وزير خارجية ارمينيا (رويترز) وزير خارجية ارمينيا (رويترز)

مواجهات عنيفة فى ناجورنى كراباخ.. وأمريكا تدخل على خط الوساطة

بوابة أخبار اليوم السبت، 24 أكتوبر 2020 - 01:09 م

عواصم – وكالات الأنباء:
شهد إقليم ناجورنى كاراباخ اشتباكات ليلية عنيفة ليلة أمس على جبهات القتال بين طرفي الصراع، القوات الأرمينية والجيش الأذري، في وقت يتبادل في الطرفان الاتهامات بخرق الهدنة الإنسانية، فيما تكثف واشنطن من جهود الوساطة لإنهاء القتال.
وقالت وزارة الدفاع الأذربيجانية، إن منطقة قوبادلي تتعرض لقصف مدفعي من أرمينيا.
وأكدت أن القصف الأرميني هدفه استفزاز الجيش الأذربيجاني للرد، وفي المقابل، اتهم مسئولون محليون في الإقليم المتنازع عليه القوات الأذربيجانية بقصف مبان في خانكندي أكبر مدن الإقليم.
ونقلت وكالة «أرمنبرس» عن وزير الخارجية الأرميني زُهراب منا تسا كانيان ان نحو 90 ألف مدني نزحوا في الإقليم جراء الحرب. 
واتّهم الوزير تركيا بالتورّط مباشرةً في النزاع عبر الدعم التقني العسكري وإرسال الإرهابيين إلى المنطقة، وقال "إن العدوان ليس فقط من جانب أذربيجان، في الواقع، يقاتل مواطنونا في كراباخ ضد ثلاثة أطراف معادية في وقت واحد. هناك مشاركة مباشرة من جانب تركيا. وكذلك يشارك المسلحون الإرهابيون الأجانب في القتال الذي تخوضه أذربيجان ضد الأرمن".
وبعد لقاء استضافته واشنطن جمع وزير الخارجية الأذربيجاني جيهون بَيْرَموف والأرميني تسا كانيان، دعا وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الجانبين إلى إنهاء أعمال العنف وحماية المدنيّين في الإقليم. كما أكد بومبيو رغبة واشنطن حل النزاع بالطرق السلمية، دون اللجوء إلى القوّة أو التهديد باستعمالها.
  ومن جهته، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأن "تقدما طيبا" جار إحرازه بشأن القضية لكنه لم يخض في التفاصيل كما رفض الإفصاح عما إذا كان تحدث مع أي من زعيمي البلدين. وقال للصحفيين في المكتب البيضاوي في البيت الأبيض "نعمل مع أرمينيا. لدينا علاقة طيبة للغاية مع أرمينيا... سنرى ما سيحدث".

أما وزير الخارجيّة الأذربيجاني فقال في بيان إن باكو ملتزمة بإيجاد حلّ دبلوماسي للنزاع، وعلى استعداد لاستئناف المفاوضات الجدّية بشكل فوري. وطلب بيرموف من بومبيو أن تضع أرمينيا حدّاً لاحتلالها ناغورنو كاراباخ وأن تختار السلام الدائم.

وقوض انهيار اتفاقين لوقف إطلاق النار تما بوساطة روسية الآمال في إنهاء القتال الذي اندلع في 27 سبتمبر بسبب الإقليم المتنازع عليه، وهو إقليم منشق يقع في أذربيجان لكن تسيطر عليه أغلبية عرقية أرمينية.


الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 
 
 
الرجوع الى أعلى الصفحة