العنب عند الفراعنة العنب عند الفراعنة

دراسة علمية: العنب يقي من السرطان ويقضي على آلام الظهر

شيرين الكردي الأربعاء، 02 ديسمبر 2020 - 04:35 م

يعتبر العنب من الفواكه المفضلة لدى قطاع كبير من الأشخاص، نظرًا لمذاقه اللذيذ واحتوائه على نسبة عالية من العناصر الغذائية التي أكسبته العديد من الفوائد الصحية.

 

تسلط  "بوابة أخبار اليوم" الضوء من خلال السطور التالية، على فوائد العنب، حيث يقي من السرطان ويقضي على آلام الضهر، حسبما ذكرت صحيفة "إكسبريس" البريطانية.

 

 

وقد يصاب الإنسان في أي وقت بآلام الظهر، الأمر الذي يؤثر سلبا على مجريات حياته، ولمواجهة هذا الألم تنصح دراسات علمية وخبراء بتناول نظام غذائي غني بالأطعمة المضادة للالتهابات ومن بينها العنب.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن العنب غني بمضاد الالتهاب المعروف باسم "ريسفيراترول"، الذي اكتشف العلماء أنه يتصدى للشعور بالألم.

 

ويتركز هذا المضاد للالتهاب في أغلب الأحيان في قشور وبذور العنب وكذلك التوت، ويعمل على إبطاء عملية تدهور فقرات العمود الفقري للمريض.

 

ونقلت الصحيفة عن الدكتور مايكل ليفين الذي يعمل في مؤسسة "تشيروكير" تأكيده أن العنب يحتوي على مركب شبيه بمضادات الأكسدة يخفف من آلام الظهر.

 

كما أشار إلى أنه يمنع إنزيمات معينة من المساهمة في تدهور الأنسجة وبشكل خاص في منطقة الظهر.

 

وذكرت الصحيفة أن الشعور بآلام الظهر قد يكون ناتجا عن أخذ وضع خطأ أثناء النوم، أو جراء التعرض لإصابة بسيطة.

 

ونصحت بعدم الشعور بالقلق من آلام الظهر، مشيرة إلى أن هذه الحالة المرضية يوف تتحسن بشكل تلقائي خلال أسابيع أو أشهر.

 

5 فوائد للعنب

1- يساهم في ضبط مستويات الكولسترول في الجسم ويساهم في زيادة صحة الشرايين والقلب، بسبب احتوائه على نسبة عالية من البوتاسيوم والمغنيسيوم.

2- يحمي من فقر الدم، ويساعد على علاجه، لاحتوائه على نسبة عالية من الحديد.

3- تساعد الأحماض التي يحويها العنب في تعزيز صحة الفم والأسنان.

4- يقي من الإصابة بالإمساك.

5- يساعد على الوقاية من السرطانات بفضل محتواه من البوليفنولات، كما تساهم مضادات الأكسدة التي يحويها العنب في تعزيز مناعة الجسم.

 

أما عن زراعة العنب عند الفراعنة :

كان العنب من أحب الفاكهة لدى المصريين القدماء فقد أعتنوا بزراعته ، وتشير بعض الأراء أن العنب اكتشف في مصر أولا.

 

والحضارة الفرعونية أبهرت العالم ولازالت قادرة على ذلك، ولذلك ننشر لك أقدم عنقود عنب عمره 3400 عام من مصر القديمة وكما يظهر في الصورة فهو مصنوع من الزجاج والخشب والبرونزي ويعرض الآن في متحف اشمولين في إكسفورد. 

 

وفي هذا السياق، وجدت بعثة آثار ألمانية في مصر، أن أقدم مصنع للزجاج في العالم يقع في شرق النيل في مصر، لذلك أكدت البعثة الأثرية أن الفراعنة أول من استخدم الزجاج في المصنوعات، وإنتاج المنتجات الخاصة بهم كما في الحلي الذي اشتهروا به خاصة الملكات الفرعونية، حيث أكدت البعثة أن صناعة الزجاج موجود في الحضارة الفرعونية منذ 1000 إلى 1500 عام قبل الميلاد. 


وأكدت البعثة الأثرية أنهم عثروا على بقايا أقدم مصنع للزجاج في التاريخ في منطقة القنطرة شرقي النيل بسبب وجود شظايا سيراميكية وبعد نجاح البعثة في إعادة تركيب أجزاءها .

 

اقرأ أيضا|

عمره 3400 عام.. شاهد أقدم عنقود عنب مصري

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة