مرصد الأزهر يعمل باثنتي عشرة لغة في محاربة الأفكار المتطرفة وتصحيح المفاهيم المغلوطة وتفنيد الشبهات التي تبثُّها الجماعات والتنظيمات الإرهابية، ومتابعة أحول المسلمين حول العالم، كما يضطلع المرصد بدور بارز في مجال مكافحة التطرف محليًّا ودوليًّا، أشاد به مسؤولون أمميون وهيئات ومؤسسات دولية، كان آخرها إشادة وزارة الخارجية الأمريكية بدور مرصد الأزهر في تقريرها حول الحريات الدينية لعام 2019.


الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



الرجوع الى أعلى الصفحة