جانب من اللقاء جانب من اللقاء

«الصم الأسقفية»: ورشة عمل لفن الخيامية وبيع منتجات المشاركين

مايكل نبيل الثلاثاء، 17 نوفمبر 2020 - 01:07 م

بدأت وحدة تعليم الصم التابعة للكنيسة الأسقفية بمصر دورة تدريبية وورشة عمل لإحياء فن الخيامية، مخصصة للصم وذلك من أجل توفير فرص عمل لهم وبيع المنتجات في ختام الورشة.
وذكرت الكنيسة الأسقفية في بيان لها اليوم أن الورشة عقدت في مقر وحدة الصم بمصر القديمة وقد انتهى اليوم الأول باجتماع مع الإدارة لتجهيز وتسليم الأدوات المستخدمة والرسوم التي سينم تنفيذها داخل الورشة.
والخيامية هي فن مصري أصيل انفردت به مصر منذ قرون، وتعد من الحرف التى تتعامل مع القماش، فهى فن الزخرفة على القماش، بالإبرة والخيط، ويتم حياكة التصميمات المختلفة على الصواوين والخيام واللوحات والوسائد وغيرها. 
ووحدة تعليم الصم تأسست سنة ١٩٨٢ تحت مظلة الكنيسة الاسقفية وتم اشهارها بالشئون الاجتماعية برقم ٤٠١٤ لسنة ١٩٩٣. 
وتعمل الوحدة على تأهيل وتعليـم الصـم وذويهم ودعم التواصل بلغة الإشارة بما يضمن تحسين المستوى العلمى والصحى والاجتماعى والاقتصادى وبما يمكنهم من الاعتماد على الذات والاندماج فى المجتمع من خلال التعليم الأكاديمى والتدريب المهنى والأنشطة والرحلات والمؤتمرات. 
الجدير بالذكر إن إقليم الإسكندرية للكنيسة الأسقفية هو الإقليم الـ41 لهذه الكنيسة حول العالم، ويضم تحت رئاسته 10 دول في مصر وشمال إفريقيا ويخضع لرئاسة رئيس أساقفة كانتربري ويتبع اتحاد الكنائس الأنجليكانية في العالم. 
وفي مصر بدأت خدمة الكنيسة الأسقفية عام 1815 ثم تأسست أول كنيسة أسقفية في الإسكندرية 1839 عندما منح "محمد علي باشا" والي مصر، قطعة أرض في ميدان المنشية بالإسكندرية لإقامة كنيسة القديس"مرقس" الأسقفية.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة