رئيس الوزراء رئيس الوزراء

مدبولي: قريباً.. بدء التشغيل التجريبي لمنظومة التأمين الصحي الشامل في محافظة الأقصر 

أحمد عيسى الأربعاء، 30 سبتمبر 2020 - 06:10 م


عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعاً، اليوم؛ لمتابعة الموقف التنفيذي لمنظومة التأمين الصحي الشامل بمحافظات المرحلة الأولى.

حضر الاجتماع الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، والدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والمهندس خالد العطار، نائب وزير الاتصالات للتنمية الإدارية والتحول الرقمي والميكنة، والدكتور إيهاب أبو عيش، نائب وزير المالية للخزانة العامة، والدكتور أحمد السبكي، مساعد وزيرة الصحة، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، وحسام صادق، المدير التنفيذي لهيئة التأمين الصحي الشامل، ومسئولي عدد من الجهات المعنية.

وبدأ رئيس الوزراء الاجتماع، بالإشارة إلى أن الحكومة بدأت تطبيق مشروع التأمين الصحي الشامل في بورسعيد، ونستعد لبدء التشغيل التجريبي قريباً في محافظة الأقصر، بعد التأكد من كفاءة وفاعلية تطبيق المنظومة قبل إطلاقه، وذلك على غرار ما تم تنفيذه في  بورسعيد.

وقالت وزيرة الصحة: وضعنا نُصب أعيننا ضرورة الاستفادة من جميع الخطوات والإجراءات، التي تم اتخاذها خلال تطبيق المنظومة في محافظة بورسعيد، مشيرة إلى أن تطبيق المنظومة في محافظة الأقصر سيكون أفضل في المرحلة التجريبية التي سنبدأها؛ وذلك نظراً للخبرات التي اكتسبناها خلال الفترة الماضية، مضيفة: سنعمل على التغلب على أية تحديات قد تواجهنا في مراحل تنفيذ المشروع بوجه عام.

واستعرض الدكتور أحمد السبكي بعض الأرقام التي توضح المؤشرات الفنية لمنظومة التأمين الصحي الشامل، مشيرا في هذا الصدد إلى أنه تم تقديم أكثر من مليوني خدمة طبية وعلاجية متميزة للمنتفعين بهذه المنظومة في محافظة بورسعيد منذ بداية تطبيق المنظومة بها في يوليو من العام الماضي وحتى الآن، وذلك من خلال 31 وحدة ومركز طب أسرة و8 مستشفيات، حيث وصل عدد المواطنين المسجلين بالمنظومة إلى أكثر من 602 ألف مواطن بالمحافظة، وبلغ عدد العمليات الجراحية التي أجريت بها 27051 عملية. 

وقال: لأول مرة يتم في محافظة بورسعيد إجراء تغيير صمام بالقسطرة TAVI، وافتتاح وحدة غسيل كلوي للأطفال، مع بدء عمليات جراحة ترميم الوجه، وجراحة زراعة القوقعة، وزراعة القرنية.

وكشف رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية عن أنه سيتم إطلاق التشغيل التجريبي لمنظومة التأمين الصحي الشامل في محافظة الأقصر قريبا، من خلال 59 وحدة ومركزا و 7 مستشفيات، ويعقب ذلك إطلاقه رسميا في مرحلة تالية، كما أنه من المخطط أن تشهد محافظة الإسماعيلية الإطلاق التجريبي للمنظومة عقب ذلك، من خلال 39 وحدة ومركزا و12 مستشفى، على أن يتم إطلاقها تجريبيا تباعا في أسوان من خلال 112 وحدة ومركزا و11 مستشفى، ثم عقب ذلك يتم إطلاقها تجريبيا في السويس من خلال 27 وحدة ومركزا و5 مستشفيات، انتهاءً بمحافظة جنوب سيناء التي من المخطط إطلاق المنظومة بها تجريبيا من خلال 22 وحدة ومركزا و8 مستشفيات.

