صورة أرشيفية صورة أرشيفية

«حبة الغلال» تُنهي حياة طالبتين بالغربية

فوزي دهب- أحمد أبورية الإثنين، 26 أكتوبر 2020 - 05:17 م

اقدمت طالبتان، في العقد الثاني من عمرهما، اليوم الاثنين، على الانتحار، نتيجة تناولهن حبة الغلة السامة، للتخلص من حياتهن نتيجة مرورهم بأزمة نفسية، بدائرة مركز بسيون بـ«محافظة الغربية».

كان اللواء هاني مدحت، مدير أمن الغربية، قد تلقى بلاغا بإقدام طالبة تدعى «ن.ا» 14 سنة، مقيمة بمدينة بسيون، على الانتحار حيث جرى نقلها إلى المستشفى لتلقي العلاج، ولكنها توفت فور وصولها للمستشفى.

جرى نقل الجثة إلى مشرحة المستشفى، وانتداب الطبيب الشرعي لتشريحها، لبيان سبب الوفاة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم.

اقرأ أيضا| انتقاما من طليقها .. استأجرت 4 بلطجية لخطفه

كما شهدت قرية كفرجعفر بدائرة بسيون بمحافظة الغربية، قيام طالبة تدعى «ف.ص.ن» 17 سنة، بتناول حبة الغلة وإصابتها بحالة تسمم وجرى نقلها للمستشفى، ووضعها على جهاز التنفس الصناعي داخل العناية المركزة، ويحاول الأطباء إنقاذ الطالبة، وبالفحص تبين أن الطالبتان كان يمران بحالة نفسية سيئة، أدت تناولهن قرص سام يستخدم في حفظ الغلال، وحرر محضر بالواقعتين.


الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 
 
 
الرجوع الى أعلى الصفحة