أردوغان أردوغان

جمعية خريجي جامعة اريستوتيليس تندد بقرار أردوغان حول أيا صوفيا

وردة الحسيني السبت، 11 يوليه 2020 - 10:59 م

قال رئيس جمعية خريجي جامعة اريستوتيليس في ثيسالونيكي بنديليس سافيديس باليونان، إن جمعية خريجي الجامعة، تضم صوتها إلى ردود الأفعال العالمية ضد قرار الرئيس التركي أردوغان، بتحويل "أيا صوفيا" إلى مسجد.

وأضاف: "أيا صوفيا ليست مجرد آثر مسيحي بل رمز يمثل التعايش بين الشرق والغرب، وبغض النظر عن نية تحويل أيا صوفيا إلى مسجد، فإن هذا الإجراء يقوض التعايش في الوقت الذي تكون الإنسانية بأمس الحاجة إليه". 

وتابع: "تمثل هذه الواقعة تحد للمجتمع المتحضر الذي يريد من الآثار القديمة أن تتحول إلى نقطة التقاء للجميع بغض النظر عن الدين أو العرق أو الخلفية الثقافية"، مضيفًا: "أيا صوفيا هي ملك للبشرية المتحضرة ووجودها يكرم تركيا أيضاً".

وناشدت جمعية خريجي جامعة اريستوتيليس في ثيسالونيكي، المجتمع الأكاديمي التركي والدولي في المساهمة في عدول قرار الرئيس التركي.

وقالت الجمعية، في بيان لها، إن العلاقات كانت وثيقة بين ثيسالونيكي والقسطنطينية، خلال الإمبراطورية البيزنطية، وإنه من مصلحة الشعبين أن تستمر اليوم أيضاً، مضيفة: "قرار تحويل أيا صوفيا إلى مسجد لا يساهم في هذا التقارب".

واختتم بالقول: "نأمل أن يسود المنطق والحساسية من أجل الحفاظ على السلام في المنطقة، التي يجب أن يسودها روح التعايش لما يمثله رمز أيا صوفيا الكبير".



الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



الرجوع الى أعلى الصفحة