مفتي الجمهورية مفتي الجمهورية

مفتي الجمهورية عن حادث «نيس»: جريمة يرفضها الإسلام

إسراء كارم الخميس، 29 أكتوبر 2020 - 02:43 م

أدان فضيلة الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية، رئيس الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم، الهجوم الإرهابي الذي وقع قرب كنيسة بمدينة نيس الفرنسية وأدى إلى مقتل 3 أشخاص.

وشدد مفتي الجمهورية، في بيانه اليوم الخميس، على رفض الشريعة الإسلامية القاطع لكافة أشكال الاعتداءات الإرهابية الآثمة، وترويع الآمنين والأبرياء دون وجه حق، أو الإساءة للرموز والمقدسات الدينية، ضاربة بتعاليم الأديان والشرائع السماوية والمواثيق الدولية عُرض الحائط.

وأوضح فضيلة المفتي، أن الله سبحانه وتعالى أمر نبيه الكريم صلى الله عليه وآله وسلم أن يدعو إلى سبيل ربه بالحكمة والموعظة الحسنة، وليس بالقتل وسفك الدماء.

وأكد مفتي الجمهورية، أن هذه الجريمة يرفضها الإسلام رفضًا قاطعًا، وأن هذا العمل الإرهابي ليس له ما يبرره، لأن الإسلام دعا إلى حفظ الأنفس.

وطالب مفتي الجمهورية، دعاة السلام والتعايش واحترام الأديان أن يضطلعوا بدورهم المهم والحيوي في الحفاظ على أمن المجتمعات، وسن التشريعات والقوانين اللازمة لمنع التطرف بكافة أشكاله وصوره، وتجريم الإساءة للرموز والمقدسات الدينية، وبناء جسور التعاون والسلام والاحترام المتبادل بين أبناء الشعوب جميعًا حفاظًا على سلامة المجتمعات وتماسكها وقوة العلاقات بين الدول والشعوب.

اقرأ المزيد .. مفتي الجمهورية يدعو للتكاتف الدولي من أجل استئصال جذور الإرهاب


الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 
 
 
الرجوع الى أعلى الصفحة