صورة تعبيرية
صورة تعبيرية


9 أسباب جعلت الجامعات الاستشاري الأول لإصدار تراخيص البناء

محمود كساب

الخميس، 05 نوفمبر 2020 - 04:55 م

كلف رئيس الوزراء د.مصطفى مدبولي  بأن تتولى الجامعات في شتى المحافظات إصدار التراخيص وليس المحليات، قائلا: «الجامعات في المحافظات ستكون بمثابة المكتب الاستشاري لكل محافظة لإصدار التراخيص وضبط العمران في كل مدينة».


وأكد مدبولي، أن يكون هناك تعاون كامل بين الجامعات المصرية والمحافظات، من أجل الانتهاء من الاشتراطات البنائية على مستوى الجمهورية.

أقرا أيضا| خاص| التنمية المحلية تكشف تفاصيل تكليف الجامعات بإصدار تراخيص البناء

وتساءل الكثير من المواطنين عن أسباب تجعل الجامعات المصرية بمثابة المكتب الاستشاري لكل محافظة لإصدار التراخيص وضبط العمران في كل مدينة، وتستعرض «بوابة أخبار اليوم» في السطور التالية لماذا أصبحت الجامعات المصرية المسئول الأول عن تراخيص البناء في مصر.

عقب ثورة 25 يناير استغل الكثير من المواطنين الموقف وقاموا بالبناء العشوائي، وخلال أزمة فيروس كورونا والتي اجتاحت العديد من الدول من بينها مصر، استغلوا هذه الأزمة، مما جعل رئيس الوزراء يصدر قرارا بتحويل جميع المخالفين إلى النيابة العسكرية.

• تم وقف البناء في محافظة القاهرة وعواصم المدن منذ مايو لمدة 6 أشهر وذلك لضبط العمران في مصر.


• تم تسجيل 3 ملايين مخالفة في المباني العشوائية تراكمت خلال 30 عامًا.


• تم تكليف الجامعات بوضع الاشتراطات البنائية في محافظات القاهرة والإسكندرية والجيزة.


نجحت الجامعات المصرية في وضع تلك الاشتراطات البنائية  والتي كانت من أهمها وقف البناء في عدد من الأحياء مع السماح لبناء بعض المشروعات الاجتماعية فقط وبناء الجراجات. 


كان الهدف الأساسي من وضع الاشتراطات البنائية في محافظات القاهرة والجيزة والإسكندرية هو حل المشكلات المرورية وتوفير أماكن انتظار للسيارات  بتلك المحافظات.

وفي أكتوبر الماضي صرح مساعد وزير التنمية المحلية أنه تم تحويل أكثر من 520 مسئولا بالمحليات للتحقيق بسبب البناء المخالف في محافظات.


وبعد قرار رئيس الوزراء بجعل الجامعات المكاتب الاستشارية للمحافظات لإصدار تراخيص البناء، من المفترض عقد اجتماعا يضم وزراء التنمية المحلية والإسكان والتعليم العالي لمناقشة كيفية تنفيذ القرار.


وأكد عدد من رؤساء الجامعات أنهم لديهم القدرة على وضع شروط إصدار تراخيص البناء.


 

الكلمات الدالة

 
 
 
 
 
 
 
 
 

مشاركة