صورة أرشيفية صورة أرشيفية

6 ملفات على طاولة وزير النقل في 2021.. أبرزها تطوير السكة الحديد

نشوة حميدة الأحد، 27 ديسمبر 2020 - 03:46 م

دائما ما يؤكد الرئيس عبدالفتاح السيسى أن مصر ستشهد نقلة قوية ومحترمة فى شبكة الطرق والنقل، مشدداً أن مصر خلال وقت قياسى رفعت كفاءة شبكة الطرق القديمة بأكملها، وأنشأت طرقاً أخرى جديدة، للربط بين المحافظات، كما تم تطوير السكة الحديد الذي يعتبر من المشروعات الملحة، ومع قرب انتهاء عام كورونا 2020 وفي وزارة النقل تحت قيادة الفريق كامل الوزير، لم يؤثر فيروس كورونا كثيرًا على مشروعاتها، فاستمرت أعمال تنفيذ المشروعات الجديدة، مثل تطوير هيئة السكة الحديد، إضافة إلى مد مترو الأنفاق إلى مناطق جديدة وتنفيذ مشروعي المونوريل والقطار الكهربائي، مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية اللازمة.

 

وتسلط«بوابة أخبار اليوم» الضوء على أبرز 5 ملفات على طاولة وزير النقل في العام الجديد 2021.


إشارات السكة الحديد 
البداية من تطوير السكة الحديد الذي يعد الملف الأكثر إلحاحًا ويمثل صداعًا دائمًا نظرًا لارتباطه بمصالح ملايين المواطنين، سواء على صعيد الإشارات والمحطات أو الوحدات المتحركة من توريد قطارات جديدة ورفع كفاءة الأسطول الحالي.


بالنسبة لتحديث الإشارات، فتنفذ وزارة النقل مشروعا ضخما لتحديث الإشارات من أجل زيادة معدلات الأمان بمسير القطارات وتقليلا للحوادث التي تنجم عن تدخلات العنصر البشري، إضافة إلى تخفيض زمن رحلات القطارات وزيادة عدد قطارات الركاب والبضائع. 


وتهدف خطة وزارة النقل إلى تنفيذ مشروعات حالية ومستقبلية لتحديث نظم الإشارات على خطوط السكك الحديدية بطول إجمالي يصل إلى حوالي 1800 كم بتكلفة إجمالية تصل إلى 46.8 مليار جنيه لزيادة معدلات السلامة والأمان على خطوط السكة الحديدية، وتشهد عدد من الخطوط معدلات إنجاز بتطوير الإشارات كخط «القاهرة - الإسكندرية» بطول 208 كيلومترات، وخط بنها – الزقازيق – الإسماعيلية – بورسعيد، والوصلة من الزقازيق حتى أبو كبير بطول 214 كيلومترا وخط بني سويف – أسيوط بطول 250 كيلومترا وخط أسيوط – نجع حمادي بطول 181 كيلومترا، كما تقدم العمل بخط نجع حمادي – الأقصر بطول  118 كيلومترا) بطول إجمالي 971 كيلومترا بتكلفة إجمالية 9,4 مليار جنيه، و(بنها/ الزقازيق/ الإسماعيلية/ بورسعيد)، الذي يشهد هذا الأيام أعمال تحديث، إضافة إلى وصلة الزقازيق - أبوكبير بطول 214 كم. 


من جانبه، كشف المهندس أشرف رسلان، رئيس هيئة السكة الحديد، لـ«بوابة أخبار اليوم»، أن الهيئة تعمل خلال الفترة الحالية على مشروع كهربة إشارات خط «القاهرة - الإسكندرية» بنسبة إنجاز 80%، وخط بني سويف - أسيوط 65%، وأسيوط - سوهاج - نجع حمادي 56%، وخط بنها - بورسعيد تفوق 50%، لافتا إلى أنه من المخطط ارتفاع نسب الإنجاز بانتهاء العام الجاري وتقدم الأعمال بنسب كبيرة خلال العام المقبل.

 

الوحدات المتحركة
وعلى صعيد الوحدات المتحركة، فاستقدمت هيئة السكة الحديد حتى الآن 173 عربة قطارات روسية عادية «ذات تهوية دينامكية» من إجمالي الصفقة التي أبرمتها مع شركة ترانسماش هولدينج الروسية، ضمن صفقة 1300 عربة قطارات التي تعرف بأضخم صفقة في تاريخ السكة الحديد، ويشهد العام المقبل 2021 توريد باقي الصفقة.


وتشمل الصفقة تصنيع وتوريد 1300 عربة قطارات روسية، 800 عربة مكيفة (500 درجة ثالثة مكيفة وهى خدمة جديدة يتم تقديمها للركاب لأول مرة في تاريخ سكك حديد مصر و180 درجة ثانية مكيفة و90 عربة درجة أولى مكيفة و30 عربة بوفيه مكيفة) و500 عربة درجة ثالثة ذات تهوية ديناميكية، وتبلغ قيمتها 1.0165 مليار يورو.


وبالنسبة للجرارات، فتم استقبال 100 جرار أمريكي من طراز «جينرال إلكتريك»، إضافة إلى رفع كفاءة 11 جرارًا قديمًا ضمن أسطول نقل البضائع، ويتبقى 10 جرارات تأتي في العام الجديد 2021.

 

تطوير الطريق الدائري
ننتقل إلى تطوير الطريق الدائري، الذي يعد هو الآخر من أبرز المشروعات التي تشغل وزير النقل خلال الفترة الحالية، ومن المنتظر استكماله خلال العام المقبل 2021، حيث تم الانتهاء منها بالفعل مثل قطاع الأوتوستراد- نفق سعد الدين الشاذلي بطول 28 كيلومترا، لافتا إلى أنه تم البدء في أعمال رفع كفاءة وتطوير منظومة الإنارة باستخدام أعمدة الهاى ماست للمسافات من السلام إلى المرج ومن الأوتوستراد إلى المريوطية.


ويعتبر الطريق الدائري أهم المحاور المرورية بالقاهرة الكبرى، حيث يمر عليه ما يقرب من 213 ألف سيارة يوميًا، كما أن أعمال التطوير والصيانة الشاملة للطريق ستساهم في رفع مستوى الخدمة لمستخدمي الطريق، واستيعاب أحجام المرور الكبيرة وتقليل زمن الرحلة لمستخدمى الطريق وتقليل استهلاك الطاقة للمركبات خاصة مع الأهمية الكبيرة للطريق الدائري الذى يربط بين كافة محاور الطرق السريعة والرئيسية المتجهة من القاهرة إلى محافظات الجمهورية.


وتم التخطيط لتطوير وتوسعة الطريق ليصبح بعدد 7 حارات بكل اتجاه عدا كوبري المنيب 8 حارات بكل اتجاه، بالإضافة إلى وصلة صحراء الأهرام (من صحراء الأهرام حتى طريق الواحات بطول 8 كم).


كما تواصل وزارة النقل تنفيذ المشروع القومي للطرق بإجمالي أطوال 7000 كم بتكلفة 175 مليار جنيه وبلغ إجمالي الأطوال المنفذة بالمرحلة الأولى والثانية من الشبكة القومية الجديدة للطرق 4500 كيلومتر، وكذلك محاور النيل التي سيشهد بداية عام 2021 افتتاح 3 محاور جديدة بالصعيد.

 

الخط الثالث للمترو
ومن منطلق مد مترو الأنفاق إلى مناطق جديدة، تواصل الهيئة القومية للأنفاق خلال العام المقبل 2021، أعمال  تنفيذ المرحلة الثالثة للخط الثالث للمترو «العتبة - عدلي منصور» بعد أن وصلت نسبة الإنجاز إلى 62% حتى الآن.


والمرحلة الثالثة من الخط الثالث للمترو تمتد من العتبة حتى الكيت كات، وتعمل ماكينة الحفر الآن تحت النيل باتجاه الكيت كات، وبعد انتهاء هذه المرحلة يتم البدء في تجهيزات المحطات، وبدء الأعمال الإنشائية لها، كإجراء متبع استعدادًا لتشغيلها لخدمة الجمهور. 


وتمتد المرحلة الثالثة للخط الثالث للمترو بطول 17.7 كم، وتشمل 15 محطة نفقية وسطحية وعلوية، وجاري العمل في 4 محطات بها استعدادًا لافتتاحها خلال منتصف العام المقبل 2021.


كما تبدأ هيئة الأنفاق خلال العام المقبل، أعمال تطوير الخط الأول للمترو «المرج - حلوان» لرفع كفاءته، بجانب توريد قطارات جديدة لصالح الخطوط الثلاثة لدعم أسطول الجر الكهربائي.

 

مشروع المونوريل
«المونوريل».. أيضًا يأتي ضمن القائمة، وبدأ تنفيذه لأول مرة في مصر، الأول في العاصمة الإدارية الجديدة بطول 54 كيلومترا، ومونوريل مدينة 6 أكتوبر بطول 42 كيلومترا بإجمالى تكلفة 2.695 مليار يورو.


وتنفذ وزارة النقل خطي مونوريل، أحدهما في العاصمة الإدارية الجديدة لربطها بالقاهرة الكبرى، والثاني في مدينة السادس من أكتوبر لربطها بمدينة الشيخ زايد، وتبلغ تكلفة تنفيذ المشروعين 2.5 مليار يورو، ويتم التمويل من خلال قرض دولي ميسر، وتصل السعة التصميمية للمونوريل حوالي 48 ألف راكب / الساعة / الاتجاه، فيما يبلغ زمن الرحلة 35 دقيقة، وزمن التقاطر 90 ثانية، ومن المقرر تشغيله خلال 3 سنوات قادمة.

 

القطار الكهربائي
وضمن اهتمامات وزارة النقل في العام الجديد 2021، مشروع القطار الكهربائي LRT (السلام – العاشر من رمضان – العاصمة الإدارية الجديدة) بطول 70 كيلومترا وتكلفة 1200 مليون دولار + 7 مليارات جنيه وقد بلغت نسبة تنفيذ المشروع أكثر من 70%.


وتم الانتهاء من تنفيذ عدد من الكباري الخاصة بالمشروع بجانب سكة القطار، ومن المقرر بدء التشغيل التجريبي للمشروع خلال شهر أغسطس من العام المقبل 2021.

 

اقرأ أيضًا.. حصاد «النقل» في 2020| وصول 100 جرار أمريكي.. و«المونوريل» يظهر في الشوارع

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة