الإعلامي نشأت الديهي الإعلامي نشأت الديهي

«الديهي»: أردوغان تخلص من قيادات في الجيش التركي بتهم مفبركة

رضا خليل الأحد، 26 يوليه 2020 - 10:10 م

قال الإعلامي نشأت الديهي، إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أصدر قرارًا الخميس الماضي، بالتخلص من 30 جنرالاً بالجيش التركي. 

وأضاف "الديهي"، مقدم برنامج "بالورقة والقلم"، المذاع عبر فضائية "TeN"، اليوم الأحد، أن من بين الجنرالات الذين تم الإطاحة بهم، زكائي أكساكالي الذي يعني اسمه بالتركية "صاحب اللحية البيضاء"، الذي كان يتولى منصب قائد القوات التركية الخاصة، ويعد الرجل الثاني بعد رئيس الأركان حينذاك خلوصي آكار، الذي يتولى وزارة الدفاع حاليًا، وشارك في تصفية واحد من أهم ضباط الجيش التركي الذين كانوا يعارضون سياسات الرئيس أردوغان وهو سميح ترزي، الذي كان يتولى منصب نائب قائد القوات التركية الخاصة.

وتابع، أن سبب التخلص من سميح ترزي، أنه كان على دراية كاملة بعلاقات الرئيس التركي ونجله بلال بتنظيم داعش الإرهابي، كما سبق أن عارض التدخل التركي في الشأن السوري، ورصد عمليات تهريب البترول المتورط فيها أردوغان وبعض وزرائه حين كان رئيسًا للحكومة التركية، موضحًا أن زوجته نظيرة ترزي، تحدثت عن استدعاء أكسكالي لزوجها قبل قتله، فتم حبسها 18 عامًا بتهمة إهانة القضاء، معقبًا: "هي دي ديمقراطية الخلافة".

ولفت، إلى أن موقع "نورديك مونيتور" السويدي، كشف عن وثائق جديدة تفيد بسجن اثنين من المساعدين المقربين لرئيس هيئة الأركان العامة بالجيش التركي سابقًا ووزير الدفاع حاليًا، خلوصي أكار، وطردهم من الخدمة بزعم تواصلهم مع حركة فتح الله جولن التي يصنفها النظام الحاكم كجماعة إرهابية، وذلك على الرغم من عدم وجود أدلة تثبت ذلك.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة