التعليم الفني التعليم الفني

«مجاهد»: تقرير البنك الدولي شخص أزمة خريجي التعليم الفني

فاتن زكريا الثلاثاء، 24 نوفمبر 2020 - 07:55 م

أكد الدكتور محمد مجاهد ،نائب وزير التربية والتعليم لشؤون التعليم الفني ،في تصريح خاص لبوابة أخباراليوم ،أن الدولة تشجع التعليم الفني والتقنى والتدريب المهني وتطويره، والتوسع في أنواعه كافة، وفقاً لمعايير الجودة العالمية ، وبما يتناسب مع احتياجات سوق العمل.

وأشار د.مجاهد ، ألي أنه وفقاً لتقرير البنك الدولي لتشخيص مشاكل التي تواجه منظومة التعليم والتدريب الفني والمهني ، تتمثل في الاولوية للكم ولٌيس للكٌيف، وان عدد كبٌير من الخرٌيجيين معظمهم بجودة متدنٌية ، وصعوبة في انتقال الخريجيين من المدرسة الى سوق العمل ، اضافة لمشاكل في حوكمة وتمويل المنظومة نتٌيجة التشرذم.
واضاف، من ضمن المشاكل التي رصدها تقرير البنك الدولي الصادر عام2014 ، الصورة الذهنٌية سلبية حيث يعتبر التعليم الفني هو الاختيار الثاني  للطالب وأولياء الأمور ،وطريق مسدود نسبياً أمام خريجى التعليم الفني للالتحاق بالجامعة.
واشار نائب الوزير للتعليم الفني ،ان ركائز التحول نحو تعليم فني جديد وفقا لخطة التعليم الفني لعام2020/2021 ، تتمثل في تحسين جودة التعليم الفني ETQAAN + CEQAT ،وهيئة ضمان جودة مستقلة للتعليم الفني + مركز لدعم الجودة بمدارس التعليم الفنى ، اضافة لتحويل المناهج الدراسية الى مناهج قائمة على منهجية الجدارات + رقمنة المحتوي التعليمي ، و تقديم أنظمة التعليم المدمج Digitalization +Competencies - جدارات + رقمنة
وقال د.مجاهد ،ان من ضمن الركائز ايضا تحسين مهارات المعلمين من خلال التدريب والتأهيل TVETA وانشاء أكادٌيمٌة لمعلمى التعلٌيم الفنًي ، و مشاركة أصحاب الاعمال فً تطوير التعليم الفني مدارس التكنولوجيا التطبيقية ، و التعليم المزدوج ، مجالس المهارات القطاعية ، وتغيير الصورة النمطية عن التعليم الفني .

اقرا ايضا : «مجاهد»: تحويل جميع مناهج التعليم الفني إلى «الجدارات» عام 2022

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة