الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط

في اليوم العالمي | ملامح الخطة العالمية لتحقيق الاستدامة في 13 بند

حسن هريدي الثلاثاء، 27 أكتوبر 2020 - 10:30 ص

تحتفلوزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، تحت رعاية الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، باليوم العالمي للاستدامة، اليوم الثلاثاء 27 أكتوبر الجاري.


وبهذه المناسبة ترصد بوابة أخبار اليوم ملامح الخطة العالمية لتحقيق الاستدامة، في نقاط كالتالي:


1- استخدام الموارد الطبيعية بشكل مسؤول وفعال خاصةً الطاقة والمياه.


2- التقليل من الأثر البيئي في تطوير الأعمال.


3-  التقليل من انبعاث الغازات المسببة في الاحتباس الحراري.


4-  وضع أولوية استخدام الطاقات المتجددة.


5-  وضع أولوية استخدام الضوء الطبيعي داخل المخازن المخصصة لتخزين السلع والبضائع.


6-  استخدام مصابيح كهربائية موفرة للطاقة في المباني.


7- استخدام غازات غرف التبريد المتوافقة كليًا مع البيئة والتي لا تضر بطبقة الأوزون مانعةً ظاهرة الاحتباس الحراري.


8-  توفير سكن للعمال بالقرب من مناطق العمل للحد من وسائل النقل وانبعاثات ثاني أكسيد الكربون.


9-  الحد من استخدام المبيدات من خلال الارتباك الجنسي والفخاخ الشاملة.


10- تعاون العالم في التقليل من استخدام وسائل التعبئة والتغاليف قدر الإمكان.


11-  أولوية استخدام المواد الصالحة لإعادة التدوير في المستودع والحقل.


13-  العمل على استخدام منتجات طبيعية ومغذية تساعد على مكافحة السمنة لدى الأطفال في المجتمع الحالي.


وتعرف الاستدامة بأنها دراسة كيفية عمل الأنظمة الطبيعية، والتنوع وإنتاج كل ما تحتاجه البيئة الطبيعية لكي تبقى متوازنة.


وتركز الاستدامة والتنمية المستدامة على التوازن بين احتساب الاحتياجات، وحاجتنا إلى استخدام التكنولوجيا وبشكل اقتصادي، والحاجة إلى حماية البيئة التي نعيش فيها.

ولا ترتبط الاستدامة بالبيئة فقط، بل إنها تتعلق بصحة المجتمعات وضمان عدم تعرض الناس إلى المعاناة بسبب التشريعات البيئية، مع ضرورة اختبار التأثيرات بعيدة الامد للأفعال التي تقوم بها البشرية.
 


الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 
 
 
الرجوع الى أعلى الصفحة