الجنيه المصري الجنيه المصري

إنفوجراف| بالأرقام تحسن سعر الجنيه المصري بعد 4 أعوام من التعويم

شيماء مصطفى- سيد عبدالله الثلاثاء، 03 نوفمبر 2020 - 12:54 م

على مدار 4 أعوام كاملة منذ تحرير سعر صرف الجنيه المصري تحريرًا كاملًا أمام العملات الأجنبية في 3 نوفمبر 2020، شهد سعر صرف الجنيه المصري العديد من التغييرات ما بين التذبذب والاستقرار والصعود والهبوط، أمام العملة الأمريكية الدولار، واسترد الجنيه المصري نحو 4 جنيهات من قيمته أمام الدولار خلال هذه الفترة.

ومع تفشي جائحة فيروس كورونا كوفيد 19، ارتفعت قيمة سعر العملة الأمريكية الدولار بنحو 47 قرشا أمام الجنيه المصري من جديد وذلك بدءا من الأسبوع الثالث من شهر مايو الماضي، وحتى الأسبوع الأول من شهر يوليو الماضي، كنتيجة سلبية لانتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، وذلك قبل أن يعاود سعر الدولار التراجع من جديد ليفقد ما يتجاوز الـ31 قرشًا خلال الثلاثة شهور الماضية.

«بوابة أخبار اليوم» ترصد بالانفوجراف كيف تحسن سعر الجنيه المصري بعد 4 أعوام من التعويم.
 

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة