صورة ارشيفية صورة ارشيفية

معلومات عن منظمة منتجي البترول الإفريقية «الأبو»

عواد شكشك الأربعاء، 02 ديسمبر 2020 - 11:26 ص

​​شهد اليوم الأربعاء المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، والدكتور عمر إبراهيم الأمين العام لمنظمة منتجى البترول الأفارقة (الأبو)، توقيع اتفاقية تعاون بين البنك الأفريقي للاستيراد والتصدير "أفريكسم" ومؤسسة استثمارات الطاقة الأفريقية (إيكورب) التابعة لمنظمة الأبو التي استضافتها مصر

رصدت «بوابة أخبار اليوم» معلومات عن منظمة منتجى البترول الإفريقية" الآبو" وهي كالتالي :

تم توقيع اتفاقية إنشاء منظمة الآبو (رابطة الأبا سابقاً) في يناير 1987 في لاجوس بنيجيريا ومقرها الرئيسي في الكونغو برازافيل، وتضم في عضويتها حاليا 18 دولة إفريقية:

مصر،الجزائر،أنجولا، بنين، الكاميرون، الكونغو برازافيل، الكونغو الديموقراطية، ساحل العاج، الجابون، غينيا الاستوائية، ليبيا، نيجيريا، جنوب إفريقيا، تشاد، موريتانيا، السودان، النيجر، غانا.

وتمتلك هذه الدول بنهاية عام 2018، 125 بليون برميل من الاحتياطيات المؤكدة وهو ما يمثل 7.7% من الاحتياطي العالمي، وتنتج 7.5 مليون برميل/يوم وهو ما يمثل 9.3% من الإنتاج العالمي

كما بلغت احتياطاتها المؤكدة من الغاز 510 تريليون قدم3، وهو ما يمثل 7.65%، وبلغ الإنتاج منها 7556 بليون قدم3/سنة، وتمثل 5.8% من الإنتاج العالمي.

وتهدف المنظمة إلى تنمية ودعم التعاون والتكامل بين الدول الأعضاء في مختلف مراحل صناعة البترول وإقامة مشروعات تعود بالنفع على المنظمة والدول الأعضاء.

وحادت الرابطة عن أهدافها، لذلك قررت الدول الأعضاء إعادة هيكلتها مع الأخذ في الاعتبار أن الموارد الهيدروكربونية يجب أن تسهم في التنمية الاقتصادية لأفريقيا وهي كالتالي .

تهدف المنظمة إلى تعزيز التشاور والتعاون بين الدول الأعضاء في المجالات الرئيسية لصناعة الهيدروكربونات مثل الاستكشاف والإنتاج والتكرير والبتروكيماويات والتسويق والنقل والتوزيع والتخزين وتنمية الموارد البشرية في إفريقيا، والحاجة إلى تعزيز المساعدة الفنية بين البلدان الأفريقية المنتجة للنفط في المناطق التي اكتسبت فيها هذه البلدان خبرة قيمة.

تهدف إلى تزويد البلدان الأفريقية غير المنتجة للهيدروكربونات، بالمنتجات البترولية بما يساهم في تعزيز استقلال الطاقة في إفريقيا.

فجاءت إعادة الهيكلة في إطار سعي أن تكون منظمة ذات تأثير عالمي، وتعظيم مواردها المالية، فتم إقرار تعديل اسمها من رابطة البلدان الأفريقية المنتجة للنفط "الآبا" APPA بناءً على توصيات استشاري عالمي تولي تقديم دراسة إعادة الهيكلة، وبناءً على قرار مجلس وزراء الآبا الذي عقد في نيجيريا في شهر مارس 2017، وتم تعديل اسم الرابطة لتصبح منظمة الدول الأفريقية المنتجة للنفط "APPO".

الاخبار المرتبطة

 

7 أسباب وراء خسائر قطاع الكهرباء  7 أسباب وراء خسائر قطاع الكهرباء  الثلاثاء، 19 يناير 2021 05:50 م

الأكثر قراءة

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة