د.مبروك عطية د.مبروك عطية

«مبروك عطية» يطالب بإلغاء الاحتفال بالمولد النبوي..والعلماء: كلام فارغ

بوابة أخبار اليوم الخميس، 29 أكتوبر 2020 - 07:06 م

إيمان عبد الرحمن
وجه د.مبروك عطية الأستاذ بجامعة الأزهر، دعوة طالب فيها بإلغاء الإجازة بمناسبة المولد النبوي الشريف صلى الله عليه وسلم، واستبدالها بعيداً للأيتام؛ مما أثار جدلاً بين الناس بشأن مشروعية الاحتفال بالمولد النبوي الشريف. 

وأكد أستاذ الشريعة بالأزهر الشريف د.أحمد كريمة، أن دار الإفتاء حسمت من قبل مسألة الاحتفال بالمولد النبوي الشريف، وقالت إن الاحتفال بمولده صلى الله عليه وسلم هو الاحتفاء به، والاحتفاء به صلى الله عليه وسلم، أمر مقطوع بمشروعيته، مشيرةً إلى أنه أصل الأصول ودعامتها الأولى و قد دَرَجَ سلفُنا الصالح منذ القرن الرابع والخامس على الاحتفال بمولد الرسول الأعظم صلوات الله عليه وسلامه بإحياء ليلة المولد بشتى أنواع القربات من إطعام الطعام وتلاوة القرآن والأذكار وإنشاد الأشعار والمدائح في رسول الله صلى الله عليه وسلم. 
وأكد مستشار دار الإفتاء د.مجدي عاشور، على نفس المعنى وأن المؤسسة الدينية الرسمية والمعتبرة الاحتفال بذكرى مولد النبي صلى الله عليه وسلم، من أفضل الأعمال وأعظم القربات لأنها تعبر عن الفرح والحب للنبي صلى الله عليه وآله وسلم، ومحبة النبي صلى الله عليه وآله وسلم أصل من أصول الإيمان، لافتةً إلى أنه صحَّ عن النبي قال: «لا يُؤمِنُ أَحَدُكم حتى أَكُونَ أَحَبَّ إليه مِن والِدِه ووَلَدِه والنَّاسِ أَجمَعِينَ» متفق عليه.
 


الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 
 
 
الرجوع الى أعلى الصفحة