علاء فاروق رئيس البنك الزراعي المصري
علاء فاروق رئيس البنك الزراعي المصري

«باب رزق» في قرى مصر بصورة البطاقة..

يبدأ بـ2000 جنيه.. كيف تحصل على قرض من البنك الزراعي؟

شيماء مصطفى

2020-11-29 12:54

أكد البنك الزراعي المصري برئاسة علاء فاروق، أن إطلاقه قرض «باب رزق»، وهو برنامج تمويلي يمثل ترجمة واقعية لسياسات البنك المركزي المصري، برئاسة المحافظ طارق عامر، وتوجيهاته لتحقيق الشمول المالي لكافة فئات المجتمع.

وأوضح البنك الزراعي، أن برنامج "باب رزق" يأتي في إطار الدور الوطني الذي يقوم به البنك الزراعي المصري لدعم وتمويل مشروعات القطاع الزراعي والأنشطة المرتبطة بها، خاصة المشروعات متناهية الصغر بهدف تحقيق أعلى معدلات التنمية الزراعية، وما يرتبط بها من تحقيق للأمن الغذائي ورفع المستوى المعيشي لكافة أفراد المجتمع.

اقرأ أيضا| علاء فاروق: مقر مؤقت للبنك الزراعي بمشروع الـ1.5 مليون فدان بالمغرة

وأطلق البنك الزراعي، برنامج «باب رزق» لدعم وتمويل المشروعات متناهية الصغر في قرى الريف المصري، وذلك في 26 قرية في جميع محافظات مصر كبداية للمشروع.

ويستهدف قرض «باب رزق»، الفئات الأكثر احتياجاً في القرى لتمكينهم اقتصادياً، من خلال دعم المشروعات متناهية الصغر سواء كانت مشروعات قائمة بالفعل أو مساعدتهم في إطلاق مشروعات جديدة، بهدف إيجاد مصدر رزق جديد لتلك الأسر ومساعدتهم على زيادة دخلهم بما يحقق مستوى حياة كريمة لشريحة كبيرة من المجتمع المصري من سكان الريف.

وتوضح "بوابة أخبار اليوم" كل المعلومات المتعلقة بقرض باب رزق الذي أطلقه البنك الزراعي المصري، لدعم وتمويل المشروعات متناهية الصغر للمرأة الريفية وصغار التجار والحرفيين في قرى الريف المصري، كالتالي:

- يقدم البنك الزراعي المصري من خلال باب رزق قروض ميسرة بقيمة تتراوح بين 2000 جنيه و10 آلاف جنيهاً بفائدة متناقصة.

- يتم الحصول على القرض بإجراءات وتسهيلات بنكية بسيطة.

- يمكن للعميل الحصول على القرض بموجب البطاقة الشخصية وإيصال مرافق فقط.

- يحصل العميل خلال إنهاء إجراءات الحصول على القرض على بطاقة ميزة البنك الزراعي مجاناً، لتمكين العميل من استخدامها في مدفوعاته وكافة معاملاته البنكية.

- يستفيد من برنامج باب رزق في المقام الأول المرأة الريفية لتمكينها إقتصاديا من خلال دعمها لإطلاق مشروعها الخاص في مجالات تربية الدواجن والحيوانات المنزلية أو العمل بالصناعات المنزلية التقليدية مثل الأغذية ومنتجات الألبان والحرف اليدوية البسيطة.
 
- كما يستفيد من باب رزق، أصحاب الحرف اليدوية الريفية مثل صناعة السجاد، والخوص، والتريكو، وغيرها من الصناعات اليدوية البسيطة بهدف تمكينهم إقتصاديا وفي الوقت نفسه دعم تلك النوعية من الصناعات التراثية والتقليدية، بالإضافة لاستفادة صغار التجار من البرنامج والعاملين في تجارة الأعلاف والاسمدة والبذور وكافة مستلزمات الزراعة والبيئات الريفية.

رابط مختصر
https://m.akhbarelyom.com/s/3177768

 

Advertisements


الكلمات الدالة

مشاركه الخبر :

Advertisements

 

 

 


 
 

 

Advertisements

 

 

مشاركة