وزيرة التضامن  ورئيس جامعة حلوان وزيرة التضامن  ورئيس جامعة حلوان

بروتوكول بين «التضامن» وجامعة حلوان لتطوير العشوائيات

مروة فهمي- أمنية فرحات الثلاثاء، 10 نوفمبر 2020 - 03:29 م

استقبل الدكتور ماجد نجم رئيس جامعة حلوان، الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي في إطار خطة للتعاون المشترك بين وزارة التضامن الاجتماعي وجامعة حلوان.

يأتي ذلك على صعيد العديد من المحاور في مجالات تطوير العشوائيات، منها إطلاق مشروع مودة للعام الجامعي ٢٠٢٠ - ٢٠٢١، وافتتاح وحدة علاج ومكافحة الإدمان، وافتتاح وحدة التضامن الاجتماعي بالجامعة، وذلك في حضور الدكتور حسام رفاعي نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتورة منى فؤاد عطية نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، وعمرو عثمان مساعد وزير التضامن ومسئولي وزارة التضامن.

وأعربت الوزيرة عن سعادتها لوجودها في جامعة حلوان، قائلة: نتعاون مع جامعة حلوان ونفخر بذلك ونسعى للمزيد دائما؛ لأن الجامعة لديها اهتمام عال بالمسئولية المجتمعية، ولها دور كبير في خدمة المجتمع وتنمية البيئة المحيطة؛ إذْ استطاعت تخريج العديد من الخريجين، ولها دورها البارز في العديد من القطاعات التي تتماثل مع وزارة التضامن ولذا فنحن نتعاون معا في العديد من المحاور المهمة على المستوى القومي مثل تطوير العشوائيات، والأسرة والطفل، ومكافحة الإدمان، هذا بالإضافة إلى أنها تضم العديد من التخصصات والقطاعات المتميزة، ونسعى لمزيد من التعاون في ظل وجود برنامج جديد تطلقه الوزارة تحت عنوان "وعد  لترسيخ العديد من السلوكيات الإيجابية، هذا بالإضافة إلى برامج بناء الإنسان. 

من جانبه رحَّب الدكتور ماجد نجم رئيس جامعة حلوان بالوزيرة، مشيرًا إلى أن هذه الزيارة تأتي لتفعيل التعاون ولمزيد من العلاقات الوطيدة بين الوزارة والجامعة وذلك في إطار خطة البرنامج المكثف للوزارة في تنفيذ العديد من المشروعات لوزارة التضامن الاجتماعى داخل المجتمع الجامعي وكليات الجامعة فضلا عن المجتمع المحلي المحيط بالجامعة.

وأشاد رئيس جامعة حلوان بالوزيرة وجهودها حيث قال: إنها قامة مصرية لديها حسٌّ سياسي وطني وتقلدت العديد من المناصب التي استطاعت من خلالها أن تضع بصمات بارزة في العديد من المشروعات بالجامعة.

وخلال الزيارة تم توقيع برتوكول تعاون مشترك بين وزارة التضامن الاجتماعي وجامعة حلوان بشأن تفعيل خطة جامعة حلوان لتطوير العشوائيات وتنمية البيئة والمجتمع، وذلك في إطار خطة قومية شاملة لمواجهة مشكلة العشوائيات وإعادة التخطيط وتوفير البنية الأساسية والمرافق وتحسين حياة المواطنين والصحة العامة، والاهتمام برعاية محدودي الدخل فضلا عن تطوير المناطق العشوائية ذات الخطورة غير الآمنة، والاهتمام بالأبعاد الاجتماعية للمواطنين ذات الصلة بذلك, وخاصة غير القادرين لتوفير حياة كريمة لهم، وذلك في إطار سعي وزارة التضامن الاجتماعي بالتعاون مع جامعة حلوان لتوفير الحماية الاجتماعية والرعاية المتكاملة والتمكين الاقتصادي للمواطنين المستحقين دون تمييز، وكذا تطوير الخدمات المقدمة لهم من أجل تعميق شعور الانتماء بين المواطن والمجتمع المصري وصولا لمجتمع متضامن ومتماسك ومنتج يوفّر العدالة الاجتماعية والتنمية الاقتصادية والحياة الكريمة للأسرة والفرد على أسس من العدالة والنزاهة والمشاركة.

ويتضمن برتوكول التعاون مجموعة من البنود شملت تفعيل التدخلات العاجلة بالمناطق العشوائية المراد التدخل فيها والواقعة في نطاق عمل جامعة حلوان، وتوجيه القطاعات التابعة للوزارة كافة للمساهمة في توفير الاحتياجات الخاصة بالأسر في هذه المناطق وفقا للاحتياجات الواقعية والعمل على دعم هذه الأسر ومعاونتها, وتوفير حياة كريمة لهم، وتكثيف التدخل بمبادرات الوزارة ذات البعد الاجتماعي والبيئي والصحي والاقتصادي لخدمة أهالي المنطقة المحيطة.

شاهد ايضا :-القباج تفتتح أول وحدة للتضامن الاجتماعى بالجامعات فى حلوان

 



 

 

 

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة