شباب الغربية في أسواق العمل شباب الغربية في أسواق العمل

«مشروعك».. قصة نجاح لشباب الغربية

فوزي دهب- أحمد أبورية الخميس، 22 أكتوبر 2020 - 04:36 م

استطاعت محافظة الغربية، خلال الفترة الأخيرة، تحقيق قفزة كبيرة، في مجال توفير فرص العمل، ومساعدة الشباب في القضاء على البطالة، وذلك من خلال المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر والمتوسطة، حيث استطاعت المحافظة توفير أكثر من 350 ألف فرصة عمل، من خلال المشروعات الشبابية، التي تقدمها المحافظة، من خلال جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وبرنامج مشروعك التابع لوزارة التضامن الاجتماعي، حيث بلغ إجمالي القروض المقدمة، من جهاز تنمية المشروعات، حوالي 2 مليار جنيه للشباب، بينما تعدت القروض المقدمة من برنامج «مشروعك» 500 مليون جنيه، مما جعل الغربية وشبابها، يحتلون مكانة متقدمة في نسب نجاح المشروعات على مستوى باقي المحافظات الأخرى.

من جانبه، أكد على جمعة، مدير جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغيرة، بمحافظة الغربية، أن إجمالى تمويل الجهاز بمحافظة الغربية، يقترب من 2 مليار جنيه، عبارة عن مليار و770 مليون جنيه، للقروض الصغيرة والمتناهية الصغر، وفرت 88 ألفا و500 مشروع، وفرت 177 ألف فرصة عمل، و112مليون جنيه للمنح، تم توجيهها لمشروعات البنية الأساسية، وفرت 2460 فرصة عمل.

وفي ذات السياق، أكد الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية، أن القيمة الإجمالية لقروض المشروعات الإنتاجية والاستثمارية والخدمية، الممنوحة من قبل المشروع القومي للتنمية المجتمعية والبشرية والمحلية «مشروعك»، بلغت قيمتها 578 مليون جنيه، للمقترضين من الشباب، وأصحاب المشروعات بمراكز وقرى المحافظة، بأجمالي 5006 مشاريع تم تنفيذهم هذا، بالإضافة إلى 273 مشروعا تحت الدراسة بتكلفة 88 مليونا و500 ألف جنيه، موضحا أن هذه المشروعات، تمثلت في مشاريع تجارية وزراعية وصناعية وخدمية، وفرت 11271 فرصة عمل للشباب.

وأضاف محافظ الغربية، أن هناك توجيهات مستمرة لمسئولي الإدارة العامة للمشروع القومي للتنمية المجتمعية والبشرية والمحلية «مشروعك»، بضرورة فتح قنوات جديدة لتوفير القروض المطلوبة وتيسير جميع الإجراءات بما لا يهدر موارد الدولة وتنويع المشروعات لتلبى حاجة السوق من المنتجات المختلفة، مما يساهم فى القضاء على البطالة.

ولم تبخل نماذج الشباب المستفيدين من تلك المشروعات، في الاشادة بما تم معهم ورواية قصص نجاحهم وتعاملهم مع الجهاز والبرنامج، حتى تمكنوا من النجاح والتواجد في أسواق العمل، وهذه النماذج من الشباب، الذي استطاع بمجهوده وطموحه ومساعدة بسيطة من الدولة والحكومة في اثبات وجوده في مجال العمل في القطاع الخاص، وإنشاء المشروعات الخاصة بهم، تنوعت  قصص نجاحهم باختلاف مشروعاتهم وبداياتهم وطموحهم الذي تحول إلى حقيقة ملموسة على أرض الواقع.

اقرأ أيضا| وكيل تعليم الغربية يتابع عددا من المدارس لمتابعة انتظام الدراسة

ومن بين تلك النماذج الشبايية، الشاب مجدي وهبة، الذي يروي قصة نجاحه، حيث يقول إن قصته هي مثال لطريقة دعم الشباب، الذي تعثر في الطريق أثناء نجاح المشروع، حيث أن فكرة مشروعي، هي تجارة الملابس الجاهزة جملة وقطاعي، وامتلك محلا وورشة في شارع السويقة بالمحلة الكبري، ونجح المشروع في البداية، وكانت زبائني من المحلة وخارجها، ومن كل الفئات والأعمار.

وأضاف : «مع تغيرات السوق، أصيبت التجارة بنوع من الانتكاسة والكساد، وكنت في حاجة إلى الأموال، التي تجدد البضاعة وتساعد في خفض الأسعار وزيادة المبيعات، لتحقيق الربح المطلوب، ولجأت إلى جهاز تنمية المشروعات، الذي وفر لي حتى الآن أكثر من 5 قروض باجمالي  مبالغ حوالي 300 ألف جنيه، تمكنت من سدادها، وكان لها الفضل في إنعاش التجارة وإعادة المبيعات مرة أخرى».

وأكد أنه يسعي خلال الفترة القادمة، للتوسع فى مشروعه وزيادة المعروض لديه، من خلال الحصول على قرض جديد من جهاز المشروعات المتوسطة والصغيرة، مطالبا الشباب بالاستفادة من جهاز تنمية المشروعات، وعدم الاستسلام للبطالة حتى تتحقق أحلامهم.

أما ياسر الرفاعي 36 سنة - دبلوم صنايع - قرر عمل مصنع لتصنيع وتغليف اللوف المعدني، حيث قال لقد كانت في رأسي فكرة إنشاء مصنع للوف المعدني «سلك المواعين الستانلس»، وكانت قد جاءتني الفكرة من أحد أصدقائي، وقررت البدء في تنفيذها ولكن كانت تنقصني السيولة المادية للبدء في المشروع وفي ذلك الوقت علمت بالتمويل الذي يوفره برنامج مشروعك للشباب وتمويل مشروعاتهم والوقوف إلى جوارهم وبالفعل قررت الذهاب اليهم واستكشاف الأمر وذهبت إلى مسئولة المشروع في طنطا، وأخبرتها بفكرة المشروع ورحبت بالفكرة جدا، وتم دراستها وعمل جدوى لها، وتم الموافقة عليها وتم الموافقة على منحي قرض بقيمة 500 الف جنيه.

وأضاف : «بدأت المشروع وكانت البداية متواضعة إلى حد ما حيث كانت لدي مكنة واحدة لتصنيع اللوف المعدني، كنت قد استوردتها من الخارج وكانت الخامات يتم إستيرادها من الخارج إيضا ومع دوران عجلة الإنتاج والسير بنجاح في المشروع قررت إنتاج المكن المصنع للوف في مصر، بدلا من استيراده وبالفعل نجحت بفضل من الله في ذلك، وأصبحت الآن أكبر منتج لماكينات تصنيع اللوف وأقوم بتوزيع الماكينات على المصانع الأخرى الصغيرة، التي بدأت العمل كما أصبحت أكبر موزع للمواد الخام التي استوردها من الصين، حيث ابيع للمصانع الصغيرة المواد الخام وأشتري منهم الإنتاج وأقوم بتغليفه وتوزيعه وبيعه في الأسواق، والحمد لله تطورت الصناعة معي وزاد التوزيع حيث أصبحت أصدر لعدد من الدول العربية بالإضافة إلى الاستحواذ على كمية كبيرة من السوق المصري في مختلف انحاء الجمهورية، وبلغ إجمالي الاستثمارت حوالي 4 ملايين جنيه في مدة قصيرة جدا».

وعن المعوقات والمشاكل التي تواجهه، قال إن المعوقات بسيطة، إلى حد ما، منها ارتفاع تكلفة الخامات مع ارتفاع أسعار الدولار وارتفاع الأسعار بشكل عام، بالإضافة الي بعض الروتين الموجود في المحليات في عمليات التراخيص وتوصيل المرافق وغيرها ولكن كل هذه المعوقات سهلة الحل ولا يمكن أن توقف المشروع.

من جانبه، أكد رئيس جهاز تنمية المشروعات بالغربية، أن المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر هي الأصل فى تطور الاقتصاد لتحولها مستقبلاً إلى مشروعات متوسطة أو كبيرة كما أنها تتميز بتوليدها للأفكار الجديدة للتنمية وتستوعب البطالة وتخلق مستثمرين صغار، مشيرا إلى أن الإقراض يتم من خلال 4 قنوات من خلال مكتب المشروع، أو الجهات الوسيطة، أو الجمعيات الأهلية والجمعيات التعاونية، فضلا عن الخدمات التى يقدمها المشروع من خلال وحدة الشباك الواحد، والتى يتم فيها استخراج الأوراق المطلوبة لبدء المشروع من تراخيص المشروعات والسجلات التجارية والبطاقة الضريبية عدا المشروعات الصناعية يتم توجيه العميل لهيئة التنمية الصناعية لاستخراج التراخيص منها، وأيضا إشرك العميل فى المعارض، وتوصيله بسلاسل المحلات الكبرى.

وأضاف أن جهاز تنمية المشروعات يقدم تدريبا ثلاثيا للعميل عن طريق دورة تدريبية عن كيفية إنشاء مشروع وتدريب آخر عن بدء المشروع لمدة 6 أيام لتعليم العميل كيفية عمل دراسة جدوى ودراسة السوق، وتحديد المنتج وتسويقه وفنيات المشروع، وبعد انتهاء هذه الدورة يسير فى إجراءات الأوراق المطلوبة، بالتوازي مع إجراءات التمويل، ولفت إلى أن دور الجهاز لا يقتصر على تنفيذ المشروع فقط بل يكون هناك متابعة دورية طوال مدة القرض سواء على مدة 3 سنوات أو 5 سنوات، وبعد انتهاء مدة القرض يقوم الجهاز بمساعدة المشروع فى حل مشاكله ومساعدته فى الاشتراك بالمعارض.

وأكمل أن اشتراطات الحصول على قروض من جهاز تنمية المشروعات، ألا يقل سن المتقدم عن 21 عاما، ومقيم إقامة دائمة فى المحافظة التى بها المشروع، الانتهاء من تأدية الخدمة العسكرية، مؤكدا أنه ليس هناك أى موانع لحصول أى شخص على قرض من الجهاز لإنشاء مشروع أو توسيع المشروع، فضلا عن أن هناك دورات تدريبية للمرأة لتمكينها حتى تكون صاحبة مشروع، وأن الحد الأقصى لتمويل المشروع التجارية والخدمية 3 ملايين جنيه و5 ملايين جنيه للمشاريع الصناعية.

وأكد أن باب جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة مفتوح أمام الجميع ويمكن للعميل الإقراض عدة مرات دون أى عقبات، وهناك أيضا  نماذج دراسات يمكن للعميل الاطلاع عليها، موضحا أن هناك 33 وحدة الشباك الواحدة حيث يتقدم العميل بعقد إيجار مسجل بالشهر العقارى ويوجد بوحدة الشباك الواحد «مناديب»، لجميع الجهات المعنية لاستخراج الأوراق المطلوبة بالسجل التجارى والبطاقة الضريبية والتراخيص وتتولى السير فى الاجراءات واستخراج الأوراق اللازمة، مشيرا إى أنه حال حصول العميل على موافقة مبدئية على التراخيص يحصل على ترخيص مؤقت لمدة 30 يوما وخلال هذه المدة يحدد موقف ترخيصه سواء  ترخيص نهائى أو غير ذلك.

وأشار إلى أن هناك نوعان من التعثر، «إرادى وغير إدارى»، الأول هو يكون بإرادة صاحب المشروع وهو أن يسير فى اتجاه اخرغير المشروع الذى بدأ فيه، أما التعثر غير الإرادى فيتمثل فى ارتفاع اسعار الخامات، وارتفاع سعر العملة، ظروف خارجة عن إرادته، وفى هذه الحالة يتم دراسة كل حالة على حدة والوقوف على مشاكله ومساعدته فى حلها، وحال تعثر صاحب المشروع بإرادته يتم إلزامه بالدفع، أما التعثر اللا إرادي يتم مساعدة صاحب المشروع وجدولة مديونياته.

وطالب رئيس جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة، الشباب بعدم الجلوس فى المنازل، والتوجه لمكتب الجهاز للاستفسار عن المشروعات وكيفية إنشاء مشروع وسيقوم العاملون بالجهاز بمساعدته فى بدء مشروعه وإعطائه الدورات التدريبية الكافية حتى يستطيع أن يتقدم بمشروعه وفتح أبواب تسويق منتجاته.

طموح شباب الغربية يضعهم في مقدمة الشباب علي مستوي الجمهورية بعد نجاحهم
طموح شباب الغربية يضعهم في مقدمة الشباب علي مستوي الجمهورية بعد نجاحهم
طموح شباب الغربية يضعهم في مقدمة الشباب علي مستوي الجمهورية بعد نجاحهم
طموح شباب الغربية يضعهم في مقدمة الشباب علي مستوي الجمهورية بعد نجاحهم
طموح شباب الغربية يضعهم في مقدمة الشباب علي مستوي الجمهورية بعد نجاحهم
طموح شباب الغربية يضعهم في مقدمة الشباب علي مستوي الجمهورية بعد نجاحهم
طموح شباب الغربية يضعهم في مقدمة الشباب علي مستوي الجمهورية بعد نجاحهم
طموح شباب الغربية يضعهم في مقدمة الشباب علي مستوي الجمهورية بعد نجاحهم


الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 
 
 
الرجوع الى أعلى الصفحة