صورة ارشيفية صورة ارشيفية

استشاري يوضح أهم التحاليل المطلوبة لعملية الحقن المجهري 

منى إمام السبت، 04 يوليه 2020 - 03:44 م

قال الدكتور أحمد عاصم الملا استشاري الحقن المجهري والمناظير النسائية وعلاج العقم، إن هناك مجموعة من التحاليل الطبية والفحوصات التي يتم إجرائها للزوجين قبل البدء في عملية الحقن المجهري، ومن أهم هذه التحاليل إجراء صورة دم كاملة CBC للكشف عن خلايا الدم الحمراء وخلايا الدم البيضاء، والصفائح الدموية، وأمراض الجهاز المناعي، فضلا عن تحليل الهرمونات للكشف عن مستويات هذه الهرمونات "FSH"و"LH"و"E2".

وأوضح الدكتور أحمد عاصم أن تحليل هرمون "FSH" يتم إجرائه لمعرفة مدى تحفيز إنتاج هرمون الإستراديول E2 أو الأستروجين، وكذلك إنتاج البويضات في النصف الأول من الدورة الشهرية، أما تحليل هرمون "LH" يكشف عن وجود بعض الاضطرابات في المبيض كإصابته بالتكيسات أو فشل المبيض بقيام وظيفته، مؤكدا أن مستويات هرمون "LH" في الدم ينبغي أن تكون في ارتفاع في منتصف الدورة الشهرية أي وقت حدوث التبويض.

وأضاف الدكتور أحمد عاصم أن من التحاليل الهرمونية اللازمة أيضًا قبل البدء في عملية الحقن المجهري تحليل هرمون AMH الذي يكشف احتياطي البويضات المتوفر في المبيض، كذلك إجراء هرمون البرولاكتين، وهرمونات الغدة الدرقية، وبخلاف التحاليل هناك فحوصات الموجات الفوق صوتية، والتي يتم إجرائها للزوجة بشكل متكرر طوال فترة عملية الحقن المجهري وطوال فترة تنشيط التبويض لقياس حجم البويضات ومراقبة نضوجها، ومن ثم تحديد اليوم الأمثل لعملية سحب البويضات.

وأشار الدكتور أحمد عاصم إلى تحاليل الزوج التي يتمثل أهمها في تحليل السائل المنوي الذي يكشف عدد الحيوانات المنوية وحركتها وحيويتها وخصائصها الكاملة ، وفي حال كانت نسب قراءة فحص السائل المنوي غير جيدة سيتم تجميد العينة لإمكانية استخدامها في عملية الحقن المجهري بعد معالجتها إذا ما فشل الزوج في إحضار عينة أفضل يوم العملية المقرر وهو يوم سحب البويضات من الزوجة.



الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



الرجوع الى أعلى الصفحة