️عبد الغفار والكردي ️عبد الغفار والكردي

️عبدالغفار والكردي يتفقدان مستشفى برج العرب الجامعي

شريف سلام- أمنية كريم الأربعاء، 05 أغسطس 2020 - 08:26 م

تفقد الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والدكتور عصام الكردي، رئيس جامعة الإسكندرية ، مستشفى برج العرب الجامعي لعلاج سرطان الأطفال بالإسكندرية، وذلك بحضور الدكتور هشام جابر، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور وائل نبيل، عميد كلية الطب، والدكتور شادي فاضل مدير المستشفى، ولفيف من الأطباء العاملين بالمستشفى.


وقد أثنى الدكتور خالد عبد الغفار على المجهودات المبذولة في المستشفى لتكون صرحاً طبياً كبيراً يخدم أربع محافظات بجمهورية مصر العربية، لافتاً أن المستشفى تعد أول مركز حكومي متخصص لعلاج سرطان الأطفال في مصر تماشياً مع السياسة العامة للدولة التي وضعت الاهتمام والعناية بصحة أطفال مصر في بؤرة الإهتمام وتضمنت إطلاق العديد من المبادرات في هذا الشأن.


فيما أكد الدكتور عصام الكردي أن  جامعة الإسكندرية تعد أول جامعة في مصر بها مركز لعلاج أورام الأطفال، مشيراً أن  المستشفى تقدم خدماتها الطبية لمحافظات الإسكندرية والبحيرة وكفر الشيخ ومطروح والبالغ عدد السكان بهم حوالي 17 مليون نسمة، ويقدر عدد حالات الإصابة بسرطان الأطفال في منطقة شمال غرب الدلتا بحوالي 1500 طفل سنويا، وأكد ان تطوير وتشغيل المستشفى كمركز متخصص ومتميز في علاج سرطان الاطفال بدأ في فبراير 2018.

 

وتم تشغيل المستشفى تجريبيا وبدأت المستشفى بإستقبال 350 طفل مريض بالسرطان خلال عام 2018، ولفت الكردي أن المستشفى تم تشييدها بناءا على إتفاقية التفاهم المبرمة مع هولندا وتتكون من أربع طوابق بطاقة 80 سرير وستة أسرة للعناية المركزة وخمس غرف للعمليات، وأضاف الكردي هناك رؤية إستراتيجية متكامله لتطوير المستشفى في المستقبل من خلال إنشاء مركز لأبحاث السرطان ومدرسة للتمريض ومبنى للعلاج الإشعاعي لتغدو صرح طبي متكامل يضاهي نظيرتها في العالم المتقدم حيث أن قرب موقع المستشفى من مطار برج العرب يدعم استثمارها في السياحة العلاجية.


وأشار الدكتور وائل نبيل، عميد كلية الطب إلى أنه تم تشغيل معمل الميكروبيولوجي بجهازي Bact/Alert وVitek الأفضل والأحدث في العالم لسرعه ودقة الكشف عن البكتيريا وتحديد المضاد الحيوي المناسب، مضيفاً أنه تم تطوير أقسام الأشعة بكافة أنواعها وتشغيل بنك الدم ومعمل الباثولوجي وتم إنشاء صيدلية إكلينيكية مجهزة بجهاز Laminar Flow B2 لتحضير العلاج الكيميائي وإنشاء محطة لمعالجة المياه، فضلاً عن شراء جهاز Digital Pathology لتحليل أنسجة وعينات الأورام.

فيما أكد الدكتور شادي فاضل، مدير المستشفى أن المستشفى قدمت الخدمه الطبية لأكثر من 1700 طفل مصاب بالسرطان بمتوسط 800 جلسة علاج كيماوي شهريا، وبلغ متوسط العمليات الجراحية 80 عملية شهريا، وأكثر من 500 حالة جديدة لسرطان الأطفال خلال النصف الأول فقط من العام 2020.



 

 

الاخبار المرتبطة

 


الأكثر قراءة

 





الرجوع الى أعلى الصفحة