صورة موضوعية صورة موضوعية

انتخابات الشيوخ| رسائل «مؤثرة» لرؤساء الأحزاب لدعم القائمة الوطنية «من أجل مصر»

أسامة حمدي الإثنين، 03 أغسطس 2020 - 01:59 م

أيام قليلة؛ ويدلي المصريين بالخارج والداخل بأصواتهم في انتخابات الغرفة الثانية للبرلمان «مجلس الشيوخ» والتي تبدأ بالخارج يومي 8 و9 أغسطس، وبالداخل يومي 10 و11 أغسطس.

وتجري استعدادات الأحزاب السياسية على قدم وساق لحشد الناخبين على الإدلاء بأصواتهم لاختيار أعضاء المجلس الذي سيكون بمثابة «مجلس حكماء» و«بيت خبرة» يدقق القوانين ويراجعها ويوافق على معاهدات الصلح والتحالف ويعمل على توطيد دعائم الديمقراطية والسلام الاجتماعي.

وتحالفت مجموعة من الأحزاب المصرية في قائمة وطنية موحدة تحت اسم «من أجل مصر» لخوض الانتخابات على مقاعد القائمة، وتضم التحالف أحزاب مستقبل وطن، الشعب الجمهوري، الحرية المصري، تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، حماة الوطن، الوفد، التجمع، المؤتمر، مصر الحديثة، الحركة الوطنية، المصري الديمقراطي الاجتماعي، الإصلاح والتنمية.

وبدأت القائمة الوطنية من أجل مصر حملتها الدعائية بفيديو ترويجي لحث الناخبين على المشاركة في الانتخابات والنزول للاقتراع، كما بثت الصفحة الرسمية لتنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين فيديوهات لرؤساء الأحزاب المشاركة في التحالف الانتخابي، دعوا فيها لدعم القائمة الوطنية وكذا النزول للمشاركة في الانتخابات للمساهمة في بناء المؤسسات التشريعية للدولة.

«مستقبل وطن»: هدفنا التنمية الشاملة

قال المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، رئيس حزب مستقبل وطن، إن هدف الحزب الرئيسى هو تنمية مصر بالكامل ليس فقط الأرض بل الفرد، وأن تعود مصر لمكانتها الطبيعية فى المنطقة كقائد وشقيقة كبرى وفى العالم كدولة شريكة أساسية فى صناعة القرار الدولى.

وأوضح أن خلق تحالف انتخابى جاء لأن كل ذلك لن يحدث إلا بتنمية الإنسان والموارد، والسعى للمساهمة فى رفع وعى المواطن واهتمامه بما يجرى فى بلاده ومن ضمنها الاستحقاقات الانتخابية التى تحدد مصيره ومصير أبنائه وأحفاده، هذا بجانب الإيمان بتعددية الأفكار وحرية الطرح والطرح البديل.

ولفت رئيس حزب مستقبل وطن، أن التحالف الانتخابى للقائمة الوطنية من أجل مصر" جاء كتحالف كبير واسع ضم مختلف الأحزاب السياسية والذى نخوض من خلاله انتخابات مجلس الشيوخ لننجح سويا وخدمة مصر مع بعضنا البعض دون النظر فى مربع الموالاه أو الأغلبية، ومن يقف فى مربع المعارضة أو الأقلية، قائلا "كل ما يهمنا أن نقف جميعا على أرضية وخلفية وطنية واحدة وهى من أجل مصر".

ودعا رئيس حزب مستقبل وطن، الجميع لدعم القائمة الوطنية من أجل مصر.

 

«الوفد»: نمثل المعارضة الموضوعية

 

قال المستشار بهاء الدين أبو شقة، رئيس حزب الوفد، إن حزب الوفد على مدار سنوات طويلة تناهز الـ 100 عام، ظل هو حزب المصريين جميعاً، ولا يفرق بين مسلم ومسيحي أو غني وفقير، ورغم ما قيل إنه حزب البشوات إلا انه كان يفخر أنه حزب الجلاليب الزرقاء والجميع، ورغم أنه كان يمثل المعارضة إلا أنه كان يمثل المعارضة الوطنية بمفهومها والتي يقوم على جناحين الجناح الأول وهو المعارضة الموضوعية والجناح الثاني للمعارضة الوطنية هو المعارضة البناءة.

وحث رئيس حزب الوفد، المواطنين على المشاركة السياسية في انتخابات مجلس الشيوخ 2020، مؤكداً أن المعارضة التي يمثلها الحزب هي المعارضة الوطنية بمفهومها الذى يقوم على جناحين، الأول المعارضة الموضوعية، وثانيا المعارضة البناءة.

وأكد المستشار بهاء الدين أبو شقة، أن حزب الوفد يقف ويؤيد المشروع الوطني الذى يتبناه الرئيس عبد الفتاح السيسي لبناء دولة ديمقراطية عصرية حديثة، يسود فيها الإستقرار الأمني والسياسي والإقتصادي، قائلا:" كنا أمام إئتلاف يضم 11 حزباً، يضم التيار الليبرالى يمثله حزب الوفد، الوسط، تيار اليمين، وعندما انضم حزب الوفد لهذا الائتلاف انضم عن قناعة كاملة، لأن ذلك هو الطريق الأمثل لتفعيل المادة 5 من الدستور، ومن أجل ذلك ندعم هذه القائمة الوطنية من أجل مصر، وندعو الجميع لدعمها".

 

«الشعب الجمهوري»: هدفنا دفع مصر للأمام

قال المهندس حازم عمر، رئيس حزب الشعب الجمهوري: إن مصر مرت بثلاث ثورات غيرت مجرى تاريخ المنطقة والعالم، مشيرا إلى أن تلك الثورات أقامت ثلاث جمهوريات، وأسهمت في نهضة الإنسان المصري، وأعلت من مبادئ الحريات، والمساواة للجميع أمام القانون.

وأضاف "عمر" إن قيم التحرر التي أرستها مصر في إفريقيا وأمريكا اللاتينية اكتملت بالانتصار على العدو واسترداد الأرض.

وتابع، قائلا : «وعندما تحرك الشعب محميا بجيش مصر العظيم، كان الهدف الأسمى هو إصلاح ما أفسده البعض وأفسده الزمن، واسترداد وطن اختطفته جماعة تفتقر للرؤية والكوادر، وتتبع تنظيم إرهابي يكن العداء للوطن بأكمله».

واختتم حازم عمر كلمته، قائلا : «ولتنمية شعب ووطن أصبح هناك ضرورة ملحة لوجود برلمان قوي، يعبر عن آمال وطموحات الشعب»، ملمحا إلى أن القائمة الوطنية من أجل مصر، تحالف انتخابي قوي وكبير ، يضم عناصر من مختلف الاتجاهات، ولا يستهدف إلا دفع مصر للأمام.

«التجمع»: «يد بيد سنبني مصر»

أكد النائب سيد عبد العال، رئيس حزب التجمع، أن التحالف الانتخابي للقائمة الوطنية من أجل ضم أحزاب أغلبية "موالاه" وأخرى صغيرة ومعارضة، لتوجيه رسالة شديدة الوضوح، وهى "يد بيد سنبنى مصر ..ونحميها"، مشيرا إلى أن التحالف رحب بكل رأي، وكان على استعداد لمناقشة كل فكرة وطرح، وهو يستحق بجدارة أن يخوض وينجح في انتخابات مجلس الشيوخ ليكون كل مصري مطمئن، مؤكدا أن تجمعنا يأتي لأجل كل مصري.

وأوضح عبد العال، أن اليسار المصري يلعب دور بارز وهام فى الدفاع عن الفقراء وضد الاضطهاد للأقليات ومحاولة إجلاء الاستعمار ورفض الطائفية والعنصرية بكل أشكالها وألوانها وطرقها الملتوية على مدار ما يقرب 90 عام.

