عميد الأدب العربي طه حسين عميد الأدب العربي طه حسين

كيف حاول الإخوان إستقطاب طه حسين الى الجماعة الإرهابية؟

نادية البنا الخميس، 29 أكتوبر 2020 - 03:17 م

استغلت جماعة الإخوان المسلمين عام 1938، حالة الجدل التي أثارها عميد الأدب العربي الدكتور طه حسين، بصدور كتاب «مستقبل الثقافة في مصر»، وأراد أحفاد البنا أن يستغلوا ذلك الجدل، لصالحهم فنسجوا بخيوطهم العنكبوتية أسطورة لا ترتبط للواقع بأي صلة، ليسجلوا أولى سلاسل كذبهم وخداعهم بلقاء لم يحدث بين عميد الأدب العربي ومرشد الإخوان المسلمين حسن البنا.

 

فنجد ذلك اللقاء الوهمي منشور في كتاب "الإخوان المسلمين.. أحداث صنعت التاريخ"، لمحمود عبد الحليم، والذي نقله على لسان مرشدهم البنا، الذي أدعى أنه أقام ندوة بالجامعة ينتقد خلالها كتاب عميد الأدب العربي طه حسين "مستقبل الثقافة في مصر"، قائلًا : "إن طه حسين رد على طه حسين"، مدعيًا أنه وجد تنقادات في الأفكار المرتبطة بالفكر والعقيدة عن طه حسين ففي بداية الكتاب ينادي يشيء وفي نهايته يرفضه.

واستكمل البنا افتراءه بأن عميد الأدب العربي طه حسين كان حاضرًا تلك المحاضرة، ولكنه كان مختبئا خلف ستار لكي لا يراه أحد، وليستمع لوجه نظر البنا، مؤكدا أنه عقب انتهاء الندوة طلب الثاني أن يجلس على انفراد مع مرشد الإخوان.

 

وسرد مرشد الإخوان "الإرهابية"، حوارًا أخرا من وحي خياله للقاء بينه وبين عميد الأدب العربي، في مكتبه بجامعة القاهرة، قائلُا: إن دكتور طه حسين رحب بنقدي لكتابه قائلًا: "ليس لي ردّ على شيء منها، وهذا نوع من النقد لا يستطيعه غيرك، وهذا هو ما عناني مشقة الاستماع إليك، ولقد كنت أستمع إلى نقدك لي، وأطرب.. وأقسم يا أستاذ حسن لو كان أعدائي شرفاء مثلك لطأطأت رأسي لهم، لكن أعدائي أخسَّاء، لا يتقيدون بمبدأ ولا بشرف، وقد ظنوا أنهم يستطيعون أن يمحوا اسمي من التاريخ، وقد كرّست حياتي لإحباط مكايدهم، وها أنا ذا بحمد الله في الموضع الذي تقطع أعناقهم دونه.. ليت أعدائي مثل حسن البنا؟ إذن لمددت لهم يدي من أول يوم".

 

كانت تلك الرواية الملفقة من أبرز نماذج تلفيق وكذب جماعة الإخوان المسلمين، الذين برعوا في تزييف الحقائق، واختلاق الأحداث، ونسج البطولات الوهمية والمواقف الأسطورية لزعمائهم الإرهابين.

 

ولكن للتاريخ رأي أخر فلن نحتاج أن نبحث طويلًا وكأن عميد الأدب العربي كان يشعر بما سينسبه إليه الجماعة الإرهابية من قول وفعل، فكتب مجموعة من المقالات التي تهاجم فكرهم المتطرف، ثم تم تجميع تلك المقالات في كتاب بعنوان "هؤلاء... هم الإخوان".

 

يذكر أن عميد الأدب العربي طه حسين رحل عن عالمنا في 28 أكتوبر 1973.
 


الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 
 
 
الرجوع الى أعلى الصفحة