وحول الجهود التي تبذلها وزارة الصحة لتهيئة المستشفيات بمحافظة الأقصر؛ استعدادا لتطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل بها، أشار الدكتور أحمد السبكي إلى أنه تم الانتهاء من إنشاء مستشفيات: إسنا التخصصي، وحورس (مستشفى أرمنت التخصصي)، والأطفال التخصصي (مستشفى العديسات)، وجار الانتهاء من أعمال تطوير كل من مستشفى الكرنك الدولي، والمرحلة الأولى من مُجمع الأقصر الدولي الطبي، مضيفاً  أنه فيما يتعلق بمحور التسجيل وفتح ملفات طب الأسرة، فقد وصل عدد الملفات العائلية التي تم فتحها إلى أكثر من 191 ألف ملف، إلى جانب750 ألف ملف فردي حتى الآن، منوهاً كذلك إلى الجهود المبذولة لتطوير ورفع كفاءة تلك المستشفيات. 

من جانبه، أشار وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إلى أن منظومة التأمين الصحي الشامل تتمحور حول نظام ميكنة يعتمد على تكنولوجيا المعلومات بشكل أساسي، موضحًا أن هذه المنظومة المميكنة تشمل إدارة الموارد البشرية والحسابات ونُظم الحجز، لافتا إلى أن دور الوزارة في هذا الشأن يتمثل في تقديم الدعم الفني والتقني لمشروع التأمين الصحي الشامل، مع تقديم البرامج والحلول التكنولوجية من خلال أنظمة صرف العلاج والتسويات المالية وإدارة منظومة العلاج وميكنة قواعد البيانات وخدمات المواطنين.

وفيما يتعلق بالمنظومة الرقمية لمشروع التأمين الصحي الشامل، أشار المهندس خالد العطار، نائب وزير الاتصالات للتنمية الإدارية والتحول الرقمي والميكنة، إلى أن هذه المنظومة تضم عدة عناصر وهي منصة تبادل المعلومات، ومنظومة تسجيل المنتفعين، ومنظومة مقدمي الخدمة، بما في ذلك العيادات الخارجية والأقسام الداخلية، إضافة إلى منظومتي التسويات المالية، وتسجيل واعتماد مقدمي الخدمة، لافتا إلى عنصر آخر في المنظومة يتعلق بمستودعات البيانات، وتنتهي عناصر هذه المنظومة الرقمية لمشروع التأمين الصحي بمركز الاتصال.

كما استعرض المهندس خالد العطار محور البنية التحتية لبيئة الاستضافة والربط الشبكي للمنظومة، مشيراً إلى أن هذا المحور يشمل كلا من بيئة الاستضافة التطويرية والاختبارية وبها مركز البيانات (التجريبي) للمنظومة، وبيئة الاستضافة الانتقالية والإنتاجية والتي ستحتوي على مركز البيانات (التشغيلي) للمنظومة، كما يتضمن هذا المحور مد شبكة الألياف الضوئية، لافتا في هذا الصدد إلى أنه تم مد شبكة الألياف في عدد من المواقع بست محافظات: بورسعيد، والأقصر، وجنوب سيناء، والسويس، والإسماعيلية، وأسوان، بإجمالي 411 موقعا.

كما أشار إلى أنه تم تفعيل خدمة الربط على المنظومة المؤمنة في 65 موقعا بمحافظتي بورسعيد، والأقصر، كما أنه جار تفعيل 99 موقعا في تلك المحافظات الست، ومن المستهدف تفعيل 104 مواقع أخرى بها، لافتا إلى أنه يتم حاليا تقييم الحلول الفنية البديلة في المواقع النائية التي تعذر مد الشبكة إليها، منوها إلى أنه سيتم تفعيل المواقع طبقا للجدول الزمني لخطة وزارة الصحة في هذا الشأن.
 



 

 

الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة





?????

الرجوع الى أعلى الصفحة