الفنان أحمد حلمي الفنان أحمد حلمي

أحمد حلمي: وجودي في السباق الرمضاني تأخر كثيرًا.. وانتظروني في تحد كبير

بوابة أخبار اليوم الأحد، 22 نوفمبر 2020 - 12:03 ص

حوار: مرفت عمر

 

- احتفال جوجل بعيد ميلادي أسعدني وقبلت دعوة الأصدقاء إجباريًا

- عائلتي وراء ابتعادي عن وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي

- وجودي في السباق الرمضاني تأخر كثيراً.. وانتظروني فى تحد كبير


حافظ أحمد حلمي على تربعه على عرش الكوميديا منذ سنوات، وحملت أعماله مضمونا فنيا وكوميديا لم يسبقه إليه فنان، أسس بتركيز تام منهجا مختلفا جعله متفردا بين أقرانه، حققت أعماله السينمائية نجاحات متتالية حافظت على جمهوره وجعلته على قائمة المطلوبين سينمائيا، إلا أن تركيزه على السينما جعله بعيدا عن الفنون الأخرى من دراما ومسرح، ويبدو أنه قرر أخيرًا خوض السباق الدرامي الرمضاني، وهو ما يجعلنا نتكهن بقرب ظهوره على خشبة المسرح أيضا، طرح حلمي عددا من القضايا الهامة من خلال أعماله، منها إزاحة النقاب عن أكذوبة الحلم الأمريكي الذي يراود سكان الكرة الأرضية بأسرها وليس المصريين فقط، ومريض الفصام والسمنة، ومواصفات الحارس الجديدة والانطوائي والعبقري، بأسلوب كوميديا الموقف، وطلب منه كثيرا أن يجتمع مع زوجته منى زكي في عمل فني بعد فيلم «سهر الليالي»، في الحوار التالي مع أحمد حلمي يروي تفاصيل مشاركته، لها في عمل جديد واستعداده لمسلسل جديد وأسباب ابتعاده عن الإعلام.

 

- احتفل بك العالم في يوم ميلادك فما طقوسك المعتادة في الثامن عشر من نوفمبر من كل عام؟

لست من هواة الاحتفال بعيد ميلادي ولا أهتم به إلا لإسعاد منى بما أن يوم ميلادنا واحد، إلا أن احتفال الأصدقاء بنا لا يمكننا تجاهله أو تجاهل مشاعرهم تجاهنا، فنحن نحتفل مضطرين لو أردتي الحقيقة، فبالنسبة لنا هو يوم كغيره ونحتفل دون مناسبة أو لا ننتظر مناسبة للاحتفال، إلا أن اهتمام جوجل بعيد ميلادنا كان له وقع خاص، فهي أمنية تمنيتها وتحققت دون محاولة مني، شعرت بسعادة كبيرة وثقة في أن ما قدمته لم يضع هباء.

 

- تأخرت كثيرا في قرار المشاركة في عمل تليفزيوني فهل لم تجد ما يناسبك أم إنشغالك بالسينما كان هو السبب؟

أعترف بأني تأخرت في اتخاذ قرار العمل في الدراما التليفزيونية، إلا أن ذلك ساعدني على التركيز في السينما التي هي مشروعي الأهم، ولم أستطع يوما أن أجعل لها منافسا، لأن تقديم فيلم يستغرق مني عاما على الأقل في القراءة والإعداد والتصوير، ويعقبه استراحة قليلة قبل أن أبدأ في غيره، ولا أتحمل التركيز في عملين في ذات الوقت، وأنا صريح مع نفسي وأعرف قدراتي، كما أسعى لعدم التقصير مع أسرتي، فلا أملك فائضا من الوقت للانشغال بعملين أحدهما للسينما والآخر للتليفزيون، إلا أن السيناريو الذي قرأته لمسلسل جديد استفزني وأدخلني في تحد جديد للتواجد في الموسم الدرامي الرمضاني المقبل بصورة تليق بما وصلت إليه وما يتوقعه مني جمهوري، مع الاحتفاظ بأولوياتي تجاه السينما، ولا أود الحديث عنهما قبل البدء في التصوير.

 

- طلب منك كثيرا العمل مع منى زكي ووعدت جمهورك بذلك فإلى أين وصلت؟

أنا ومنى نعمل في صمت ولا ندخل حياتنا العملية إلى البيت، على الرغم من حرصنا على معرفة رأي الآخر فيما نقدمه،ونجح كل منا في طريقه الذي اختاره دون تعمد عدم العمل سويا، وبعد تجربة فيلم «سهر الليالي» لم يربط الجمهور بيننا لأننا لم نكن ثنائيا ضمن الأحداث، بل كان لكل منا خط درامي مختلف تماما، إلا أننا اجتمعنا في عمل واحد من خلال المشاركة الصوتية فقط في مسرحية «كلمة من حرفين» التي عرضت ضمن فعاليات مهرجان الشوكولاتة في ساقية الصاوي، تناولت قضية الاعتداء على الأطفال بأسلوب تربوي وترفيهي فى نفس الوقت بحيث تناسب الصغار والكبار ولا تكتفى بطرحها فقط وإنما تقدم لها الحلول العملية، المسرحية من تأليف وإخراج محمد عبد المنعم الصاوي، وقدمت المحتوى العلمي شركة سيف كيدز وفقًا لأحدث الدراسات العلمية والخبرات المجتمعية التي جمعتها خلال العشرة سنوات الماضية، كما اتفقت مع منى على التعاون القريب ولم يتحدد ملامحه بعد.

 

- ظهورك إعلاميا وحضورك على وسائل التواصل الاجتماعي قليل فهل لديك رؤية لذلك؟

أسعى جاهدا لإبعاد عائلتي عن القيل والقال وهو ما أثبتت الأيام أن الاستخدام الخاطئ لوسائل التواصل الاجتماعي قد يكون سببا رئيسيا في ذلك، كما لا أملك وقتا يسمح بذلك أيضا، وبين الحين والآخر أداعب جمهوري واستمتع بتعليقاتهم، أما الظهور الإعلامي فيقتصر فقط على طبيعة الحوار والمحاور، وعادة لا أحضر إذا لم يكن لدي ما أقوله، كما أسعى لعدم إحراج أحد وهو ما يضطرني أحيانا لعدم تنفيذ أسلوبي، فإيماني يدفعني أن أضع الخطط وأسعى لتنفيذها بقدر المستطاع، إلا أن تنفيذها العملي على أرض الواقع قد يختلف.

اقرأ أيضًا: خاص| أحمد حلمي: احتفال جوجل بعيد ميلادي أمنية تحققت.. وأعود للدراما 2021


الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 
 
 
الرجوع الى أعلى الصفحة