ولفت إلى أنه بتأسيس حزب التجمع سنة 1976 برئاسة خالد محى الدين، عضو مجلس قيادة ثورة 23 يوليو، اعتبر الكثير أن العمال والفلاحين أصبح لهم صوت بتأسيسه وكيان يعبر عنهم، لكن مرت الكثر من السنوات الصعبة لمحاولات كتم وخرس أصواتنا، وزحزحة الحزب عن مبادئه، وهو ما نأمل الآن لتعويضه.

ودعا رئيس حزب التجمع المصريين للنزول والمشاركة في الانتخابات، مطالبا الجميع بدعم القائمة الوطنية من أجل مصر .

 

«حماة الوطن»: نتفق جميعًا لحماية الوطن

دعا الفريق جلال هريدي، رئيس حزب «حماة الوطن» للنزول والمشاركة في الانتخابات، مطالبًا بدعم «القائمة الوطنية من أجل مصر» والتي تمثل 11 حزبًا سياسيًا.

وقال «هريدي» في فيديو لحث المواطنين على المشاركة فى انتخابات مجلس الشيوخ بعنوان «انزل وشارك»: «أشعر بالفخر لكوني أحد حماة هذا الوطن، نحن في التحالف 11 حزبًا نختلف فى الآراء ولكننا نتفق جميعًا أن نعمل كل ما في وسعنا لحماية الوطن».

«الإصلاح والتنمية»: هدفنا قوانين لخدمة المواطن

قال محمد أنور السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية، إنه لا توجد ثورة بدون إصلاح، متابعا:" الإصلاح وحده غير كافى لبناء وطن أو النهوض بالشعب، لابد أن يكون هذا الإصلاح مصحوب بالتنمية، والإصلاح والتنمية مبدأين أساسيين لبناء أي وطن على قواعد سليمة مصحوبين بالعدل والمساواة".

وأضاف السادات أن الإصلاح والتنمية يتطلبان وقوف الجميع في صف واحد وتحت راية واحدة، تتمثل في مصلحة الوطن والمواطن، موالاة ومعارضه، أغلبية وأقلية، الجميع يحتفظ بأفكاره ويتمسك بمبادئه وفى نفس الوقت يكون الكل واحد، حتى لو كان هناك تحفظات أو اختلافات.

وتابع:" لازم الشعب كله يكون شايف وفاهم علشان نسن قوانين وتشريعات تكون أكثر فاعلية ودقة لخدمة المواطن، وعلشان كده لسه أمامنا شغل كتير، ولازم الشعب ينتخب ويختار نوابه، كلنا ايد واحده فى تحالف واحد اسمه القائمة الوطنية "من أجل مصر"، أدعوا الجميع لدعم القائمة الوطنية".

«المؤتمر»: صيغة جامعة للتيارات السياسية

أكد الربان عمر صميدة، رئيس حزب المؤتمر، أن الهدف الذي يسعى إليه الحزب هو إيجاد صيغة جامعة للتيارات السياسية المصرية، التي تهدف جميعها إلى تنمية مصر بالكامل مع نبذ أي خلاف.

وقال الربان عمر صميدة: "هدفنا أن تحتل مصر مكانتها الطبيعة الرائدة بين دول العالم كقوة سياسية واقتصادية رئيسية في صناعة القرار الدولي".

وأضاف رئيس حزب المؤتمر، أن مصر تسير بسرعة كبيرة وقوة في اتجاه التنمية، ونرى ذلك بأعيننا، وهناك إصرار على بناء مؤسساتها السياسية.

وأشار إلى أنه لأول مرة نرى تحالف انتخابي يفتح بابه للجميع يضم أحزاب كبيرة مختلفة التوجهات المؤيدة بجانب المعارضة.

واختتم كلمته قائلًا: "طول ما إيدينا في إيد بعض هنبني مستقبل مصر وأدعو الجميع لدعم القائمة الوطنية من أجل مصر".

«المصري الديمقراطي»: نحقق أهداف ثورتي 25 و30

دعا محمد فريد زهران ، رئيس حزب مصر الديمقراطي، المصريين للمشاركة بكثافة في انتخابات مجلس الشيوخ المقبلة، ودعم القائمة الوطنية من أجل مصر، التي تضم أحزابًا من مختلف الاتجاهات.

وقال زهران إن أهداف ثورتي 25 يناير و30 يونيو لا يمكن أن يحققها تيار واحد، وإنما لابد من تكاتف الجميع لإنجازها.

وأضاف أنه من المهم في الوقت الحالي أن يقف الجميع على أرضية واحدة، وهي أرضية الدولة الوطنية في مواجهة المخاطر الخارجية، وبناء دولة مدنية حديثة، وديمقراطية حقيقية من خلال تحالف يضم أحزابًا تمثل كافة الاتجاهات السياسية.

ودعا زهران المصريين للتصويت للقائمة الوطنية من أجل مصر، في انتخابات مجلس الشيوخ.

«الحركة الوطنية»: إعادة بناء منظومة القوانين

أكد اللواء رؤوف السيد، رئيس حزب الحركة الوطنية، أن التحالف الانتخابى للقائمة الوطنية من أجل مصر، جاء ليضم الجميع باختلافات آرائهم تحت مظلة واحدة، وعمل على لم شمل الأحزاب من أجل مصر.

ولفت رئيس حزب الحركة الوطنية، أن أى سياسى يعلم جيدا أن هناك ضرورة ملحة لوجود مجلس شيوخ ومجلس النواب، والتى سيعبر من خلالهما عن آمال وطموحات الشعب، ليكون لكل مجلس من خلال صلاحياته الكاملة غير المنقوصة، خدمة مصر، وتتم إعادة بناء منظومة القوانين والنظر فى اتفاقات ومعاهدات دولية لها أهمية فى حياة وكرامة المصري وجودة ورهافية مستقبلنا.

ودعا رئيس حزب الحركة الوطنية المصريين للنزول والمشاركة فى انتخابات مجلس الشيوخ ودعم القائمة الوطنية من أجل مصر.

«مصر الحديثة»: شعبنا يستحق أرقى مكانة بالحكم

قال الدكتور وليد دعبس، نائب رئيس حزب مصر الحديثة، إن مصر التاريخ والحضارة، وشعبها عظيم، يستحق أعلي وأرقي مكانه بالحكم.

وأضاف "دعبس": "هناك طموحات وإرادة كبيرة جدًا، ولكي يتم تحقيقها لابد من وجود إرادة مختلفة، تيارات مختلفة، أحزاب مختلفه، والهدف هو من أجل مصر".

واختتم نائب رئيس حزب مصر الحديثة تصريحاته: "أدعو الجميع لدعم القائمة الوطنية من أجل مصر".

«الحرية المصري»: تغليب المصلحة العليا لأجل مصر

قال الدكتور محمد عطية الفيومى، رئيس المجلس الرئاسى لحزب الحرية المصرى وعضو مجلس النواب، إن الحرية والتقدم الاقتصادي واستقلالية القرار السياسى، أهداف ثابتة لكل مصري ومصرية حتى تتقدم بنا مصر، والجميع يفهم أن الدولة لازالت أمام طريق طويل من التحديات والصعاب والتآمر أحيانا.

ولفت "الفيومي"، إلى أن انضمام الحزب للتحالف الانتخابى بالقائمة الوطنية من أجل مصر، جاء حتى لا يتخلف الحزب عن مسيرة التحدى والتقدم، ونقف يدا واحدة بطموح غير محدود لنكون جزءا من تحالف كبير وطيف سياسي واسع يحمل نفس الهدف وهو تغليب المصلحة العليا من أجل مصر.

وشدد على أن هناك الكثير من الأمور التى من الممكن أن تقيد حركة الوطن، وهو ما يتطلب التحرك السريع نحو مستقبل مشرق لكل الأجيال الموجودة والقادمة.

ودعا رئيس المجلس الرئاسى لحزب الحرية المصري، المصريين للنزول والمشاركة فى الانتخابات، مطالبا الجميع بدعم القائمة الوطنية من أجل مصر.



 

 

الاخبار المرتبطة

 


الأكثر قراءة

 





الرجوع الى أعلى الصفحة