صورة ارشيفية صورة ارشيفية

النائب حسام الخولى يعلق على «الخروقات الانتخابية»  

حامد عبدالحليم السبت، 24 أكتوبر 2020 - 11:59 م

فند المهندس حسام الخولي، نائب رئيس حزب مستقبل وطن، وعضو مجلس الشيوخ، الاتهامات التي أطلقتها بعض منظمات المجتمع المدني وبعض المرشحين ومنهم أعضاء في البرلمان مثل النائبة شادية ثابت عن دائرة إمبابة حول الخروقات الانتخابية وتوزيع هدايا على الناخبين من قبل مرشحي الحزب في بعض الدوائر قائلاً : «الرد بسيط النائبة صاحبة الشكوى وهي شادية ثابت وهي نائبة محترمة كانت عضوة في مستقبل وطن ولم تترشح  على قوائم الحزب لكن على أية حال وبغض النظرعن هذه القصة  فإن الحزب على المستوى الفردي لايدعم مرشح بعينه بمعنى كل عضو بيشيل نفسه، فالحزب يدعمه تنظيمياً وبمقراته  فقط ».
وأكمل قائلاً : «الكلام اللي بيتقال على السوشيال ميديا الرد عليه بسيط جداً حتى لو حصل  خروقات من بعض الأعضاء ومش هقول بيحصل ولا لأ؟  من أي مرشح لأي تيار يبقى السؤال كم يمثل هذا المرشح ؟ 1أو 2% نسبة قليلة ».
ونفى الخولي، أن يكون قد وصل له شكوى رسمية حول خروقات بعض المرشحين قائلاً : «ماوصلنيش حاجة رسمي لحد دلوقتي كله على السوشيال ميديا فقط، ومع ذلك كله سيحقق فيه حتى إلي هيقول كلمة غلط هيتحقق معاه برضه وفيه ناس بتربط اسمها بمستقبل وطن، وهي لاتنتمي له، بالإضافة لبعض الأخطاء الصادرة عن بعض الأعضاء في الحزب خاصة أن لدينا عضويات تبلغ مليون أو 2 مليون عضو، وممكن، تحدث أخطاء لكنها سيحقق فيها بلا جدال».
وتابع قائلاً : «إحنا مرشحينا زي أي مرشح بيخضع للهيئة الوطنية للانتخابات ولما بنلاقي أي حاجة مش ماشيه بالإطار السليم على طول بنحاسب».
وحول اتهامات النائبة شادية ثابت، ومدى تواصل الحزب معها قال الخولي : «النائبة شادية، عارفة كل دائرة فيها مين وحتى لو كان الاتهام موجه لأحد مرشحي مستقبل وطن هو في النهاية كان زميل ليها وقت عضويتها في الحزب وهيا عارفاه».
وكشف الخولي، في مداخلة هاتفية مداخلة هاتفية عبر برنامج «كلمة أخيرة» الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي على شاشة  «ON» أن مرشحي حزبه لديهم شكاوى ضد مرشحين آخرين من أحزاب أخرى، ارتكبوا خروقات انتخابية قائلاً : « فيه طبعاً  شكاوى وردت لينا  بس ماتقدمناش للهيئة الوطنية للانتخابات بشكوى رسمية عشان مافيش حاجة ممسوكة لازم اللي يشتكي  يبقى عنده أدلة مادية ويثبت تأثير الخرق الحاصل على سير العملية الانتخابية ».
واستطرد قائلاً : «مجريات اليوم الأول شهد إقبالاً، كبيراً كان متوقعاً سواء على مستوى القوائم، وبالأخص الفردي حيث إنه يشهد منافسة كبيرة جداً، والانتخابات كما توقعنا قوية مع وجود 4000 مرشح وأسماء كبيرة منها في كل دائرة انتخابية».
وكشف الخولي، أن أكثر الدوائر سخونة والتي شهدت إقبالاً كبيراً، وفقاً لغرفة عمليات حزبه هي دوائر محافظات الصعيد بالأخص قنا، والتي شهدت أحد على لجانها على سبيل المثال، كنسب إقبال 30 % من الناخبين بها رغم كونه اليوم الأول وهذه نتيجة غير عادية نتيجة كثرة المرشحين والمنافسات والأسماء الكبيرة المرشحة على كافة المستويات في جميع المحافظات .


الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 
 
 
الرجوع الى أعلى الصفحة