6 مشروبات لتقوية الجهاز المناعى للأطفال  6 مشروبات لتقوية الجهاز المناعى للأطفال 

6 مشروبات لتقوية الجهاز المناعي للأطفال 

منةالله يوسف الثلاثاء، 20 أكتوبر 2020 - 04:39 م


تحرص كل أم على تقوية الجهاز المناعي لأطفالها من خلال تقديم الوجبات الغذائية المتكاملة التى تحتوى على الخضراوات والفواكه وغيرها. 

وتختلف المشروبات والأطعمة التي تساعد على تحفيز مناعة الأطفال لحمايتهم من الجراثيم والفيروسات التي يتعرض لها طوال اليوم بشكل كبير. 

الزنجبيل 


يعد مضاداً حيوياً قوياً، فتناوله يساهم في محاربة الجسم للفيروسات وتقليل فرص الإصابة بها، كما أنه يساعد في تقوية نشاط الجهاز المناعى، وتقليل فرص الإصابة بأى مرض يخصه، فقطعيه إلى شرائح وتناوليه مع أطفالك كمشروب منقوع في الماء الساخن.

الجوافة 


تحتوي على العديد من الفيتامينات المهمة للجسم، كما أنها تساعد على تحفيز الجهاز المناعي وتلعب دوراً هاماً في خفض الكوليسترول في الدم.


الكيوي

يحتوي على العديد من العناصر الغذائية الأساسية، بما في ذلك الفولات، والبوتاسيوم وفيتامين K، وفيتامين C، ومن المعروف أن فيتامين C يساهم في رفع جهاز المناعة، وزيادة خلايا الدم البيضاء لمحاربة العدوى والأمراض.

الليمون 
يُصنف بأنه من ثمار الحمضيات الغنية بفيتامين سي، فضلاً عن أنه يساعد على تعزيز صحة الجسم بشكل عام، وتقوية وتعزيز المناعة على وجه الخصوص، كما أنه يلعب دوراً قوياً في الحماية من نزلات البرد. 

الفراولة

تعتبر الفراولة واحدة من أهم الفواكه التي يمكن الاعتماد عليها في إصلاح نقص فيتامين سي في الجسم، إذ تحتوى على نسبة عالية منه، كما تعتبر الفراولة أيضاً مصدراً جيداً لمضادات الأكسدة والألياف الغذائية.

اقرأ أيضاً: للأمهات.. مشروب سحري لتقوية مناعة طفلك بـ5 مكونات فقط 
 


التوت

لدى التوت على خصائص مضادة للأكسدة قد تعزز جهاز المناعة، إذ يحتوى على نوع من الفلافونويد يسمى الأنثوسيانين، وله خصائص مضادة للأكسدة التي يمكن أن تساعد في تعزيز جهاز المناعة لدى الشخص.

 أشارت دراسة نشرت عام 2016 إلى أن الفلافونويد يلعب دوراً أساسياً في نظام الدفاع المناعى في الجهاز التنفسى.

وقد وجد الباحثون أن الأشخاص الذين تناولوا الأطعمة الغنية بالفلافونويد كانوا أقل عرضة للإصابة بعدوى الجهاز التنفسى العلوى، أو نزلات البرد، من أولئك الذين لم يتناولوها.

اعتماداً على دراسات مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، فإن الحرص على نظافة اليدين يعدّ من أفضل الوسائل التي يمكن من خلالها وقاية الجسم من الأمراض، وهو ما يستدعي الاهتمام بغسل اليدين جيِّداً باستخدام الماء الدافئ والصابون لمدة 20 ثانية. 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



الرجوع الى أعلى الصفحة