مستشفى الدكتور عاطف نور الدين مستشفى الدكتور عاطف نور الدين

مستشفى الدكتور عاطف نور الدين: لدينا قسم متميز لعلاج حالات كورونا 

بوابة أخبار اليوم الإثنين، 30 نوفمبر 2020 - 04:09 م

مستشفى الدكتور عاطف نور الدين: قادرون على التعامل مع حالات الطوارئ مهما كانت خطورتها

نهضة حقيقية في مجال الصحة، شهدها عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، في إطار خطة بناء الإنسان المصري، وهو ما أشعل المنافسة بين جميع المستشفيات لاسيما الخاصة منها، سعيا إلى تقديم خدمة تليق بالمواطن المصري وقادرة على إرضاء طموحاته.       

وللإطلاع على واحدة من أهم تجارب القطاع الخاص، كان هذا اللقاء مع مدير مستشفى الجمعية الخيرية الدكتور عاطف نورالدين، والذي سرد أهم المزايا التي يتمتع بها المستشفى، والخدمات التي يقدمها للمرضى في الأقسام الداخلية، للمترددين على العيادات الخارجية.  

أكد الدكتور عاطف نورالدين، أن إدارة مستشفى الجمعية الخيرية، أنشأت قسما خاصا لمرضى فيروس كورونا، يضم غرف للعزل ورعايات مركزة كاملة التجهيز للتعامل مع الأزمات التنفسية بمختلف مستوياتها، كما درست إدارة المستشفى أحدث البروتوكولات العلاجية في العالم، والبروتوكولات التي اتبعتها وزارة الصحة والسكان، وتم تطبيقها، مع الالتزام التام بارتداء الكمامات الطبية من قبل الفريق الطبي والمرضى المترددين على المستشفى ومرافقيهم، مع توفير المطهرات في كل مكان داخل المستشفى، إلى جانب تطبيق توصيات مجلس الوزراء، ووزارة الصحة بشأن التباعد الاجتماعي، والتي تضمنت حجز مواعيد العيادات، وغلق قاعات الانتظار لتجنب الزحام.

وأضاف الدكتور عاطف نورالدين، أن مستشفى الجمعية الخيرية نجح في علاج العديد من المرضى الذين اقتضت حالتهم دخول الرعاية المركزة، وبنسب نجاح مرتفعة، وغادروا المستشفى بعد تعافيهم من المرض بشكل تام، مؤكدا ارتفاع نسب تعافي المرضى في المستشفى من فيروس كورونا بعد إدخال مسيلات الدم التي كان لها نتائج جيدة جدا عقب رصد حالات تجلط في الشريان الرئوي.

وتابع الدكتور عاطف نور الدين، أن مستشفى الجمعية الخيرية يقدم خدمة متميزة جدا لمصابي الحوادث، وخصوصا أهالي حي شبرا الخيمة الذي يضم منطقة صناعية هامة للغاية، إلى جانب منطقة الشرقاوية التي تضم تجار الزجاج، وتشهد الكثير من الإصابات للعمالة بسبب طبيعة عملهم، حيث يستقبلهم المستشفى بأطباء استشاريون يقومون بإسعاف المصاب ووقف النزيف، وعلاج إصابات وقطع الأعصاب والأوتار بمنتهى المهارة والدقة لضمان خروج المصاب بأقل الخسائر.

ونوه الدكتور عاطف نور الدين، إلى أن قسم الطوارئ بمستشفى الجمعية الخيرية يعمل على مدار الـ24 ساعة، وجميع أطباء الطوارئ استشاريون وحاصلون على درجة الزمالة، وقادرون على التعامل مع جميع الحالات مهما كانت خطورتها.         

وشدد الدكتور عاطف نور الدين، على أن مستشفى الجمعية الخيرية، يضم خبرات وكفاءات عديدة، ومنهم الدكتور عبدالعال دياب استشاري الجراحة والتجميل FRCX من كلية الجراحين الملكية بانجلترا، والعديد من الاستشاريين المعروفين بخبراتهم الواسعة كل في تخصصه.

وعن أقسام المستشفى، قال الدكتور عاطف نورالدين، إن المستشفى يضم قسما داخليا متميزا، وبه إقامة فندقية وكل غرفة مزودة بتكييف هواء، مع دورة مياه خاصة، وشاشة TV مع خدمة الـWi Fi، علاوة على قسم متميز لعلاج الحروق، قادر على التعامل السريع مع مصابي الحروق، وعلاجهم، ومتابعة الحالات من خلال خبراء في جراحات التجميل.

وأضاف عاطف نورالدين، أن المستشفى يضم دور كامل للعيادات الخارجية، يشمل تخصصات بدء الباطنة، والأطفال، والنساء والتوليد، والعيون، والأنف والأذن والحنجرة، وجراحات الأورام، وجراحات المخ والأعصاب والجراحة العامة، إلى جانب عيادة الأسنان المجهزة بوحدة على أعلى مستوى، ومعمل التحاليل المتطور الذي تم تجهيزه بأحدث الأجهزة من ماركة "بيجمن" الألمانية لضمان السرعة والدقة الشديدة في النتائج.

ولفت الدكتور عاطف نورالدين، أن مستشفى الجمعية الخيرية يقدم خدمة الولادة بدون ألم، مع وجود حضانات أطفال مخصصة للسيطرة على الصفراء الشديدة والمتوسطة، والحضانات الغواصة والكبسولة، والحضانات المزودة بجهاز تنفس صناعي، وغرف عمليات كبرى ومتوسطة، على أعلى مستوى، وبتجهيزات إنجليزية الصنع، تتيح إجراء جراحات الأورام واستكشاف البطن، وأكثر الجراحات تعقيدا ودقة.

وفي ختام حديثه، أكد الدكتور عاطف نور الدين، أن فرع مستشفى الجمعية الخيرية هو نقطة الانطلاق في خطة طموحة تهدف إلى التوسع وإنشاء العديد من الفروع، والتي بدأ تنفيذها على الأرض، بتأسيس فرع جديد على الطريق الدائري، قرب منطقة "منطي" مؤكدا أن هذا الفرع هو البداية لنشر فكر متطور لخدمة طبية تليق بكرامة الإنسان وهو الشعار الذي يسير على ضوئه فريق عمل المستشفى ويعملون طوال الوقت لتحقيقه على أرض الواقع.
 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة