أحمد رجب أحمد رجب

أحمد رجب يسخر من أعداء كل جديد

بوابة أخبار اليوم الإثنين، 12 أكتوبر 2020 - 11:09 ص

فى عام 1990 صدر للكاتب الساخر أحمد رجب كتاب " أى كلام " يتضمن مقالاته التى نشرها فى مطبوعات " أخبار اليوم " والكتاب يتضمن مقالا بعنوان " دنيا الجديد " يقول فيه : بعض الناس يلعنون الفيديو لأنه اختراع خطر على أخلاق الشباب، فلا يرون من هذا الإنجاز العلمى إلا وجهه القاتم. وقد خلق الله يد الإنسان، فبنت وارتفعت بالبناء وعمرت الدنيا وأبدعت وكتبت ونظمت وعزفت الموسيقى، إلا أنه وفق آراء أعداء الفيديو كاسيت فإن هذه اليد تستحق قطعها لأنها تقتل وتسرق وتسبب أذى عظيما مثل كتابة مسلسلات التليفزيون.
وفى القرون الوسطى شنَّ رجال الدين حربا رهيبة ضد صدور الكتاب المطبوع، وقالوا إنه سوف يلهى الناس عن العبادة، واشترك الأمراء والإقطاعيون فى الحرب ضد الكتاب لأنه سوف يصرف الناس عن العمل، ولما انتشر الكتاب وأدرك الناس قيمته بدأت حرب جديدة عند ظهور الصحف لأنها ستقتل الكتاب.

أقرأ ايضًا: المرأة والحب والتفاؤل في حياة كامل الشناوي

وعندما تم بناء برج القاهرة انتحر من فوقه شخص متزوج فنادى البعض بهدم البرج، ودارت المناقشات تبحث هل الأبراج وجدت قبل الانتحار أم الانتحار تم اختراعه قبل بناء الأبراج، أم أن الأبراج تحرض المتزوجين على الخلاص من الحياة.
وبعد ظهور السينما وانتشار دور العرض ارتفعت الأصوات تبكى وتلطم وتعلن عن ظهور تلميذ العصر السينمائى الذى ينط أسوار المدرسة من أجل حفلة الساعة العاشرة، فلما أصبحت الدراسة صباحية ومسائية نادى البعض بإغلاق دور السينما.

أقرأ ايضًا: اللعنة على أوتومبيل 1908

ولما ظهر التليفزيون قالوا إن الأزواج أصيبوا بالخرس فى البيت بسبب الفرجة على التليفزيون مع أن الزوج مخروس دايما منذ كان يجلس مع زوجته فى كهف العصر الحجرى. وتوالت الاتهامات للتليفزيون فقيل إنه يسبب العته والبلاهة للناس بمسلسلاته النكد ثم اتضح أن الناس يحبون النكد بدليل أنهم يتزوجون طواعية. وإذا امتد إرسال التليفزيون إلى ما بعد منتصف الليل قالوا إن الناس تسهر إلى ساعة متأخرة فلا تنهض للعمل مبكرا، وإذا انتهى الإرسال مبكرا قالوا يا وقعة سودة على زيادة النسل، الدنيا خربت. ولما اخترع جراهام بل التليفون فى أمريكا شنت الدعاية للاختراع الجديد حربا رهيبة ضد السكة الحديد فكانت الإعلانات تقول لا تسافروا بالقطارات لزيارة أقاربكم بل تكلموا بالتليفون فهو أفضل من حوادث القطارات. واشتدت الحملات على القطار وترددت إشاعات وأقاويل وتحدثوا عن القطار الذى خطف خمسة ركاب من مقصورتهم ودخل يأكلهم فى النفق !
أحمد رجب
من كتاب « أى كلام »


الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 
 
 
الرجوع الى أعلى الصفحة