كولت 1911 المعدل كولت 1911 المعدل

حكايات| سلاح «جيمس بوند» السري.. أخطر بندقية في تاريخ المخابرات الأمريكية

مي حسين الجمعة، 04 ديسمبر 2020 - 02:35 م

سلاح عجيب يبدو الاختيار المثالي لجاسوس مثل «جيمس بوند»، مسدس النوبات القلبية التابع لوكالة المخابرات المركزية هو سلاح سري استخدم ضد الأعداء السياسيين للولايات المتحدة وخارجها.

وتأتي المعلومات المذهلة حول هذا السلاح السري من شهادة مجلس الشيوخ الأمريكي في عام 1975 بشأن الأنشطة الفاسدة وغير القانونية لوكالة المخابرات المركزية.

اقرأ أيضا| حكايات| «شخابيط» فنان أمريكي تباع بأكثر من ٧٠ مليون دولار

قرر الكونجرس الأمريكي عام 1974 النظر في ما تفعله وكالات الاستخبارات الداخلية والخارجية باسم الشعب الأمريكي وباستخدام أموال الضرائب، بعد أن نشر الكاتب «سيمور هيرش» في صحيفة نيويورك تايمز مقالا يشكك في أساليب وكالات الاستخبارات الأمريكية، وتم تشكيل لجنة لدراسة العمليات الحكومية فيما يتعلق بأنشطة الاستخبارات.

وتم اكتشاف مجموعة من الأساليب غير القانونية التي تستخدمها وكالة المخابرات المركزية ووكالة الأمن القومي ومكتب التحقيقات الفيدرالي وحتى مصلحة الضرائب، ما بين إساءة استخدام السلطة، وفتح البريد المحلي دون أمر قضائي ودون علم خدمة البريد، وكان الجيش يتجسس على المدنيين الأمريكيين.

اقرأ أيضا| حكايات| حاولت شوي جثمانه.. أم تنتقم من زوجها بـ«ذبح ابنها»

ولكن كانت النتائج الأكثر إثارة للصدمة التي توصلت إليها لجنة التحقيق هي عمليات الاغتيال المستهدفة التي استخدمتها وكالة المخابرات المركزية ضد القادة الأجانب، ولم يكن «فيدل كاسترو» الاسم الوحيد على قائمة استهداف وكالة المخابرات المركزية، كان كل من «باتريس لومومبا» من الكونغو، و«رافائيل تروجيلو» من جمهورية الدومينيكان، والجنرال «رينيه شنايدر» من تشيلي أهدافًا لعمليات القتل التي أقرتها وكالة المخابرات المركزية.

وأعلنت وقتها «ماري امبري»، موظفة سابقة في وكالة المخابرات المركزية، عن مفاجئة مرعبة، أن وكالة المخابرات المركزية طلبت منها المساعدة في العثور أو تطوير سم لا يمكن اكتشافه ويجعل كأن الشخص قد أصيب بنوبة قلبية، ولتوصيل السم للضحية يتم تجميده وتعبئته في سهم، ويوضع في بندقية الاغتيال السرية الجديدة «كولت 1911 المعدل»، ويخترق الملابس ويترك نقطة حمراء صغيرة على سطح الجلد، قد يشعر الشخص المستهدف كما لو أن البعوضة قد عضته، وبمجرد دخوله الجسم، يبدأ السم المجمد بالذوبان ويدخل إلى مجرى الدم ويسبب النوبة القلبية، كما يفسد السم بسرعة، بحيث من غير المرجح أن يكتشف تشريح الجثة أن النوبة القلبية نتجت عن أي شيء آخر غير الأسباب الطبيعية.

تسببت لجنة التحقيق ونتائجها في حدوث جنون هائل في الولايات المتحدة، واضطر الرئيس فورد (ولاحقًا ريجان) إلى إصدار أوامر تنفيذية تحظر تكتيكات الاغتيالات المستهدفة من قبل وكالة المخابرات المركزية ووكالات الاستخبارات الأخرى.

 

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة