محررة الأخبار المسائي خلال الجولة محررة الأخبار المسائي خلال الجولة

جولة بمشروع تبطين الترع| توفير 5 مليارات متر مكعب مياه مهدرة.. صور

بوابة أخبار اليوم الإثنين، 30 نوفمبر 2020 - 01:12 م

كتبت: هويدا أنور

◄ الفلاحون: السيسى أعاد الروح للأراضى الزراعية.. والعمال: فتح بيوتنا من جديد
◄ سكان مناطق الترع: التبطين أنقذنا من الحشرات والمخلفات والأمراض الوبائية
◄ تأهيل ٧ آلاف كيلو ترع خلال عامين بإجمالى ١٣٫٥ مليار جنيه


تمثل آلاف الكيلومترات الممتدة بين حقول مصر، شرايين مياه تمد الأراضي الزراعية بالخير، لكنها تحولت إلى مستنقعات تحمل الأمراض وتستقبل النفايات، إلى أن أطلق الرئيس عبدالفتاح السيسي مبادرة تبطين الترع.

 

المشروع الذي أكد عليه الرئيس السيسي، يوفر نسبة كبيرة من المياه المهدرة داخل الترع وخاصة المتهالكة، تصل إلى 520 مليار متر مكعب، حيث شدد على ضرورة اتخاذ خطوات جادة وقفزات سريعة لتنفيذ هذا المشروع الضخم على مستوى الجمهورية؛ لضمان وصول المياه إلى نهايات الترع في التوقيتات المحددة لذلك بالكمية المطلوبة للمزارعين.

 

 شدد الرئيس على الانتهاء من تأهيل وتبطين الترع، والذي كان محدد له مدة زمنية خلال 10 سنوات، إلا أنه كلف بتغيير الجدول الزمني لتنتهي ششمنه الحكومة خلال سنتين فقط للحفاظ على كل نقطة مياه ولأهمية ذلك المشروع القومي الاستراتيجي.

 

حرصت «بوابة أخبار اليوم» على تفقد ومتابعة ما قام به المسئولون وما وصل إليه المشروع وما تم الانتهاء منه حتى الآن. 

 

اقرأ أيضا| تذاكر السكك الحديدية «الأعلى سعرا» .. كابينة «قطر النوم» بـ700 جنيه


وبالمرور على الترع الخاصة بزمام إدارة ري الجيزة، وبحضور مهندس محمد عبدالسلام وكيل وزارة الري ورئيس الإدارة المركزية بالجيزة ،والمهندس عمر حلمي مدير عام ري الجيزة والقائمين على المشروع ومن خلال المتابعة الميدانية لـ«بوابة أخبار اليوم» كشف المهندس محمد عبدالسلام، أن مشروع تأهيل وتبطين الترع، جاء في توقيت مهم للمصريين، موضحاً أن أطول الترع تبلغ 33 ألف كليو متر والمنتهية منها تصل إلى 7000 كيلو متر على مستوى الجمهورية، وتصل تكلفتها إلى 13.5 مليار جنيه، مضيفا: «نحن نسابق الزمن للانتهاء في المدة الزمنية التي كلفنا بها د.محمد عبدالعاطى وزير الموارد المائية والري بناء على توجيهات رئيس الجمهورية».


وكان د.محمد عبدالعاطي وزير الموارد المائية والري، قد أكد على سرعة الانتهاء من المشروع خلال عامين فقط بعد أن كان محدد له 10 سنوات وبناء على تكليفات رئيس الجمهورية قامت الوزارة بالتوسع لتشمل 14 محافظة منها الجيزة والقاهرة والفيوم والقليوبية والشرقية والدقهلية والغربية وكفرالشيخ والإسماعيلية وبورسعيد ودمياط والبحيرة والإسكندرية وبني سويف.

 

اقرأ أيضا| الأحوال الشخصية .. «قانون ملغم» على  أجندة كل برلمان 

 

ترع الحوامدية
وبدأت «بوابة أخبار اليوم» بالمرور على ترعة الحوامدية بالجيزة بطول 5 كليو متر، وأوضح لنا المهندس عمر حلمى مدير عام الرى بالجيزة أن ترعة الحوامدية بدأت العمل بها منذ أسبوع لإعادة تأهيل كامل الترع وإعادة الحفر وتدعيم الميول للدبش بسمك 30 سم والتغطية بالخرسانة بسمك 10سم والأعمال العازلة للترعة بطول 5.5 كيلو متر بتكلفة 11 مليوناً و819 ألف جنيه وإلى الآن تم الانتهاء من 400 متر بطول الترعة.

وأكد حلمي أن تأهيل الترع استعاد مساحة كبيرة على جانب الترع والتي كان بها تعد من المواطنين لتعود إلى أصلها وتعود بالنفع على الدولة سواء بالإيجاب مقابل حق انتفاع إلى جانب أن مشروع تبطين الترع سيساعد على توصيل المياه إلى نهايات التربح بشكل أسرع دون عوائق وفى خلال ثلاث ساعات بدلاً من وصولها فى ثلاث وأربع أيام لتنتهى معاناة المزارعين.


المشروع ساعد على حل مشكلة البطالة
وكشف «حلمي» أن المشروع يشمل 19 عملية وكل عملية بها 200 عامل، ويبلغ عدد العمالة بالمشروع القومي للرئيس عبدالفتاح السيسي حوالي 4000 عامل، والمشروع يتم العمل به على مرحلتين كل ثلاثة أشهر، وينتهى 1000 كيلو متر على مستوى الجمهورية.


آراء المقاولون
والتقت «بوابة أخبار اليوم» بالمهندس علاء البنا مقاول العملية بترعة الحوامدية، والذي أوضح أن الترعة بها حوالي 40 عاملاً بجانب 4 لوادر و4 حفارات بنظام ورديات للعمل على مدى 24 ساعة في اليوم؛ لضمان الانتهاء في الميعاد المقرر له وتم الانتهاء إلى الآن من 400 متر بترعة الحوامدية و600 متر من ترعة سقارة.


وقالت المهندسة إيمان موسى المشرف على تنفيذ ترعة الحوامدية إن التوسع يتميز بطول 5.5 كيلو بتكلفة 11٫819 مليون و819 ألف جنيه.


وأوضحت مهندسة منى أحمد بري العياط، المشرف على ترعة «السعودية» أن المطلوب تأهيل طول 3.900 كيلو متر بترعة السعودية لتخدم زحام 1100 فدان لمنع فواقد المياه بما أن مشروع التبطين يمنع نمو الحشائش في الترع الطينية والتى تستدعى إزالة الحشائش والصيانة الدورية مما يكلف الدولة أموالاً باهظة التكاليف إلى جانب أن مشروع تبطين الترع يمنع تسريب المياه والرشح فى الترع الرملية وبذلك نستفيد أولاً بتوفير المياه إلى جانب توفير الإمكانيات المالية التى كانت تهدر فى تنظيف الحشائش والمخلفات داخل الترع.


والتقت «بوابة أخبار اليوم» المهندس ربيع محفوظ مدير أعمال المشروع بترعة السعودية والذى أكد أنه تم الانتهاء من تنفيذ 400 متر طولى من الدبش من الجانبين بترعة  بمنطقة العياط وبكثافة عمالة 120 عامل بناء وخلاطات وسائقين والعمل يتم بدون إجازات وبشكل دوري.


وقالت مهندسة رشا علي مسئول التوجية المسائي بالجيزة: «نعمل على وعي المزارع بالري الحديث لخدمة مشروع تبطين الترع والذي له دور كبير ويسهم في الري الحديث والذي يسعى إليه وزير الموارد المائية والري؛ ليعم على جميع الأراضي الزراعية بالجمهورية ومشروع تبطين الترع يسهم في نظام المياه من المخلفات لتصل إلى الشبكات بشكل سلس وبدون انسدادات وعراقيل لتسهيل عملية الري والتنقيط وتوفير المياه ونسبة التبخير».

 

اقرأ أيضا:خبراء عسكريون يكشفون رسائل مناورة «سيف العرب»


المزارعون
 التقت «بوابة أخبار اليوم» المزارع  محمد هلال فلاح بمنطقة العياط، حيث قال إن مشروع الرئيس عبدالفتاح السيسي بمثابة نجدة للمزارعين حيث أن سرعة مرور المياه داخل الترع وفر الكثير من الانتظار والوقت الذى كنا نتضايق منه حتى تصل المياه لنهايات الترع إلى جانب انتظار الأدوار للمزارعين بطول هذه المسافة.

 

وقال أحمد مرعى مزارع بشكر الرئيس على خوفه على أرضنا وحمايتها ونظام المياه التى تروى بها الترع.


والتقت «بوابة أخبار اليوم» العامل سيد صالح عامل المحارة الذى أكد أنه كان لا يعمل منذ أكثر من 6 أشهر الماضية بسبب الظروف الحالية، وجاء ذلك المشروع بإعادة الحياة لنا مرة أخرى ليفتح بيوتنا برعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي.


وقال أحمد فرغلي صاحب أرض زراعية تقع أمام ترعة السعودية، إن المشروع حماية لأهالي المنطقة، حيث كانت القمامة والمخلفات التي توجد بالترع سبباً أساسياً فى وجود الحشرات والتى مرض منها أولادنا.


وقال الحاج سالم من سكان منطقة ترعة «المعرقب» السكان يرون مجهود الدولة وأن عدد كبير من الأهالي يقوموون بمساعدة العمال بتوفير ما يطلبون به بما أن المشروع يخدم أهل المنطقة وأنه سعيد بأنه تخلص من المخلفات التى كانت تتراكم أمام منزله وتصدر له الروائح الكريهة. وبالمرور على ترعة «المعرقب».


قال مهندس عمر حليم مدير عام الرى بالجيزة أن ترعة المعرقب بطول 8.600 كيلو متر ونحن مكلفون بتأهيل 8.400 كيلو متر يدعى زمام 4200 فدان.


وقال تامر عبدالمنعم مقاول العملية بترعة المعرقب إن العملية الخاصة بالتأهيل من أكبر العمليات التى قام بها من خلال الدولة بكثافة عمالية فى هذه الترعة فقط حوالى 200 عامل.


وقال ناجى عطية مشرف عام على التنفيذ تم تنفيذ 3 كيلو متر من عمليات التأهيل للترع لسرعة المياه داخل الترع لتصل إلى الفلاح وتحقيق العدل بين المزارعين فى كميات المياه التي تصل إليهم ومن أجمل ما قدم المشروع للأهالي هو المساعدة في تخفيف البطالة وفتح بيوت المواطنين.

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة